نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

كارلوس غاريدو تحت اختبار جديد (الصورة DR)


نيوبريس24
 بعد 13 عشرا شهر على رحيله عن فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم يعود المدرب الإسباني كارلوس غاريدو إلى الدار البيضاء لتدريب الخصم التقليدي للقلعة الخضراء؛ فريق الوداد البيضاوي.

ومن حسن الصدف أن يتزامن قدوم غاريدو مع المباراة التي سيجريها فريق الوداد ضد نجم الساحل التونسي يوم السبت 29 فبراير 2020 بالمركب الرياضي محمد الخامس برسم دوري أبطال إفريقيا ذهاب.

الوداد يستقبل الوفد نجم الساحل التونسي اليوم بمطار محمد الخامس قبيل مباراة السبت(الصورة من موقع الوداد)

وعلى الرغم من تصدر الوداد لائحة الترتيب في البطولة الاحترافية الوطنية يتوقع العديد من المتتبعين للشأن الكروي بالمغرب أن تواجه الفريق، الذي أقدم على تغيير مدربه للمرة لأكثر من مرة خلال الموسم الكروي الحالي، صعوبات، بالنظر إلى المهام المطلوبة من المدرب الجديد، سواء من حيث الحفاظ على مقدمة الترتيب أو خوض مباريات وطنية وإقصائيات خارج المغرب أو من حيث الحصيلة التي يحملها معه المدرب غاريدو، قبل التحاقه بالفريق الأحمر.

فقد سبق للاعب من الرجاء البيضاوي، رفض الإفصاح عن نفسه، في حديث صحفي، أن كشف أن إقالة خوان كارلوس غاريدو من تدريب الرجاء، قبل عام، كانت بسبب تهديدات خمسة من لاعبي الفريق بالرحيل عن النادي في حال استمر غاريدو مدربا للفريق الأخضر .

وأضاف اللاعب المذكور، أنه قبل إعلان إقالة غاريدو من تدريب الرجاء ، بساعات قليلة، هدد خمسة لاعبين بالرحيل الفريق الأخضر، مشددا أن علاقة المدرب الاسباني باللاعبين والطاقم التقني المساعد، عرفت توثرا، بسبب تعاليه وعناده الكبير، حسب تعبير اللاعب الرجاوي .

وقال اللاعب الرجاوي، أن شخصية غاريدو، وعناده المبالغ فيه، تسببا في إحداث مجموعة من الصراعات والتشنجات في صفوف الفريق الأخضر، أفضت إلى إهدار مجموعة من النقاط في الدوري الإحترافي وخسارة مباراة مهمة في سباق الفوز بلقب البطولة العربية .

وحقق الرجاء رفقة غاريدو خلال المباريات الأخيرة، سلسلة من النتائج السلبية، منها الهزيمة في الديربي البيضاوي بهدف دون رد، وثلاث تعادلات متتالية أمام نهضة بركان والمولودية الوجدية ثم المغرب التطواني، إضافة الى الهزيمة أمام نجم الساحل التونسي في كأس الشيخ زايد للأندية الأبطال، علما أنه فاز في مباراة الجيش الملكي، برسم مؤجل الدورة 4 بهدفين لواحد.

وفي أول تصريح له بعد تعيينه مدربًا لفريق الوداد البيضاوي، اليوم الثلاثاء (25 فبراير)، أعرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو، عن اعتزازه وفخره بتدريب الفريق الأحمر “الذي يعد ناديا كبيرا”، مبرزا أنه سيدخل غمار هذه المرحلة من أجل تحقيق الألقاب.

وأضاف غاريدو، في تصريح بثه الموقع الرسمي للنادي، أن فريق الوداد يتميز بتوفره على ترسانة من اللاعبين الجيدين، مشيرا إلى أنه سيباشر مهامه لتحقيق الأهداف المسطرة وفي مقدمتها الفوز بعصبة الأبطال الإفريقية والظفر بلقب البطولة الوطنية.

ودعا غاريو جميع مكونات النادي لكي تظافر جهودها من أجل بلوغ الغايات المرجوة، مشددا على أن الفريق في حاجة للدعم اللامشروط من قبل جماهيره العريضة.
ويعتبر غاريدو، المدرب السابق للرجاء الرياضي، هو ثالث إطار تقني يقود فريق الوداد الرياضي خلال الموسم الجاري، بعد الصربي زوران مانولوفيتش والفرنسي سيباستيان ديسابر، اللذين فشلا في تحقيق نتائج إيجابية مع القلعة الحمراء.

وسبق لغاريدو الإشراف على مجموعة من الأندية الإسبانية، و يتعلق الأمر بفياريال، و ريال بتيس، إضافة إلى كلوب بروج البلجيكي، والأهلي المصري، والإتفاق السعودي، والرجاء الرياضي، والعين الإماراتي، ثم النجم الساحلي التونسي.
وبحسب مصادر مطلعة فسيرتبط غاريدو مع الوداد بعقد قابل للتجديد إلى غاية نهاية الموسم الكروي الجاري، ومن بين عقدة الأهداف التي تم تسطيرها، التتويج بلقبي البطولة الاحترافية ودوري عصبة أبطال إفريقيا.
يشار إلى أنه تم بالمناسبة تعيين النجم السابق للوداد السينغالي موسى نداو مساعدا أولا لغاريدو.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

كارلوس غاريدو تحت اختبار جديد (الصورة DR)


نيوبريس24
 بعد 13 عشرا شهر على رحيله عن فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم يعود المدرب الإسباني كارلوس غاريدو إلى الدار البيضاء لتدريب الخصم التقليدي للقلعة الخضراء؛ فريق الوداد البيضاوي.

ومن حسن الصدف أن يتزامن قدوم غاريدو مع المباراة التي سيجريها فريق الوداد ضد نجم الساحل التونسي يوم السبت 29 فبراير 2020 بالمركب الرياضي محمد الخامس برسم دوري أبطال إفريقيا ذهاب.

الوداد يستقبل الوفد نجم الساحل التونسي اليوم بمطار محمد الخامس قبيل مباراة السبت(الصورة من موقع الوداد)

وعلى الرغم من تصدر الوداد لائحة الترتيب في البطولة الاحترافية الوطنية يتوقع العديد من المتتبعين للشأن الكروي بالمغرب أن تواجه الفريق، الذي أقدم على تغيير مدربه للمرة لأكثر من مرة خلال الموسم الكروي الحالي، صعوبات، بالنظر إلى المهام المطلوبة من المدرب الجديد، سواء من حيث الحفاظ على مقدمة الترتيب أو خوض مباريات وطنية وإقصائيات خارج المغرب أو من حيث الحصيلة التي يحملها معه المدرب غاريدو، قبل التحاقه بالفريق الأحمر.

فقد سبق للاعب من الرجاء البيضاوي، رفض الإفصاح عن نفسه، في حديث صحفي، أن كشف أن إقالة خوان كارلوس غاريدو من تدريب الرجاء، قبل عام، كانت بسبب تهديدات خمسة من لاعبي الفريق بالرحيل عن النادي في حال استمر غاريدو مدربا للفريق الأخضر .

وأضاف اللاعب المذكور، أنه قبل إعلان إقالة غاريدو من تدريب الرجاء ، بساعات قليلة، هدد خمسة لاعبين بالرحيل الفريق الأخضر، مشددا أن علاقة المدرب الاسباني باللاعبين والطاقم التقني المساعد، عرفت توثرا، بسبب تعاليه وعناده الكبير، حسب تعبير اللاعب الرجاوي .

وقال اللاعب الرجاوي، أن شخصية غاريدو، وعناده المبالغ فيه، تسببا في إحداث مجموعة من الصراعات والتشنجات في صفوف الفريق الأخضر، أفضت إلى إهدار مجموعة من النقاط في الدوري الإحترافي وخسارة مباراة مهمة في سباق الفوز بلقب البطولة العربية .

وحقق الرجاء رفقة غاريدو خلال المباريات الأخيرة، سلسلة من النتائج السلبية، منها الهزيمة في الديربي البيضاوي بهدف دون رد، وثلاث تعادلات متتالية أمام نهضة بركان والمولودية الوجدية ثم المغرب التطواني، إضافة الى الهزيمة أمام نجم الساحل التونسي في كأس الشيخ زايد للأندية الأبطال، علما أنه فاز في مباراة الجيش الملكي، برسم مؤجل الدورة 4 بهدفين لواحد.

