نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار


بقلم: سعيد رحيم

لم يتذكر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، في كلامه عن إنقاذ القناة التلفزية الثانية دوزيم من أزمتها المالية الخانقة، صراخ زميله الوزير السابق في وزارة الاتصال مصطفى الخلفي قبل سنوات يرغد ويزبد، وهو يعرض تصور وزارته لدفتر تحملات هذه القناة، أمام البرلمان.

فقد أعلن حزب العدالة والتنمية، على عهد حكومته الأولى برئاسة عبد الإله بنكيران، الحرب على هذه القناة وحتى التلويح بطرد مسؤوليها إن هي لم ترضخ لمطالب دفتر التحملات الإسلامي، أهم محاوره، فيما بعد، طمس لهوية دوزيم، على علاتها.

طبعا العثماني، الذي يذكرنا اسمه استثناء بمسلسلات الأمبراطورية العثمانية، التي لم يكن لها موطئ قدم في أرض مراكش، إلا بعد ظهور إخوانيته، أراد بطيبوبة قلب مشطور إقناعنا بأن المساهمة ب55 درهم لإنقاذ القناة الغارقة حاليا في التفاهات، لن تمس سوى الطبقة الغنية التي تتعدى الشطر الثاني أو الثالث من فاتورة الكهرباء.

يذكرني هذا بتصريح لسلفه بنكيران الذي طلب من "خوتو" المغاربة القبول بزيادة 20 سنتم (ربعة درليال آ خوتي لمغاربة! "كلامه") في سعر الكازوال يوم كان ب 7 درهم للتر  الواحد، فإذا بها تحولت إلى زيادة تصاعدية وصلت اليوم إلى 3 دراهم. ثم إلى 17 مليار في جيوب باطرونا المحروقات، وعلى رأسهم من يدعون إنه خصهم وسيقاطعونه، "تابهلا وسريق لعواد". !

في بدايتها وبعد رفع الحظر عن دوزيم، من المرموز إلى الواضح، في منتصف تسعينيات القرن الماضي، لا ننكر أنه كان للقناة الثانية حضور إعلامي متميز عربيا وإفريقيا. طبعا كان الكثيرون يثقون، بشكل أو بآخر، في دورها لتأمين الانتقال السلس للسلطة وحتى من كان يثق في دورها إعلاميا في تأمين فترة العدالة الانتقالية بالمغرب، قبل أن تسقط يد الكثيرين في الطاس.

دوزيم، شكلت، خلال الفترة المذكورة نموذجا غير مسبوق شكلا ومضمونا في الاستقلالية النسبية في مجال الإعلام السمعي البصري، متحررة من قيود وصايا السياسية؛ ناقلة للخبر وضامنة للحق في المشاركة وفي التعليق وحرية الرأي، فيما تسمح به حدود معينة من تلك العدالة "الانتقالية".

لن نلوم زملاءنا الصحفيين والصحافيات فيما ستؤول إليه الأوضاع في هذه القناة من تفاهة. لأن الخطوة الأولى في انزلاق الوعود بالديمقراطية هي زعزعة لكل البنيان الهش، ليعود مقص السلطة السياسية من جديد، بعد أن قضت مآربها، لكي يقص من جناح الإعلام والسطو عليه. لكن هذه المرة بمقص الدين التجاري.

وقد شاءت الظروف في مناسبة ما، شبه رسمية، حضرها ممثلون عن القناة الثانية، قبل 2011  (الإنزلاقة الكبرى) أن اقترحنا "أنه حان الوقت لكي تفيض عن دوزيم قنوات فرعية من قبيل، دوزيم الإخبارية دوزيم الرياضية ودوزيم سينما دوزيم الوثائقية ودوزيم غناء وترفيه ...إلخ إنقاذا للمنحنى التنازلي الذي سارت عليه وتوسيعا للتجربة المهنية التنافسية، وذلك قبل أن يفطن الجمهور إلى خواء دوزيم ويستعيض عنها بقنوات عربية وأخرى دوالية ملأت الفراغ. وذهب كلامنا مع الواد الواد..

