نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2022
 -  Année 2022
 Juillet 2022
 Juin 2022
 Mai 2022
 Avril 2022
 Mars 2022
 Février 2022
 Janvier 2022
+ Année 2021
 -  Année 2021
 Décembre 2021
 Novembre 2021
 Octobre 2021
 Septembre 2021
 Août 2021
 Juillet 2021
 Juin 2021
 Mai 2021
 Avril 2021
 Mars 2021
 Février 2021
 Janvier 2021
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Décembre 2020
 Novembre 2020
 Octobre 2020
 Septembre 2020
 Août 2020
 Juillet 2020
 Juin 2020
 Mai 2020
 Avril 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الأربعاء (15 سبتمبر2021)، إن قوات فرنسية قتلت عدنان أبو وليد الصحراوي، زعيم تنظيم "داعش" بمنطقة الصحراء الكبرى. وجاء ذلك في تغريدة على تويتر أعلن فيها ماكرون أن قائد التنظيم الجهادي "تمّ تحييده على أيدي القوات الفرنسية"، في مصطلح عسكري أوضح الإليزيه أنّه يعني أنّه "قتل". وأضاف ماكرون "إنه لنجاح كبير آخر في حربنا ضد الجماعات الإرهابية في منطقة الساحل".
وفي تغريدة ثانية قال ماكرون إنّ "الأمّة تفكر هذا المساء بكلّ أبطالها الذين ماتوا من أجل فرنسا في منطقة الساحل في عمليتي سرفال وبرخان، وبالعائلات المكلومة، وبجميع جرحاها. تضحيتهم لم تذهب سدىً. مع شركائنا الأفارقة والأوروبيين والأميركيين سنواصل هذه المعركة".
وذكر مكتب ماكرون أن الصحراوي هو الزعيم التاريخي لـ "الدولة الإسلامية" في المنطقة الواقعة بغرب إفريقيا وأن جماعته استهدفت جنودا أمريكيين في هجوم دام عام 2017. كما إنه أمر شخصيا بقتل ستة عمال إغاثة فرنسيين وسائقهم من النيجر في غشت من عام 2020.

يذكر أن تنظيم "الدولة الإسلامية" في الصحراء الكبرى مسؤول عن غالبية الهجمات التي تشهدها منطقة المثلث الحدودي الواقع بين مالي والنيجر وبوركينا فاسو. والمثلث الحدودي هو الهدف المفضّل لجماعتين جهاديتين مسلّحتين تنشطان فيه هما "تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى" و"جماعة نصرة الإسلام والمسلمين" التابعة لتنظيم القاعدة.

و.ب/ ا.ف  (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أمس الأربعاء (15 سبتمبر2021)، إن قوات فرنسية قتلت عدنان أبو وليد الصحراوي، زعيم تنظيم "داعش" بمنطقة الصحراء الكبرى. وجاء ذلك في تغريدة على تويتر أعلن فيها ماكرون أن قائد التنظيم الجهادي "تمّ تحييده على أيدي القوات الفرنسية"، في مصطلح عسكري أوضح الإليزيه أنّه يعني أنّه "قتل". وأضاف ماكرون "إنه لنجاح كبير آخر في حربنا ضد الجماعات الإرهابية في منطقة الساحل".
وفي تغريدة ثانية قال ماكرون إنّ "الأمّة تفكر هذا المساء بكلّ أبطالها الذين ماتوا من أجل فرنسا في منطقة الساحل في عمليتي سرفال وبرخان، وبالعائلات المكلومة، وبجميع جرحاها. تضحيتهم لم تذهب سدىً. مع شركائنا الأفارقة والأوروبيين والأميركيين سنواصل هذه المعركة".
وذكر مكتب ماكرون أن الصحراوي هو الزعيم التاريخي لـ "الدولة الإسلامية" في المنطقة الواقعة بغرب إفريقيا وأن جماعته استهدفت جنودا أمريكيين في هجوم دام عام 2017. كما إنه أمر شخصيا بقتل ستة عمال إغاثة فرنسيين وسائقهم من النيجر في غشت من عام 2020.

يذكر أن تنظيم "الدولة الإسلامية" في الصحراء الكبرى مسؤول عن غالبية الهجمات التي تشهدها منطقة المثلث الحدودي الواقع بين مالي والنيجر وبوركينا فاسو. والمثلث الحدودي هو الهدف المفضّل لجماعتين جهاديتين مسلّحتين تنشطان فيه هما "تنظيم الدولة الإسلامية في الصحراء الكبرى" و"جماعة نصرة الإسلام والمسلمين" التابعة لتنظيم القاعدة.

و.ب/ ا.ف  (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 4953 زائر

 2 زائر حاليا