وفي أول تصريح له بعد تعيينه مدربًا لفريق الوداد البيضاوي، اليوم الثلاثاء (25 فبراير)، أعرب الإسباني خوان كارلوس غاريدو، عن اعتزازه وفخره بتدريب الفريق الأحمر “الذي يعد ناديا كبيرا”، مبرزا أنه سيدخل غمار هذه المرحلة من أجل تحقيق الألقاب.

وأضاف غاريدو، في تصريح بثه الموقع الرسمي للنادي، أن فريق الوداد يتميز بتوفره على ترسانة من اللاعبين الجيدين، مشيرا إلى أنه سيباشر مهامه لتحقيق الأهداف المسطرة وفي مقدمتها الفوز بعصبة الأبطال الإفريقية والظفر بلقب البطولة الوطنية.

ودعا غاريو جميع مكونات النادي لكي تظافر جهودها من أجل بلوغ الغايات المرجوة، مشددا على أن الفريق في حاجة للدعم اللامشروط من قبل جماهيره العريضة.
ويعتبر غاريدو، المدرب السابق للرجاء الرياضي، هو ثالث إطار تقني يقود فريق الوداد الرياضي خلال الموسم الجاري، بعد الصربي زوران مانولوفيتش والفرنسي سيباستيان ديسابر، اللذين فشلا في تحقيق نتائج إيجابية مع القلعة الحمراء.

وسبق لغاريدو الإشراف على مجموعة من الأندية الإسبانية، و يتعلق الأمر بفياريال، و ريال بتيس، إضافة إلى كلوب بروج البلجيكي، والأهلي المصري، والإتفاق السعودي، والرجاء الرياضي، والعين الإماراتي، ثم النجم الساحلي التونسي.
وبحسب مصادر مطلعة فسيرتبط غاريدو مع الوداد بعقد قابل للتجديد إلى غاية نهاية الموسم الكروي الجاري، ومن بين عقدة الأهداف التي تم تسطيرها، التتويج بلقبي البطولة الاحترافية ودوري عصبة أبطال إفريقيا.
يشار إلى أنه تم بالمناسبة تعيين النجم السابق للوداد السينغالي موسى نداو مساعدا أولا لغاريدو.

إغلاق إغلاق



بقلم: أحمد طارق

المادة بأصــوات متعددة

تحت شعار "المادة بأصوات متعددة"،  افتتح  مؤخرا برواق المركز السوسيوثقافي، التابع لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين بتطوان، معرض تشكيلي للفنانة و الأديبة لبابة لعلج، تقدم فيه آخر إبداعاتها الفنية.
يضم هذا المعرض المقام إلى غاية 12 مارس  أكثر من 40 لوحة، تتيح لعشاق الريشة واللون السفر إلى عوالمها الخاصة، وتجدد من خلالها اللقاء مع متتبعيها وتؤكد على ارتباطها القوي بالمكان والزمان.
بالموازاة مع هذا الحدث الفني نظم  المركز المذكور بشراكة مع المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان  لقاء مفتوحا مع  المبدعة لبابة لعلج حول إصدارها  الفني  الجديد "شذرات" سيره أحمد فاسي ( كاتب وناقد فني) وساهم في تقديمه كل من ادريس كثير ( كاتب وباحث جمالي)و نورالدين ضرار ( كاتب وشاعر) والناقد الفني شفيق الزوكاري.
خلال  حفل الافتتاح الذي تعزز بحضور عدد من المثقفين والفنانين المبدعين وكذا الإعلاميين ، قدمت الفنانة ورقة ضافية ضمنتها تصوراتها الفكرية وتأملاتها الجمالية. في مايلي نصها الكامل:
"في عالم تهيمن فيه المادة، وتخلق فيه الموضات للتخلص منها بشكل أسرع، تصبح الأصالة في إفساح المجال للطفل السعيد بدواخلنا الذي يعيش طبيعته الخاصة بدون حالة روحية. اللوحة تنبني بدون فكرة مسبقة. ليس هناك أي رسم تمهيدي ولا أي مخطط، فهي حصيلة إلهام اللحظة. حالما تنتهي، أضع فيها نظرة بقدر ما هي ثاقبة فهي تأملية. أنا في لذة الولادة وأعجب لكل مولود جديد.
بدأت بمرحلة الفن الخام ثم أتت بعده مراحل الإبداع الحروفي،  والأسود والأبيض،  والحدائق الداخلية التي أفضت بشكل طبيعي إلى البزوغ الغرائبي وإلى المادة. إنه تطور من تلقاء ذاته. فأنا فنانة باحثة وملهمة. يتحدث عالمي الرمزي عن رغبتي في الحرية، وعن رؤيتي للمرأة وللعالم، مرورا بالزوجين وبالحب والمقدس. أستفسر في الوقت ذاته البيئة وذاتي. أحب الحكايات التي تنتهي بسلام. إني في حاجة إلى قصصي الخارقة. إلهامي مستمد من عالمي الباطني. لم أرد قط الانقياد مع تأثير أي كان مهما كان ومهما يكن.   طبعا إنه اختياري ويستحق ما يستحق بما توحي لي به رحلاتي وتجربتي الروحية...


فني عصا سحرية أستطيع بواسطتها التعبير بحرية عبر الأشكال،  والألوان،  والأنوار. في قماشاتي، الأبيض هو النور وأستسعف بالأبيض والأسود، لأن الأمر يتعلق بمبدأ الثنائية، هو المعتم والمضيء في الحياة. الألوان هي أيضا انفجار الفرح. لست الكائن الذي يستشفى بالفن (...)أنا التي تحب تصوير الفرح، والحفل والحلم. لا أحلم إلا بالحروف.
أنا الحياة. أرقص المدى اللانهائي لروحي المقدسة. يتحدث ذكاء الحروف عن الأصل، الواحد، الأعلى ... الفنان هو الذي يمتلك القدرة على حمل الآخرين واستدراجهم بعيدا في عالمهم الخاص لدعوتهم لمساءلته،  لكنه أيضا هو الذي يتيح لهم إمكانية نسيان أنفسهم، ووضع واقعهم اليومي جانبا، والشروع من جديد في الحلم...
بالنسبة لي، الفن هو الكل الذي يجمع عدة شعب... التصوير الصباغي والكتابة في منجزي مرتبطان بحميمية. أكتب بفرشاتي الأشكال، والألوان، وصور كتابتي في كل واحد منهما. أصف حبي للحياة، تلك التي تنبهر كطفل أبدي يراقص روحه.
التصوير الصباغي هو، أولا، لذة تتيح لي إمكانية الإفصاح عن رؤيتي للآخرين، وإيصال اللامرئي إلى المرئي، ووضع النقط على اللاواقعي والواقعي. إنه أيضا إمكانية إبلاغ شعر الحياة، للخروج من حرب الثنائيات. أن تحلم، هو أن تغير منظورك...
اللون والنور هما أساس ملونتي. بدون نور، سيكون هناك الخواء. لا استطيع حتى تصوره. في ما يتعلق باللون، فهو يعوض الكلمات. إنه التعبير ما قبل اللفظي الذي يدعو للتأمل في الصمت. عالمي هو المتخيل، المحكي بالأشكال والألوان، أخلق رؤية أحلامي بدون أي تخطيط.
واعية بأن قماشاتي تستفهم دون تكرار.    إنه الإحساس الذي أتقاسمه في تواضع من نظرة حرة متبادلة في ما يتعلق بجمال الممثَل والتمثيل في جوهره الخالص جدا. لا ننسى بأن رغبتي الأولى هي الغبطة والهروب من الواقع. ..الهدف والغاية المتوخاة هما جعل الناس يهربون من يومهم،  وتكسير الحدود والبنيات. كل هذه البرمجة التي تلقيناها منذ ريعان شبابنا  «  وأضافت حول تجربتها التصويرية التي تستثمر المادة الشمعية:  » تعتبر رحلتي نحو شمع النحلة رباطا جسديا وفاتنا مع قماشاتي. إنها رحلة ملغزة. رحلة العاشق الذي يداعب جلد زوجته المخملي.  للشمع نسيج حار، ناعم ولامع. يشع بألف شظايا، مانحا للعين روعتها.
عندما يصبح الشمع شمعة رفيعة،  فهو في خدمة الشأن الرباني. انتهت لوحتي، أحب مداعبتها من كثرة انفجار الصفاء وسط الألوان. هذه المادة الحية ذات البياض الطاهر نتاج النحلة، رمز الروح. عندما تلسع النحلة، تولج النار في لحم الجسد. تنحدر هذه المادة من الحق و الحي، و تنيرني في ما يتعلق بموضوع الشغف. تستدعيني ك  « حقيقة غير تامة »