دوزيم كواحدة من قنوات القطب العمومي تحولت تدريجيا من قناة أُريدَ لها أن تواكب "العدالة الانتقالية" إلى قناة تنتج الميوعة الإعلامية في صفقات، في غياب الاستقلالية المهنية، في ظل حكومة لا قدرة لها، قبل أيام على انتهاء عقد السنوات العجاف،على إبداع الحلول خارج جيوب المواطنين..

وهكذا يصدق القول على دوزيم؛ كيكونتي كيويليتي!
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


بقلم: سعيد رحيم

لم يتذكر رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، في كلامه عن إنقاذ القناة التلفزية الثانية دوزيم من أزمتها المالية الخانقة، صراخ زميله الوزير السابق في وزارة الاتصال مصطفى الخلفي قبل سنوات يرغد ويزبد، وهو يعرض تصور وزارته لدفتر تحملات هذه القناة، أمام البرلمان.

فقد أعلن حزب العدالة والتنمية، على عهد حكومته الأولى برئاسة عبد الإله بنكيران، الحرب على هذه القناة وحتى التلويح بطرد مسؤوليها إن هي لم ترضخ لمطالب دفتر التحملات الإسلامي، أهم محاوره، فيما بعد، طمس لهوية دوزيم، على علاتها.

طبعا العثماني، الذي يذكرنا اسمه استثناء بمسلسلات الأمبراطورية العثمانية، التي لم يكن لها موطئ قدم في أرض مراكش، إلا بعد ظهور إخوانيته، أراد بطيبوبة قلب مشطور إقناعنا بأن المساهمة ب55 درهم لإنقاذ القناة الغارقة حاليا في التفاهات، لن تمس سوى الطبقة الغنية التي تتعدى الشطر الثاني أو الثالث من فاتورة الكهرباء.

يذكرني هذا بتصريح لسلفه بنكيران الذي طلب من "خوتو" المغاربة القبول بزيادة 20 سنتم (ربعة درليال آ خوتي لمغاربة! "كلامه") في سعر الكازوال يوم كان ب 7 درهم للتر  الواحد، فإذا بها تحولت إلى زيادة تصاعدية وصلت اليوم إلى 3 دراهم. ثم إلى 17 مليار في جيوب باطرونا المحروقات، وعلى رأسهم من يدعون إنه خصهم وسيقاطعونه، "تابهلا وسريق لعواد". !

في بدايتها وبعد رفع الحظر عن دوزيم، من المرموز إلى الواضح، في منتصف تسعينيات القرن الماضي، لا ننكر أنه كان للقناة الثانية حضور إعلامي متميز عربيا وإفريقيا. طبعا كان الكثيرون يثقون، بشكل أو بآخر، في دورها لتأمين الانتقال السلس للسلطة وحتى من كان يثق في دورها إعلاميا في تأمين فترة العدالة الانتقالية بالمغرب، قبل أن تسقط يد الكثيرين في الطاس.

دوزيم، شكلت، خلال الفترة المذكورة نموذجا غير مسبوق شكلا ومضمونا في الاستقلالية النسبية في مجال الإعلام السمعي البصري، متحررة من قيود وصايا السياسية؛ ناقلة للخبر وضامنة للحق في المشاركة وفي التعليق وحرية الرأي، فيما تسمح به حدود معينة من تلك العدالة "الانتقالية".

لن نلوم زملاءنا الصحفيين والصحافيات فيما ستؤول إليه الأوضاع في هذه القناة من تفاهة. لأن الخطوة الأولى في انزلاق الوعود بالديمقراطية هي زعزعة لكل البنيان الهش، ليعود مقص السلطة السياسية من جديد، بعد أن قضت مآربها، لكي يقص من جناح الإعلام والسطو عليه. لكن هذه المرة بمقص الدين التجاري.

