نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2022
 -  Année 2022
 Juin 2022
 Mai 2022
 Avril 2022
 Mars 2022
 Février 2022
 Janvier 2022
+ Année 2021
 -  Année 2021
 Décembre 2021
 Novembre 2021
 Octobre 2021
 Septembre 2021
 Août 2021
 Juillet 2021
 Juin 2021
 Mai 2021
 Avril 2021
 Mars 2021
 Février 2021
 Janvier 2021
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Décembre 2020
 Novembre 2020
 Octobre 2020
 Septembre 2020
 Août 2020
 Juillet 2020
 Juin 2020
 Mai 2020
 Avril 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

نيوبريس24

بينما تمثلت مصر وإثيوبيا وتونس ونيجيريا كدول إفريقية وحيدة في قائمة التصنيف الأكاديمي للجامعات العالمية" الشهير ، المعروف باسم "ترتيب شنغهاي"، غاب المغرب مرة أخرى عن هذا الإصدار، الذي شمل ألف جامعة من مختلف بقاع العالم.


 واحتفظ الثلاثي الأنجلو ساكسوني الرائد؛ هارفارد وستانفورد وكامبريدج بأعلى المراتب تتقدمهم هارفاردج للسنة التاسعة عشر على التوالي ، أي منذ إنشاء التصنيف، متبوعة بكلية ستانفورد الأمريكية وكامبريدج البريطانية في الصف الثالث. 


وحسب نفس التصنيف، الذي يجري في مثل هذه الفترة من كل سنة، فإن من بين أفضل 12 جامعة في العالم ، توجد 10 جامعات في الولايات المتحدة.


وتعتمد منهجية تقييم التميز البحثي الخاص بتصنيف شنغهاي على ستة معايير منها: عدد جوائز نوبل وميداليات الحقول بين الخريجين والمعلمين وعدد الأساتذة الذين يتم الاستشهاد بهم في تخصصهم ، وكمية المنشورات في المجلات العلمية Nature and Science أو المفهرسة في Science Citation Index-Expanded ومؤشر الاستشهادات في العلوم الاجتماعية، بالإضافة إلى ترجيح متعلق بحجم المؤسسة.

المصدر: وكالات

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24

بينما تمثلت مصر وإثيوبيا وتونس ونيجيريا كدول إفريقية وحيدة في قائمة التصنيف الأكاديمي للجامعات العالمية" الشهير ، المعروف باسم "ترتيب شنغهاي"، غاب المغرب مرة أخرى عن هذا الإصدار، الذي شمل ألف جامعة من مختلف بقاع العالم.


 واحتفظ الثلاثي الأنجلو ساكسوني الرائد؛ هارفارد وستانفورد وكامبريدج بأعلى المراتب تتقدمهم هارفاردج للسنة التاسعة عشر على التوالي ، أي منذ إنشاء التصنيف، متبوعة بكلية ستانفورد الأمريكية وكامبريدج البريطانية في الصف الثالث. 


وحسب نفس التصنيف، الذي يجري في مثل هذه الفترة من كل سنة، فإن من بين أفضل 12 جامعة في العالم ، توجد 10 جامعات في الولايات المتحدة.


وتعتمد منهجية تقييم التميز البحثي الخاص بتصنيف شنغهاي على ستة معايير منها: عدد جوائز نوبل وميداليات الحقول بين الخريجين والمعلمين وعدد الأساتذة الذين يتم الاستشهاد بهم في تخصصهم ، وكمية المنشورات في المجلات العلمية Nature and Science أو المفهرسة في Science Citation Index-Expanded ومؤشر الاستشهادات في العلوم الاجتماعية، بالإضافة إلى ترجيح متعلق بحجم المؤسسة.

المصدر: وكالات

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 3944 زائر

 1 زائر حاليا