لبابة لعلج (مواليد فاس)  استطاعت أن ترسخ حضورها النوعي داخل المشهد الإبداعي الوطني والدولي من خلال معارضها الجماعية ولقاءاتها الفكرية، طالقة العنان لزاد خيالها الجامح الذي أثرى أعمالها التشكيلية ذات المحاور الوجودية والجمالية المتعددة، حيث اشتغلت على الحروفية، والأبيض والأسود، والفن الخام، والبعد العجائبي، والمادة غير الصباغية، والتشكيل والملحون. صدرت حول تجربتها الإبداعية عدة منشورات من بينها: "بزوغ غرائبي"(دليل معرض فردي   بالصويرة)، "عوالمــــــــــي"(مونوغرافيا)، "المادة بأصــوات متعددة"(مؤلف جمالي حول تجربتها)، ”سيدات العالم: بين الظل والنور“ (مؤلف جمالي للباحث والكاتب ادريس كثير قيد الطبع)  . من مؤلفاتها: "شذرات"(ديوان شعري)، "تشكيل وملحون" (نصوص و لوحات)، "أفكار شاردة "(ديوان شعري)،” تصوف وتشكيل" (نصوص و لوحات)،"تجريد وإيحاء"(مؤلف جمالي حول تجربتها قيد الطبع) ...

توج مؤخرا مسار الأديبة والفنانة التشكيلية لبابة لعلج بالدكتوراه الفخرية من طرف منتدى الفنون التشكيلية ا لدولي في اطار حفل تكريمي أقيم بالفضاء الثقافي لوزارة الاتصال بايموزاركندر ، وذلك بحضور عدد وازن من النقاد والباحثين الجماليين ، حيث تعزز هذا الحفل بتقديم وتوقيع كتابها  الشعري الجديد  "شذرات"  ، في نسختيه الفرنسية والعربية .
أقامت مؤخرا بفضاء دار الصويري معرضها الفردي تحت عنوان "بزوغ غرائبي"، حيث تم تكريمها من لدن جمعية الصويرة موكادور بمشاركة صفوة من النقاد والإعلاميين والباحثين الجماليين.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


بقلم: أحمد طارق

المادة بأصــوات متعددة

تحت شعار "المادة بأصوات متعددة"،  افتتح  مؤخرا برواق المركز السوسيوثقافي، التابع لمؤسسة محمد السادس للنهوض بالأعمال الاجتماعية للتربية والتكوين بتطوان، معرض تشكيلي للفنانة و الأديبة لبابة لعلج، تقدم فيه آخر إبداعاتها الفنية.
يضم هذا المعرض المقام إلى غاية 12 مارس  أكثر من 40 لوحة، تتيح لعشاق الريشة واللون السفر إلى عوالمها الخاصة، وتجدد من خلالها اللقاء مع متتبعيها وتؤكد على ارتباطها القوي بالمكان والزمان.
بالموازاة مع هذا الحدث الفني نظم  المركز المذكور بشراكة مع المعهد الوطني للفنون الجميلة بتطوان  لقاء مفتوحا مع  المبدعة لبابة لعلج حول إصدارها  الفني  الجديد "شذرات" سيره أحمد فاسي ( كاتب وناقد فني) وساهم في تقديمه كل من ادريس كثير ( كاتب وباحث جمالي)و نورالدين ضرار ( كاتب وشاعر) والناقد الفني شفيق الزوكاري.
خلال  حفل الافتتاح الذي تعزز بحضور عدد من المثقفين والفنانين المبدعين وكذا الإعلاميين ، قدمت الفنانة ورقة ضافية ضمنتها تصوراتها الفكرية وتأملاتها الجمالية. في مايلي نصها الكامل:
"في عالم تهيمن فيه المادة، وتخلق فيه الموضات للتخلص منها بشكل أسرع، تصبح الأصالة في إفساح المجال للطفل السعيد بدواخلنا الذي يعيش طبيعته الخاصة بدون حالة روحية. اللوحة تنبني بدون فكرة مسبقة. ليس هناك أي رسم تمهيدي ولا أي مخطط، فهي حصيلة إلهام اللحظة. حالما تنتهي، أضع فيها نظرة بقدر ما هي ثاقبة فهي تأملية. أنا في لذة الولادة وأعجب لكل مولود جديد.
بدأت بمرحلة الفن الخام ثم أتت بعده مراحل الإبداع الحروفي،  والأسود والأبيض،  والحدائق الداخلية التي أفضت بشكل طبيعي إلى البزوغ الغرائبي وإلى المادة. إنه تطور من تلقاء ذاته. فأنا فنانة باحثة وملهمة. يتحدث عالمي الرمزي عن رغبتي في الحرية، وعن رؤيتي للمرأة وللعالم، مرورا بالزوجين وبالحب والمقدس. أستفسر في الوقت ذاته البيئة وذاتي. أحب الحكايات التي تنتهي بسلام. إني في حاجة إلى قصصي الخارقة. إلهامي مستمد من عالمي الباطني. لم أرد قط الانقياد مع تأثير أي كان مهما كان ومهما يكن.   طبعا إنه اختياري ويستحق ما يستحق بما توحي لي به رحلاتي وتجربتي الروحية...


فني عصا سحرية أستطيع بواسطتها التعبير بحرية عبر الأشكال،  والألوان،  والأنوار. في قماشاتي، الأبيض هو النور وأستسعف بالأبيض والأسود، لأن الأمر يتعلق بمبدأ الثنائية، هو المعتم والمضيء في الحياة. الألوان هي أيضا انفجار الفرح. لست الكائن الذي يستشفى بالفن (...)أنا التي تحب تصوير الفرح، والحفل والحلم. لا أحلم إلا بالحروف.
أنا الحياة. أرقص المدى اللانهائي لروحي المقدسة. يتحدث ذكاء الحروف عن الأصل، الواحد، الأعلى ... الفنان هو الذي يمتلك القدرة على حمل الآخرين واستدراجهم بعيدا في عالمهم الخاص لدعوتهم لمساءلته،  لكنه أيضا هو الذي يتيح لهم إمكانية نسيان أنفسهم، ووضع واقعهم اليومي جانبا، والشروع من جديد في الحلم...
بالنسبة لي، الفن هو الكل الذي يجمع عدة شعب... التصوير الصباغي والكتابة في منجزي مرتبطان بحميمية. أكتب بفرشاتي الأشكال، والألوان، وصور كتابتي في كل واحد منهما. أصف حبي للحياة، تلك التي تنبهر كطفل أبدي يراقص روحه.
التصوير الصباغي هو، أولا، لذة تتيح لي إمكانية الإفصاح عن رؤيتي للآخرين، وإيصال اللامرئي إلى المرئي، ووضع النقط على اللاواقعي والواقعي. إنه أيضا إمكانية إبلاغ شعر الحياة، للخروج من حرب الثنائيات. أن تحلم، هو أن تغير منظورك...
اللون والنور هما أساس ملونتي. بدون نور، سيكون هناك الخواء. لا استطيع حتى تصوره. في ما يتعلق باللون، فهو يعوض الكلمات. إنه التعبير ما قبل اللفظي الذي يدعو للتأمل في الصمت. عالمي هو المتخيل، المحكي بالأشكال والألوان، أخلق رؤية أحلامي بدون أي تخطيط.
واعية بأن قماشاتي تستفهم دون تكرار.    إنه الإحساس الذي أتقاسمه في تواضع من نظرة حرة متبادلة في ما يتعلق بجمال الممثَل والتمثيل في جوهره الخالص جدا. لا ننسى بأن رغبتي الأولى هي الغبطة والهروب من الواقع. ..الهدف والغاية المتوخاة هما جعل الناس يهربون من يومهم،  وتكسير الحدود والبنيات. كل هذه البرمجة التي تلقيناها منذ ريعان شبابنا  «  وأضافت حول تجربتها التصويرية التي تستثمر المادة الشمعية:  » تعتبر رحلتي نحو شمع النحلة رباطا جسديا وفاتنا مع قماشاتي. إنها رحلة ملغزة. رحلة العاشق الذي يداعب جلد زوجته المخملي.  للشمع نسيج حار، ناعم ولامع. يشع بألف شظايا، مانحا للعين روعتها.
عندما يصبح الشمع شمعة رفيعة،  فهو في خدمة الشأن الرباني. انتهت لوحتي، أحب مداعبتها من كثرة انفجار الصفاء وسط الألوان. هذه المادة الحية ذات البياض الطاهر نتاج النحلة، رمز الروح. عندما تلسع النحلة، تولج النار في لحم الجسد. تنحدر هذه المادة من الحق و الحي، و تنيرني في ما يتعلق بموضوع الشغف. تستدعيني ك  « حقيقة غير تامة »