وقد شاءت الظروف في مناسبة ما، شبه رسمية، حضرها ممثلون عن القناة الثانية، قبل 2011  (الإنزلاقة الكبرى) أن اقترحنا "أنه حان الوقت لكي تفيض عن دوزيم قنوات فرعية من قبيل، دوزيم الإخبارية دوزيم الرياضية ودوزيم سينما دوزيم الوثائقية ودوزيم غناء وترفيه ...إلخ إنقاذا للمنحنى التنازلي الذي سارت عليه وتوسيعا للتجربة المهنية التنافسية، وذلك قبل أن يفطن الجمهور إلى خواء دوزيم ويستعيض عنها بقنوات عربية وأخرى دوالية ملأت الفراغ. وذهب كلامنا مع الواد الواد..

دوزيم كواحدة من قنوات القطب العمومي تحولت تدريجيا من قناة أُريدَ لها أن تواكب "العدالة الانتقالية" إلى قناة تنتج الميوعة الإعلامية في صفقات، في غياب الاستقلالية المهنية، في ظل حكومة لا قدرة لها، قبل أيام على انتهاء عقد السنوات العجاف،على إبداع الحلول خارج جيوب المواطنين..

وهكذا يصدق القول على دوزيم؛ كيكونتي كيويليتي!
 

إغلاق إغلاق



بقلم: سعيد رحيم

توصل بمكالمة لحضور أول اجتماع، في الساعة الخامسة مساء بفندق النموذج الجديد. كان قبل يومين وإلى ساعة المكالمة فرحا مغتبطا بشرف التعيين.
حتى أن باقي الأعضاء، الذين شعروا بالفخر والاعتزاز لوجوده بينهم أو لوجودهم بينه - سبقوه إلى قاعة الاجتماع، ينتظرونه بشغف واشتياق.. تقربا منه ومن تلابيبه ومن التراب تحت قدميه، إنه الأمل والمآل...

شهق "الشاوش" النسيم العابر على باب قاعة الاجتماع ثم زفر: "إنه هنا .. لقد وصل.. السيد تراب معكم...".. ثم دخل وبطلعته الكوكبية استطلع مجموع الحاضرين..تيقن.. ليس بينهم من هو غير مرغوب فيه. وبدورهم؛ وقفوا مبتسمين تحية له. وبتواضعه المعهود مسح رؤوس أصابعه بأكفهم الممدودة نحوه بسخاء، ثم أخذ مكانه في الزاوية الوسط.

الكل ينظر إليه.. الكل يرى في نفسه وذاته شخصا غير مؤهل؛ لا للحديث ولا لأخذ الكلمة قبله.. لقد حضر "فكاك لوحايل". أحيانا يرددونها بمسحة دينية: "إذا حضر الماء يغيب التيمم".

لقد ظل منفلتا لسنوات ولعقود طوال.. صامدا على الجثث والمقابر.. مرت عليه كل الاضطرابات والاعتصامات والاحتجاجات والمجاعات وكل الموبقات، التي حلت بالوطن وبأجياله المتعاقبة.

ومع ذلك، النظرات والعبرات نحوه.. والابتسامات النابعة من الشفاه الوردية والأسنان البيضاء والأخاديد الحمر لا تفارق جالسيه، هو الأمل والمآل.. 
فقد تنبأ له العلماء والجيولوجيون أن يبقى صامدا حتى بعد أن ينضب البترول، لسبعمائة عامة القادمة، أما هو فتراب لن ينضب. 

هذه المرة لن يفلت، لقد حصل بأمر من أعلى ومن أسفل.. اليوم حصل وهو مطوق من الكل.. لا يرحبون ويبتسمون له مكرا بل حبا واشتياقا.. أليس هو ابن الدار، الذي ظل زهوقا إلا من بيوت الكبار، ينازعوننا حتى في أبوتنا له.

لكن تُراب أذكى وأدهى مما يعتقدون .. فقد فهم المغزى من هذه النظراتات والعبرات الحنونة المشتاقة. أليس هو أمهر علماء الحساب؟ أليس هو من ضاعف أسعار سلعة الشركة الكبرى حينما جيء به على رأسها وضاعف أجور العاملين بها وزاد من متاعهم ومن متعتهم. لقد كتبت عن ذلك الجرائد والمجلات والمواقع الإلكترونية، من دون سوء الظن، وكذلك روبورتاجات الإذاعة والتلفزيون، بالصوت وي لون..