لبابة لعلج (مواليد فاس)  استطاعت أن ترسخ حضورها النوعي داخل المشهد الإبداعي الوطني والدولي من خلال معارضها الجماعية ولقاءاتها الفكرية، طالقة العنان لزاد خيالها الجامح الذي أثرى أعمالها التشكيلية ذات المحاور الوجودية والجمالية المتعددة، حيث اشتغلت على الحروفية، والأبيض والأسود، والفن الخام، والبعد العجائبي، والمادة غير الصباغية، والتشكيل والملحون. صدرت حول تجربتها الإبداعية عدة منشورات من بينها: "بزوغ غرائبي"(دليل معرض فردي   بالصويرة)، "عوالمــــــــــي"(مونوغرافيا)، "المادة بأصــوات متعددة"(مؤلف جمالي حول تجربتها)، ”سيدات العالم: بين الظل والنور“ (مؤلف جمالي للباحث والكاتب ادريس كثير قيد الطبع)  . من مؤلفاتها: "شذرات"(ديوان شعري)، "تشكيل وملحون" (نصوص و لوحات)، "أفكار شاردة "(ديوان شعري)،” تصوف وتشكيل" (نصوص و لوحات)،"تجريد وإيحاء"(مؤلف جمالي حول تجربتها قيد الطبع) ...

توج مؤخرا مسار الأديبة والفنانة التشكيلية لبابة لعلج بالدكتوراه الفخرية من طرف منتدى الفنون التشكيلية ا لدولي في اطار حفل تكريمي أقيم بالفضاء الثقافي لوزارة الاتصال بايموزاركندر ، وذلك بحضور عدد وازن من النقاد والباحثين الجماليين ، حيث تعزز هذا الحفل بتقديم وتوقيع كتابها  الشعري الجديد  "شذرات"  ، في نسختيه الفرنسية والعربية .
أقامت مؤخرا بفضاء دار الصويري معرضها الفردي تحت عنوان "بزوغ غرائبي"، حيث تم تكريمها من لدن جمعية الصويرة موكادور بمشاركة صفوة من النقاد والإعلاميين والباحثين الجماليين.

إغلاق إغلاق


بقلم: سعيد رحيم

سيكون من السابق لأوانه وضع تقييم للجبهة الاجتماعية المغربية، المؤسسة حديثا، بناء على المسيرة الوطنية التي دعت إليها يوم الأحد 23 فبراير 2020، بالدار البيضاء.

فهذه المسيرة الوطنية، وإن عرفت مشاركة رمزية للفعاليات المكونة للجبهة من مختلف جهات المغرب واستقطبت الآلاف من المواطنات والمواطنين، فهي في حد ذاتها، أيضا، ليست سوى مبادرة رمزية للتذكير بالمطالب التي رفعتها حركة 20 فبراير قبل تسع سنوات، من الآن.

فإذا كانت حركة 20 فبراير 2011، في المغرب، قد انطلقت متأثرة بظرفية الزلازل السياسية القوية التي هزت أركان عدد من البلدان عرب-شرق أوسطية وشمال إفريقية، وأدت إلى ما أدت إليه في البلدان المعنية، ولا زالت تداعياتها متواصلة إلى اليوم، فإنها في نفس الوقت لم تستطع إفراز قيادة سياسية منسجمة للتفاوض حول مضامين وشعارات مطالب الحركة ولا إفراز مشهد سياسي وطني يقطع مع واقع الاستبداد والفساد، الذي راهنت الحركة على إسقاطه... وهو ما جعل الوضع المغربي مفتوحا على كل الاحتمالات..

ويمكن، في سياق إحياء الذكرى التاسعة ل20 فبراير، تسجيل بعض الملاحظات الجوهرية، حتى لا يتم التضخيم أو التقليل من حجم الجبهة الاجتماعية المغربية. ذلك أن إحياء الذكرى لا يمكن قياسه ولا مقارنته بحركة جماهيرية عفوية يراد منها الضغط على مركز القرار من أجل تحقيق مطلب أو مطالب آنية محددة، بل مجرد لحظة واعية للتذكير بإستراتيجية وواقعية المطالب التي سبق لحركة 20 فبراير أن رفعتها وتم الإخلال بها وتجاهلها في التدبير والتيسير السلطوي والحكومي، على مدى يقارب عقدا من الزمن.

والملاحظ كذلك، أن إحياء هذه الذكرى جاء في ظرفية تتميز بانفراط الثقة بين المواطن والأحزاب السياسية عموما والانتخابية منها على وجه الخصوص. لكن دون التنازل عن المطالب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، التي سبق رفعها من قبل.

هذه الذكرى شهدت أيضا عملية فرز تنظيمي وسياسي يجنح نحو وضوح أكبر للخريطة السياسية مقابل ما كانت عليه من خلط وتمييع قبل العشر سنوات الماضية، وهو الخلط الذي ساهم إلى حد بعيد في عزوف المواطن (ة) عن التفاعل مع الشأن الحزبي والسياسي في كثير من الأحيان.

ويمكن القول أن إحياء الجبهة الاجتماعية المغربية لذاكرة 20 فبراير، بالدار البيضاء، قد أعاد بشكل نسبي، إلى الأذهان، الصورة المنفتحة والمرنة لمسيرات وتظاهرات اليسار المغربي، مع حضور نسائي ملفت تقدم العديد من الجهات ومن القطاعات وأكد حضوره في التنظيم و في المشاركة في رفع الشعارات بقوة متفاعلة.

القيادات السياسية الرئيسية للجبهة الاجتماعية المغربية

غير أنه رغم ما يمكن تسجيله من إيجابيات تنظيمية في هذه الذكرى فلا يمكن عدّها مقياسا لقدرة الجبهة الاجتماعية على تحريك الشارع المغربي من أجل انتزاع أو استدراك ما ضاع منه خلال التسع سنوات الخالية.

إن المقياس والمحك، حسب العديد من الملاحظين، للجبهة الاجتماعية ليس فقط في إحياء الذكريات، على أهميتها، بل في القدرة على صياغة برنامج الحد الأدنى المتفق عليه حول قضايا التعليم والصحة والشغل ومحاربة الفساد واقتصاد الريع والقضاء على الاستبداد ورسم معالم بناء المجتمع الديمقراطي القائم على دولة المؤسسات وربط المسؤوليات بالمحاسبة... وفي القدرة على ربط الجسور مع الطبقات والفئات الاجتماعية المتضررة.

هذه واجهة من الصورة المنتظرة من الجبهة الاجتماعية المغربية، في زمن فقدان الثقة في الأحزاب وتمييع العمل السياسي والنقابي والجمعوي...

ولا يظن أحد أن الفعاليات السياسية والنقابية والجمعوية المؤسسة والمشاركة في هذه الجبهة وطنيا ومحليا قد قطرت من السماء، فأغلبها له ما لا يقل عن ثلاثين أو 40 عاما من التجربة في الميدان.. ولا يخطئ الطريق إلا من هو منفلت من التاريخ. 
 
 
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

بقلم: سعيد رحيم

سيكون من السابق لأوانه وضع تقييم للجبهة الاجتماعية المغربية، المؤسسة حديثا، بناء على المسيرة الوطنية التي دعت إليها يوم الأحد 23 فبراير 2020، بالدار البيضاء.