إنه الأذكى والأدهى، تريدون أن تجربوا ذكاءكم وطيبوبتكم وحنانكم معه .. انتظروا..!
أعاد النظر في وجوههم، بينما هم يحملقون، يبتسمون، وفي قرارة أنفسهم أن "السويفة" جابتو.. ثم استقام في جلسته بتباطؤ شديد.. وهم دائما فرحين به على مقاعدهم الوثيرة.. ليسوا على عجل من أمرهم أو من أي شيء آخر..

استوى على الاريكة ورفع أعينه صوب قمم رؤوسهم الناعمة.. وخاطبهم بكل هدوء: "تعلمون أيها السادة والسيدات! إذا أردتم أن تعلقوا مشاكلكم على مشجبي فلست المشجب الأليق بكم.. إذا أردتم مساهمتي معكم في العثور على نموذجكم التنموي الحالم، فما عليكم إلا أن تسددوا ما بذمتي من ديون وهي لا تتعدى بضعة آلاف المليارات من الدراهم.. وإن كنتم تعتقدون أن السلعة سلعتكم أو جزء من ثروتكم، التي أحرسها أشد ما يكون الحرص، فإنكم واهمون.. إنها ليست لكم كما أنتم لستم لها.. واسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون!

انبهروا .. حملقوا في بعضهم البعض، وأعادوا النظر فيما بينهم يمينا وشمالا .. ثم استجمعوا الوقفة، وشرعوا في الانصراف الواحد تلو الآخر وهم يسترقون النظر من وجهه الصلف.. متعجبين في ما أوتي له من ذكاء ودهاء.. بينما شعر البعض الآخر أنه كان مستدرجا نحو فندق الوهم والاستيهام اليقظ.. وليس نحو النموذج الحالم الآخر..


* أقصوصة من وحي الخيال كل تشابه في الوقائع أو الشخوص فهو من باب الصدفة لا غير.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


بقلم: سعيد رحيم

توصل بمكالمة لحضور أول اجتماع، في الساعة الخامسة مساء بفندق النموذج الجديد. كان قبل يومين وإلى ساعة المكالمة فرحا مغتبطا بشرف التعيين.
حتى أن باقي الأعضاء، الذين شعروا بالفخر والاعتزاز لوجوده بينهم أو لوجودهم بينه - سبقوه إلى قاعة الاجتماع، ينتظرونه بشغف واشتياق.. تقربا منه ومن تلابيبه ومن التراب تحت قدميه، إنه الأمل والمآل...

شهق "الشاوش" النسيم العابر على باب قاعة الاجتماع ثم زفر: "إنه هنا .. لقد وصل.. السيد تراب معكم...".. ثم دخل وبطلعته الكوكبية استطلع مجموع الحاضرين..تيقن.. ليس بينهم من هو غير مرغوب فيه. وبدورهم؛ وقفوا مبتسمين تحية له. وبتواضعه المعهود مسح رؤوس أصابعه بأكفهم الممدودة نحوه بسخاء، ثم أخذ مكانه في الزاوية الوسط.

الكل ينظر إليه.. الكل يرى في نفسه وذاته شخصا غير مؤهل؛ لا للحديث ولا لأخذ الكلمة قبله.. لقد حضر "فكاك لوحايل". أحيانا يرددونها بمسحة دينية: "إذا حضر الماء يغيب التيمم".

لقد ظل منفلتا لسنوات ولعقود طوال.. صامدا على الجثث والمقابر.. مرت عليه كل الاضطرابات والاعتصامات والاحتجاجات والمجاعات وكل الموبقات، التي حلت بالوطن وبأجياله المتعاقبة.

ومع ذلك، النظرات والعبرات نحوه.. والابتسامات النابعة من الشفاه الوردية والأسنان البيضاء والأخاديد الحمر لا تفارق جالسيه، هو الأمل والمآل.. 
فقد تنبأ له العلماء والجيولوجيون أن يبقى صامدا حتى بعد أن ينضب البترول، لسبعمائة عامة القادمة، أما هو فتراب لن ينضب. 