فهذه المسيرة الوطنية، وإن عرفت مشاركة رمزية للفعاليات المكونة للجبهة من مختلف جهات المغرب واستقطبت الآلاف من المواطنات والمواطنين، فهي في حد ذاتها، أيضا، ليست سوى مبادرة رمزية للتذكير بالمطالب التي رفعتها حركة 20 فبراير قبل تسع سنوات، من الآن.

فإذا كانت حركة 20 فبراير 2011، في المغرب، قد انطلقت متأثرة بظرفية الزلازل السياسية القوية التي هزت أركان عدد من البلدان عرب-شرق أوسطية وشمال إفريقية، وأدت إلى ما أدت إليه في البلدان المعنية، ولا زالت تداعياتها متواصلة إلى اليوم، فإنها في نفس الوقت لم تستطع إفراز قيادة سياسية منسجمة للتفاوض حول مضامين وشعارات مطالب الحركة ولا إفراز مشهد سياسي وطني يقطع مع واقع الاستبداد والفساد، الذي راهنت الحركة على إسقاطه... وهو ما جعل الوضع المغربي مفتوحا على كل الاحتمالات..

ويمكن، في سياق إحياء الذكرى التاسعة ل20 فبراير، تسجيل بعض الملاحظات الجوهرية، حتى لا يتم التضخيم أو التقليل من حجم الجبهة الاجتماعية المغربية. ذلك أن إحياء الذكرى لا يمكن قياسه ولا مقارنته بحركة جماهيرية عفوية يراد منها الضغط على مركز القرار من أجل تحقيق مطلب أو مطالب آنية محددة، بل مجرد لحظة واعية للتذكير بإستراتيجية وواقعية المطالب التي سبق لحركة 20 فبراير أن رفعتها وتم الإخلال بها وتجاهلها في التدبير والتيسير السلطوي والحكومي، على مدى يقارب عقدا من الزمن.

والملاحظ كذلك، أن إحياء هذه الذكرى جاء في ظرفية تتميز بانفراط الثقة بين المواطن والأحزاب السياسية عموما والانتخابية منها على وجه الخصوص. لكن دون التنازل عن المطالب الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، التي سبق رفعها من قبل.

هذه الذكرى شهدت أيضا عملية فرز تنظيمي وسياسي يجنح نحو وضوح أكبر للخريطة السياسية مقابل ما كانت عليه من خلط وتمييع قبل العشر سنوات الماضية، وهو الخلط الذي ساهم إلى حد بعيد في عزوف المواطن (ة) عن التفاعل مع الشأن الحزبي والسياسي في كثير من الأحيان.

ويمكن القول أن إحياء الجبهة الاجتماعية المغربية لذاكرة 20 فبراير، بالدار البيضاء، قد أعاد بشكل نسبي، إلى الأذهان، الصورة المنفتحة والمرنة لمسيرات وتظاهرات اليسار المغربي، مع حضور نسائي ملفت تقدم العديد من الجهات ومن القطاعات وأكد حضوره في التنظيم و في المشاركة في رفع الشعارات بقوة متفاعلة.

القيادات السياسية الرئيسية للجبهة الاجتماعية المغربية

غير أنه رغم ما يمكن تسجيله من إيجابيات تنظيمية في هذه الذكرى فلا يمكن عدّها مقياسا لقدرة الجبهة الاجتماعية على تحريك الشارع المغربي من أجل انتزاع أو استدراك ما ضاع منه خلال التسع سنوات الخالية.

إن المقياس والمحك، حسب العديد من الملاحظين، للجبهة الاجتماعية ليس فقط في إحياء الذكريات، على أهميتها، بل في القدرة على صياغة برنامج الحد الأدنى المتفق عليه حول قضايا التعليم والصحة والشغل ومحاربة الفساد واقتصاد الريع والقضاء على الاستبداد ورسم معالم بناء المجتمع الديمقراطي القائم على دولة المؤسسات وربط المسؤوليات بالمحاسبة... وفي القدرة على ربط الجسور مع الطبقات والفئات الاجتماعية المتضررة.

هذه واجهة من الصورة المنتظرة من الجبهة الاجتماعية المغربية، في زمن فقدان الثقة في الأحزاب وتمييع العمل السياسي والنقابي والجمعوي...

ولا يظن أحد أن الفعاليات السياسية والنقابية والجمعوية المؤسسة والمشاركة في هذه الجبهة وطنيا ومحليا قد قطرت من السماء، فأغلبها له ما لا يقل عن ثلاثين أو 40 عاما من التجربة في الميدان.. ولا يخطئ الطريق إلا من هو منفلت من التاريخ. 
 
 
 

إغلاق إغلاق



نيوبريس24
 

توصلت إدارة فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم، بمراسلة من العصبة الإحترافية تتضمن تأجيل مباراة الرجاء ونهضة الزمامرة، برسم الجولة 17 من الدوري الاحترافي، والتي كان مقررا إجراؤها الاثنين المقبل.
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24
 

توصلت إدارة فريق الرجاء البيضاوي لكرة القدم، بمراسلة من العصبة الإحترافية تتضمن تأجيل مباراة الرجاء ونهضة الزمامرة، برسم الجولة 17 من الدوري الاحترافي، والتي كان مقررا إجراؤها الاثنين المقبل.
 

إغلاق إغلاق


ضربة جزاء التي أثارت جدلا رفضها الفار
 

الدار البيضاء: ع .خيار


نجح فريق الرجاء البيضاوي في العودة من وادي زم بثلاث نقط جديدة اثر فوزه عشية اليوم 22 فبراير 2020على فريق رجاء بني ملال عن الجولة السادسة عشر من البطولة الاحترافية.
المباراة سجلت  اعتماد تقنية الفار التي نجحت في إلغاء ركلة جزاء لصالح الرجاء بعدما اقرها الحكم التمتماني.
فوز الرجاء بهدفي سفيان رحيمي في الدقيقة 64 وزكرياء الوردي في الدقيقة 70  عن ركلة جزاء بينما تمكن الفريق الملالي من تقليص نتيجة المباراة بهدف ياسين الصالحي بركلة جزاء في القيقة84.
فوز الرجاء مكنها من احتلال المرتبة الرابعة الى جانب الجيش الملكي بمجموع 28 نقطة. فيما تكون هزيمة الرجاء الملالي بعقر داره إعلانا رسميا على توديع قسم الكبار مبكرا.
 

 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

ضربة جزاء التي أثارت جدلا رفضها الفار
 

الدار البيضاء: ع .خيار


نجح فريق الرجاء البيضاوي في العودة من وادي زم بثلاث نقط جديدة اثر فوزه عشية اليوم 22 فبراير 2020على فريق رجاء بني ملال عن الجولة السادسة عشر من البطولة الاحترافية.
المباراة سجلت  اعتماد تقنية الفار التي نجحت في إلغاء ركلة جزاء لصالح الرجاء بعدما اقرها الحكم التمتماني.
فوز الرجاء بهدفي سفيان رحيمي في الدقيقة 64 وزكرياء الوردي في الدقيقة 70  عن ركلة جزاء بينما تمكن الفريق الملالي من تقليص نتيجة المباراة بهدف ياسين الصالحي بركلة جزاء في القيقة84.
فوز الرجاء مكنها من احتلال المرتبة الرابعة الى جانب الجيش الملكي بمجموع 28 نقطة. فيما تكون هزيمة الرجاء الملالي بعقر داره إعلانا رسميا على توديع قسم الكبار مبكرا.
 

 

إغلاق إغلاق



نيوبريس24

أحيت الجبهة الاجتماعية المحلية بالمحمدية مساء اليوم الخميس الذكرى التاسعة لحركة 20 فبراير.

ورفعت المشاركات والمشاركون في التظاهرة الرمزية، التي نظمت بساحة الكرامة، شعارات نددت بالغلاء وبالسياسة الإقصائية في ميدان التعليم وإهانة المدرسين والمطالبة بتحسين العرض الصحي العمومي والعلاج المجاني،

وجددوا التأكيد على مطلب التشغيل وعلى استرجاع ثروة البلاد المنهوبة وتمكين ساكنة الصفيح من سكن مناسب إلى جانب مطلب تحسين خدمات النقل العمومي مع التشديد على احترام حقوق المرأة العاملة وعلى الحرية والديمقراطية الثقافة ومحاسبة المفسدين وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وتميزت هذه التظاهرة بحضور فئات متعددة من الساكنة المحلية وكذلك من الفعاليات السياسية والنقابية والجمعوية الممثلة في الإقليم.

وكانت فئات واسعة من الشعب المغربي قد خرجت في تظاهرات حاشدة في 20 فبراير 2011، تطالب أساسا بتغيير الدستور وحل البرلمان وإسقاط الحكومة والاستبداد ومحاربة الفساد..

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24

أحيت الجبهة الاجتماعية المحلية بالمحمدية مساء اليوم الخميس الذكرى التاسعة لحركة 20 فبراير.

ورفعت المشاركات والمشاركون في التظاهرة الرمزية، التي نظمت بساحة الكرامة، شعارات نددت بالغلاء وبالسياسة الإقصائية في ميدان التعليم وإهانة المدرسين والمطالبة بتحسين العرض الصحي العمومي والعلاج المجاني،

وجددوا التأكيد على مطلب التشغيل وعلى استرجاع ثروة البلاد المنهوبة وتمكين ساكنة الصفيح من سكن مناسب إلى جانب مطلب تحسين خدمات النقل العمومي مع التشديد على احترام حقوق المرأة العاملة وعلى الحرية والديمقراطية الثقافة ومحاسبة المفسدين وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وتميزت هذه التظاهرة بحضور فئات متعددة من الساكنة المحلية وكذلك من الفعاليات السياسية والنقابية والجمعوية الممثلة في الإقليم.

وكانت فئات واسعة من الشعب المغربي قد خرجت في تظاهرات حاشدة في 20 فبراير 2011، تطالب أساسا بتغيير الدستور وحل البرلمان وإسقاط الحكومة والاستبداد ومحاربة الفساد..

إغلاق إغلاق



نيوبريس24 – بقلم الدكتورة فوزية الزواري 

نشرت فوزية الزواري ، كاتبة وصحفية تونسية ودكتورة في اللغة الفرنسية والأدب المقارن من جامعة السوربون ، هذا المقال في مجلة باليون أفريك"

ترجم بتصرف: سعيد رحيم


"هناك أيام أشعر بالأسى لأنني ولدت فيها عربية.

في الأيام التي أستيقظ فيها على مشهد وجوه خشنة على استعداد للمذبحة باسم الله ، وعندما أغفو على صوت الانفجارات المنتشرة على خلفية الآيات القرآنية.

- الأيام التي أشاهد فيها الجثث تتناثر في شوارع بغداد أو بيروت بفعل الانتحاريين ؛ حيث يخول البطريق وشيوخ الظلام لأنفسهم الحق في إصدار الفتاوى لأنهم مثل زجاجات ممتلئة بالكراهية وبالدم ؛ حيث أرى فتيات صغيرات، بعضهن يركضن لحماية والدتهن التي يتم رجمها ، والبعض الآخر يرتدين ثوب الزفاف في سن التاسعة.

ثم تلك الأيام التي أسمع فيها الأمهات المسيحيات يعترفن، يبكين، أن ذريتهن التي اعتنقت الإسلام ترفض لمسهن بحجة أنهم نجس قذرون.

"عندما أسمع هذا الأب المسلم يبكي لأنه لا يعرف سبب مقتل ولده في سوريا.
-  في وقت تلازم فيه هذا الاستعراض في ضواحي حلب، قام كلاشنيكوف متربصا، ينتظر أن يتغذى على فتاة من ضواحي تونس العاصمة أو لندن، والتي أُجبرت على الاعتقاد بأن الاغتصاب، هو الطريق إلى الجنة.
-  في هذه الأيام عندما أرى بيل غيتس ينفق أموالهم على الأفارقة الصغار وفرانسوا بينولت على فنانين من قارتهم، بينما على العكس من ذلك يهدر شيوخ الخليج ثروتهم في الكازينوهات والمنازل المجون الساحر في (بيوت الدعارة) دون التفكير في العاطلين الذين يموتون من الجوع، وفي الشاعر الذي يعيش مختبئاً، أو في الفنان الذي لا يملك ما يكفي لشراء الفرشاة.

"وجميع هؤلاء المؤمنين الذين يحسبون  أنفسهم مخترعي مسحوق الغسيل وهم لا يعرفون حتى كيفية ربط ربطة عنق، دون الحديث عدم قدرتهم على صنع قرص أو سيارة."
هؤلاء أنفسهم ممن يحصون معجزات التعجيز العلمي في القرآن وعقلهم يخلو من أبسط المعرفة القادرة على مقاومة الأمراض.
"هؤلاء الوعاظ المتعجرفون الذين يتقيئون الغرب، رغم أنهم لا يستطيعون الاستغناء عن هواتفهم المحمولة، وأدويتهم، وعن تقدم الغرب في جميع المجالات.
-  هؤلاء الإسلاميون الذين يتحدثون عن الديمقراطية ولا يؤمنون بكلمة واحدة ، والذين يدعون احترام النساء ويعاملونهم كعبيد.
-  وتلك المنقبات اللواتي يشعرن بالسعادة، في أوروبا ، وهن يصدمن الأوربي الجيد و البلجيكي الجيد، كما لو كن خارجات من عالم الغطس.

وكما لو كانت طريقة لتنمية الإسلام بانسبة إليهم هي تقديمه في الملابسه الأكثر رجعية.
   مؤخرا، في هذه الأيام، عندما أسعى إلى الخلاص ولا أجده في أي مكان، ولا حتى مع النخبة المثقفة العربية التي تستعر على الهوائيات وتتجاهل الميدان، النخبة التي ينتهي بها المطاف نهارا في الحانات ليلًا، نخبة تتحدث عن مبادئ وتبيع نفسها بحفنة من الدولارات، نخبة تخلق الضوضاء وغير صالحة لأي شيء مجدية!

       كانت هذه ربع ساعة لي من الغضب ضد أقربائي ...
" نأمل أن يفتح الغرب عيونه .... "

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24 – بقلم الدكتورة فوزية الزواري 

نشرت فوزية الزواري ، كاتبة وصحفية تونسية ودكتورة في اللغة الفرنسية والأدب المقارن من جامعة السوربون ، هذا المقال في مجلة باليون أفريك"

ترجم بتصرف: سعيد رحيم


"هناك أيام أشعر بالأسى لأنني ولدت فيها عربية.

في الأيام التي أستيقظ فيها على مشهد وجوه خشنة على استعداد للمذبحة باسم الله ، وعندما أغفو على صوت الانفجارات المنتشرة على خلفية الآيات القرآنية.

- الأيام التي أشاهد فيها الجثث تتناثر في شوارع بغداد أو بيروت بفعل الانتحاريين ؛ حيث يخول البطريق وشيوخ الظلام لأنفسهم الحق في إصدار الفتاوى لأنهم مثل زجاجات ممتلئة بالكراهية وبالدم ؛ حيث أرى فتيات صغيرات، بعضهن يركضن لحماية والدتهن التي يتم رجمها ، والبعض الآخر يرتدين ثوب الزفاف في سن التاسعة.

ثم تلك الأيام التي أسمع فيها الأمهات المسيحيات يعترفن، يبكين، أن ذريتهن التي اعتنقت الإسلام ترفض لمسهن بحجة أنهم نجس قذرون.

"عندما أسمع هذا الأب المسلم يبكي لأنه لا يعرف سبب مقتل ولده في سوريا.
-  في وقت تلازم فيه هذا الاستعراض في ضواحي حلب، قام كلاشنيكوف متربصا، ينتظر أن يتغذى على فتاة من ضواحي تونس العاصمة أو لندن، والتي أُجبرت على الاعتقاد بأن الاغتصاب، هو الطريق إلى الجنة.
-  في هذه الأيام عندما أرى بيل غيتس ينفق أموالهم على الأفارقة الصغار وفرانسوا بينولت على فنانين من قارتهم، بينما على العكس من ذلك يهدر شيوخ الخليج ثروتهم في الكازينوهات والمنازل المجون الساحر في (بيوت الدعارة) دون التفكير في العاطلين الذين يموتون من الجوع، وفي الشاعر الذي يعيش مختبئاً، أو في الفنان الذي لا يملك ما يكفي لشراء الفرشاة.

"وجميع هؤلاء المؤمنين الذين يحسبون  أنفسهم مخترعي مسحوق الغسيل وهم لا يعرفون حتى كيفية ربط ربطة عنق، دون الحديث عدم قدرتهم على صنع قرص أو سيارة."
هؤلاء أنفسهم ممن يحصون معجزات التعجيز العلمي في القرآن وعقلهم يخلو من أبسط المعرفة القادرة على مقاومة الأمراض.
"هؤلاء الوعاظ المتعجرفون الذين يتقيئون الغرب، رغم أنهم لا يستطيعون الاستغناء عن هواتفهم المحمولة، وأدويتهم، وعن تقدم الغرب في جميع المجالات.
-  هؤلاء الإسلاميون الذين يتحدثون عن الديمقراطية ولا يؤمنون بكلمة واحدة ، والذين يدعون احترام النساء ويعاملونهم كعبيد.
-  وتلك المنقبات اللواتي يشعرن بالسعادة، في أوروبا ، وهن يصدمن الأوربي الجيد و البلجيكي الجيد، كما لو كن خارجات من عالم الغطس.

وكما لو كانت طريقة لتنمية الإسلام بانسبة إليهم هي تقديمه في الملابسه الأكثر رجعية.
   مؤخرا، في هذه الأيام، عندما أسعى إلى الخلاص ولا أجده في أي مكان، ولا حتى مع النخبة المثقفة العربية التي تستعر على الهوائيات وتتجاهل الميدان، النخبة التي ينتهي بها المطاف نهارا في الحانات ليلًا، نخبة تتحدث عن مبادئ وتبيع نفسها بحفنة من الدولارات، نخبة تخلق الضوضاء وغير صالحة لأي شيء مجدية!

       كانت هذه ربع ساعة لي من الغضب ضد أقربائي ...
" نأمل أن يفتح الغرب عيونه .... "

إغلاق إغلاق



نيوبريس24

تشهد مدينة المحمدية منذ الفترة الأخيرة تعبئة واسعة في صفوف فعالياتها السياسية والنقابية والمدنية بهدف إحياء الذكرى التاسعة لانتفاضة 20 فبراير.

وخلصت هذه الفعاليات من خلال اللقاءات التي عقدتها على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية، إلى تشكيل دينامية تعددية - في إطار الجبهة الاجتماعية المحلية-  تم الاتفاق فيها على تحسيس مختلف فئات ساكنة المدينة بأهمية القضايا والإشكاليات المرتبطة بحياتهم اليومية.

وتهدف هذه العملية التحسيسية، في المرحلة الحالية، إلى العمل على إنجاح الوقفة التذكارية المرتقبة يوم 20 فبراير 2020 على الساعة السابعة مساء بساحة الكرامة بالمحمدية. وكذا الدعوة إلى إنجاح التظاهرة الوطنية، لنفس الذكرى، يوم 23 فبراير الحالي على الساعة العاشرة صباحا بساحة النصر بالدار البيضاء.

وتطرق النداء الذي أعدته الفعاليات المحلية، بهذه المناسبة، إلى أهم القضايا التي تعاني منها الفئات الشعبية الواسعة جراء سياسة الدولة منها أساسا الغلاء وسياسة الإقصاء في ميدان التعليم وإهانة المدرسين والمطالبة بتحسين العرض الصحي العمومي والعلاج المجاني.

وأكد الإعلان على ضرورة إيجاد فرص التشغيل واسترجاع ثروة البلاد المنهوبة وتمكين ساكنة الصفيح من سكن مناسب بعيدا عن احتكار مافيا العقار وتوفير نقل عمومي بثمن مناسب وانتشاله من لوبيات التسيير والتدبير.

كما تم التشديد في هذا الإعلان على احترام حقوق المرأة العاملة وعلى الحرية والديمقراطية والثقافة ومحاسبة المفسدين وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين. مع التأكيد على وحدة المسار.

وتتكون هذه الفعاليات من الكونفدرالية الديمقراطية للشغل وحزب المؤتمر الوطني الاتحادي ومنظمة الشباب الاتحادي والنقابة الوطنية للتعليم وحزب الاشتراكي الموحد وحزب النهج الديمقراطي والنقابة الوطنية FNE والنقابة الوطنية للتعليم (كدش) والمنتدى المغربي للحكامة الاجتماعية والجمعية المغربية لحقوق الانسان والنقابة الوطنية للجماعات ومنظمة نساء المؤتمر الوطني الاتحادي وفاعل جمعوي صحفي والجمعية المغربية للبحث و التبادل الثقافي وتنسيقية الجمعيات الرياضية والشبيبة الطليعلية وشبكة تقاطع للحقوق الشغلية وحزب الطليعة الديمقراطي.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24

تشهد مدينة المحمدية منذ الفترة الأخيرة تعبئة واسعة في صفوف فعالياتها السياسية والنقابية والمدنية بهدف إحياء الذكرى التاسعة لانتفاضة 20 فبراير.

وخلصت هذه الفعاليات من خلال اللقاءات التي عقدتها على مدى الأسابيع الثلاثة الماضية، إلى تشكيل دينامية تعددية - في إطار الجبهة الاجتماعية المحلية-  تم الاتفاق فيها على تحسيس مختلف فئات ساكنة المدينة بأهمية القضايا والإشكاليات المرتبطة بحياتهم اليومية.

وتهدف هذه العملية التحسيسية، في المرحلة الحالية، إلى العمل على إنجاح الوقفة التذكارية المرتقبة يوم 20 فبراير 2020 على الساعة السابعة مساء بساحة الكرامة بالمحمدية. وكذا الدعوة إلى إنجاح التظاهرة الوطنية، لنفس الذكرى، يوم 23 فبراير الحالي على الساعة العاشرة صباحا بساحة النصر بالدار البيضاء.

وتطرق النداء الذي أعدته الفعاليات المحلية، بهذه المناسبة، إلى أهم القضايا التي تعاني منها الفئات الشعبية الواسعة جراء سياسة الدولة منها أساسا الغلاء وسياسة الإقصاء في ميدان التعليم وإهانة المدرسين والمطالبة بتحسين العرض الصحي العمومي والعلاج المجاني.

وأكد الإعلان على ضرورة إيجاد فرص التشغيل واسترجاع ثروة البلاد المنهوبة وتمكين ساكنة الصفيح من سكن مناسب بعيدا عن احتكار مافيا العقار وتوفير نقل عمومي بثمن مناسب وانتشاله من لوبيات التسيير والتدبير.

كما تم التشديد في هذا الإعلان على احترام حقوق المرأة العاملة وعلى الحرية والديمقراطية والثقافة ومحاسبة المفسدين وإطلاق سراح المعتقلين السياسيين. مع التأكيد على وحدة المسار.

وتتكون هذه الفعاليات من الكونفدرالية الديمقراطية للشغل وحزب المؤتمر الوطني الاتحادي ومنظمة الشباب الاتحادي والنقابة الوطنية للتعليم وحزب الاشتراكي الموحد وحزب النهج الديمقراطي والنقابة الوطنية FNE والنقابة الوطنية للتعليم (كدش) والمنتدى المغربي للحكامة الاجتماعية والجمعية المغربية لحقوق الانسان والنقابة الوطنية للجماعات ومنظمة نساء المؤتمر الوطني الاتحادي وفاعل جمعوي صحفي والجمعية المغربية للبحث و التبادل الثقافي وتنسيقية الجمعيات الرياضية والشبيبة الطليعلية وشبكة تقاطع للحقوق الشغلية وحزب الطليعة الديمقراطي.

إغلاق إغلاق


نيوبريس24

يتردد في عالم الجيولوجيا (علم الأرض) مصطلح "مقياس ريشتر". وعلى إثر الأخبار الواردة عن الهزات الأرضية التي ضربت، خلال الساعات القليلة الماضية، مناطق محدد من المغرب، نقدم تعميما للفائدة، هذه الورقة عن هذا السلم ريشتر وتأثيراته.

أول ما يمكن معرفته عن هذا الموضوع؛ أن سلم ريختر العددي اخترعه تشارلز فرانسيس ريختر في عام 1935. وهو قياس يستخدم لوصف قوة الزلازل.

فالزلازل التي قياسها 4,5   أو أكثر على المقياس المذكور يمكن أن تقاس بالأدوات في جميع أنحاء العالم.

منها الزلازل التي قوتها أقل من (2 درجة) لا يمكن أن يحس بها إلا الحيوانات. وهي زلازل تقع حوالي 8,000 يوميا.

ويعتبر الزلزال من سلم ريشتر ما بين (2,0 و 2,9 ) صغير جداً لا يشعر به البشر ولكن الأجهزة ترصده. ويقع حوالي مرة يوميا.

ويشعر البشر بالزلزال الذي تتراوح درجته ما بين (3,0 و 3,9 )، لكن قلما يسبب ضرراً. ويقع حوالي 49 ألف مرة سنويا.

أما قياس (4,0 - 4,9 ) فيعتبر زلزالا خفيفا، حيث يشعر البشر بهزة مع تحرك الأشياء وظهور صوت للزلزال. لكنه لا يسبب أضراراً. ويقع حوالي 6,200 مرة سنويا.

ومع درجة (5,0 - 5,9) تكون الهزة معتدلة قد تتضرر بسببها المباني الضعيفة بشكل كبير ولكن المباني القوية لا تتضرر كثيراً. وهو زلزال يقع 800 مرة سنويا،

بينما يعد قويا الزلزال الذي تتراوح درجته ما بين ( 6,0 - 6,9). ويمكن أن يسبب ضرراً كبيراً حتى 160 كلم عن نقطة حدوثه. وهو يقع نحو 120 مرة سنويا.

ويعدّ كبيرا جدا الزلزال الذي قوته ما بين (7,0 و 7,9 )، بحيث يمكن أن يسبب أضراراً كبيرة على مساحة كبيرة. ويقع حوالي 18 مرة سنويا.

ويمكن لزلزال عظيم من درجة (8,0 و 8,9) أن يسبب أضراراً كبيرة حتى مئات الكلومترات عن نقطة حدوثه. وهو يقع مرة 1 في السنة، تقريبا.

وعندما تصل قوة الزلزال إلى ما بين (9,0 - 9,9) على سلم ريشتر فيمكن أن يسبب أضراراً كبيرة تمتد تأثيراته حتى آلاف الكيلومترات عن نقطة حدوثه. ويقع حوالي مرة في كل 20 سنة.

أما الزلزال من درجة 10 فما فوق فيعد خارقا و لم يحدث إلى الآن.
نادر (غير معروف).


المصدر: بتصرف وصياغة نيوبريس24 عن ويكيميديا

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24

يتردد في عالم الجيولوجيا (علم الأرض) مصطلح "مقياس ريشتر". وعلى إثر الأخبار الواردة عن الهزات الأرضية التي ضربت، خلال الساعات القليلة الماضية، مناطق محدد من المغرب، نقدم تعميما للفائدة، هذه الورقة عن هذا السلم ريشتر وتأثيراته.

أول ما يمكن معرفته عن هذا الموضوع؛ أن سلم ريختر العددي اخترعه تشارلز فرانسيس ريختر في عام 1935. وهو قياس يستخدم لوصف قوة الزلازل.

فالزلازل التي قياسها 4,5   أو أكثر على المقياس المذكور يمكن أن تقاس بالأدوات في جميع أنحاء العالم.

منها الزلازل التي قوتها أقل من (2 درجة) لا يمكن أن يحس بها إلا الحيوانات. وهي زلازل تقع حوالي 8,000 يوميا.

ويعتبر الزلزال من سلم ريشتر ما بين (2,0 و 2,9 ) صغير جداً لا يشعر به البشر ولكن الأجهزة ترصده. ويقع حوالي مرة يوميا.

ويشعر البشر بالزلزال الذي تتراوح درجته ما بين (3,0 و 3,9 )، لكن قلما يسبب ضرراً. ويقع حوالي 49 ألف مرة سنويا.

أما قياس (4,0 - 4,9 ) فيعتبر زلزالا خفيفا، حيث يشعر البشر بهزة مع تحرك الأشياء وظهور صوت للزلزال. لكنه لا يسبب أضراراً. ويقع حوالي 6,200 مرة سنويا.

ومع درجة (5,0 - 5,9) تكون الهزة معتدلة قد تتضرر بسببها المباني الضعيفة بشكل كبير ولكن المباني القوية لا تتضرر كثيراً. وهو زلزال يقع 800 مرة سنويا،

بينما يعد قويا الزلزال الذي تتراوح درجته ما بين ( 6,0 - 6,9). ويمكن أن يسبب ضرراً كبيراً حتى 160 كلم عن نقطة حدوثه. وهو يقع نحو 120 مرة سنويا.

ويعدّ كبيرا جدا الزلزال الذي قوته ما بين (7,0 و 7,9 )، بحيث يمكن أن يسبب أضراراً كبيرة على مساحة كبيرة. ويقع حوالي 18 مرة سنويا.

ويمكن لزلزال عظيم من درجة (8,0 و 8,9) أن يسبب أضراراً كبيرة حتى مئات الكلومترات عن نقطة حدوثه. وهو يقع مرة 1 في السنة، تقريبا.

وعندما تصل قوة الزلزال إلى ما بين (9,0 - 9,9) على سلم ريشتر فيمكن أن يسبب أضراراً كبيرة تمتد تأثيراته حتى آلاف الكيلومترات عن نقطة حدوثه. ويقع حوالي مرة في كل 20 سنة.

أما الزلزال من درجة 10 فما فوق فيعد خارقا و لم يحدث إلى الآن.
نادر (غير معروف).


المصدر: بتصرف وصياغة نيوبريس24 عن ويكيميديا

إغلاق إغلاق


نيوبريس24

فشل فريق الرجاء البيضاوي بالعودة بنتيجة التعادل من مباراة ذهاب نصف نهائي كآس محمد السادس للأندية العربية الأبطال . اثر هزيمته بهدف أمام  الاسماعيلي المصري سجله التونسي فخر الدين بن يوسف  من ركلة جزاء في حدود الدقيقة السادسة من الشوط الثاني عشية اليوم الأحد 16فبراير.
المباراة عرفت غياب مجموعة من اللاعبين الأساسيين في التركيبة البشرية للرجاء نتيجة إصابة اللاعبين المصابين  وعلى رأسهم المايسترو محسن متولي . المدرب الرجاوي جمال السلامي قال في تصريح صحفي عقب المباراة أن الحظ عاكس لاعبيه في تعديل كفة اللقاء نتيجة سوء التركيز بحكم أن أغلبية العناصر التي خاضت اللقاء من الفريق الرديف للفريق مع منحها فرصة الاحتكاك ومع ذلك تبقى حظوظ إنهاء مباراة الإياب بالدار البيضاء الأسبوع القادم، بحكم الاستقبال بالميدان ودعم جمهور الخضراء كعامل أساسي في إذكاء عنصر الحماس بالإضافة الى بعض اللاعبين الأساسيين، الذين تم الاحتفاظ بهم على سبيل الراحة استعدادا لمباراة الإياب التي سيحسم فيها الفريق الحاضر لخوض المباراة النهائية بالرباط.

 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24

فشل فريق الرجاء البيضاوي بالعودة بنتيجة التعادل من مباراة ذهاب نصف نهائي كآس محمد السادس للأندية العربية الأبطال . اثر هزيمته بهدف أمام  الاسماعيلي المصري سجله التونسي فخر الدين بن يوسف  من ركلة جزاء في حدود الدقيقة السادسة من الشوط الثاني عشية اليوم الأحد 16فبراير.
المباراة عرفت غياب مجموعة من اللاعبين الأساسيين في التركيبة البشرية للرجاء نتيجة إصابة اللاعبين المصابين  وعلى رأسهم المايسترو محسن متولي . المدرب الرجاوي جمال السلامي قال في تصريح صحفي عقب المباراة أن الحظ عاكس لاعبيه في تعديل كفة اللقاء نتيجة سوء التركيز بحكم أن أغلبية العناصر التي خاضت اللقاء من الفريق الرديف للفريق مع منحها فرصة الاحتكاك ومع ذلك تبقى حظوظ إنهاء مباراة الإياب بالدار البيضاء الأسبوع القادم، بحكم الاستقبال بالميدان ودعم جمهور الخضراء كعامل أساسي في إذكاء عنصر الحماس بالإضافة الى بعض اللاعبين الأساسيين، الذين تم الاحتفاظ بهم على سبيل الراحة استعدادا لمباراة الإياب التي سيحسم فيها الفريق الحاضر لخوض المباراة النهائية بالرباط.

 

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 53906 زائر

 1 زائر حاليا