هذه المرة لن يفلت، لقد حصل بأمر من أعلى ومن أسفل.. اليوم حصل وهو مطوق من الكل.. لا يرحبون ويبتسمون له مكرا بل حبا واشتياقا.. أليس هو ابن الدار، الذي ظل زهوقا إلا من بيوت الكبار، ينازعوننا حتى في أبوتنا له.

لكن تُراب أذكى وأدهى مما يعتقدون .. فقد فهم المغزى من هذه النظراتات والعبرات الحنونة المشتاقة. أليس هو أمهر علماء الحساب؟ أليس هو من ضاعف أسعار سلعة الشركة الكبرى حينما جيء به على رأسها وضاعف أجور العاملين بها وزاد من متاعهم ومن متعتهم. لقد كتبت عن ذلك الجرائد والمجلات والمواقع الإلكترونية، من دون سوء الظن، وكذلك روبورتاجات الإذاعة والتلفزيون، بالصوت وي لون..

إنه الأذكى والأدهى، تريدون أن تجربوا ذكاءكم وطيبوبتكم وحنانكم معه .. انتظروا..!
أعاد النظر في وجوههم، بينما هم يحملقون، يبتسمون، وفي قرارة أنفسهم أن "السويفة" جابتو.. ثم استقام في جلسته بتباطؤ شديد.. وهم دائما فرحين به على مقاعدهم الوثيرة.. ليسوا على عجل من أمرهم أو من أي شيء آخر..

استوى على الاريكة ورفع أعينه صوب قمم رؤوسهم الناعمة.. وخاطبهم بكل هدوء: "تعلمون أيها السادة والسيدات! إذا أردتم أن تعلقوا مشاكلكم على مشجبي فلست المشجب الأليق بكم.. إذا أردتم مساهمتي معكم في العثور على نموذجكم التنموي الحالم، فما عليكم إلا أن تسددوا ما بذمتي من ديون وهي لا تتعدى بضعة آلاف المليارات من الدراهم.. وإن كنتم تعتقدون أن السلعة سلعتكم أو جزء من ثروتكم، التي أحرسها أشد ما يكون الحرص، فإنكم واهمون.. إنها ليست لكم كما أنتم لستم لها.. واسألوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون!

انبهروا .. حملقوا في بعضهم البعض، وأعادوا النظر فيما بينهم يمينا وشمالا .. ثم استجمعوا الوقفة، وشرعوا في الانصراف الواحد تلو الآخر وهم يسترقون النظر من وجهه الصلف.. متعجبين في ما أوتي له من ذكاء ودهاء.. بينما شعر البعض الآخر أنه كان مستدرجا نحو فندق الوهم والاستيهام اليقظ.. وليس نحو النموذج الحالم الآخر..


* أقصوصة من وحي الخيال كل تشابه في الوقائع أو الشخوص فهو من باب الصدفة لا غير.

إغلاق إغلاق



نيوبريس24/ و م ع


أكد مشاركون في ورشة نظمت في إطار فعاليات المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة، اليوم السبت بأكادير، على ضرورة ترسيخ التكامل والتفاعل الإيجابي بين الديمقراطية التمثيلية والديمقراطية التشاركية.
   وأبرز المشاركون في هذه الورشة المنعقدة في موضوع "الديمقراطية التشاركية: رافعة أساسية للتنزيل التشاركي للجهوية المتقدمة"، أن ترسيخ هذا التكامل والتفاعل الإيجابي يمر عبر الانخراط الفعلي للمجتمع المدني في تملك وتبني المخططات والمقررات الجهوية.
   واعتبر المتحدثون أنه لا "تنمية مندمجة بدون مشاركة المواطنات والمواطنين والمجتمع المدني في هندستها وفي صياغة وتتبع وتقييم السياسات العمومية الترابية".
  وسجلوا أنه للنهوض بالتنمية المندمجة والمستدامة التي ترتكز أساسا على تلبية حاجيات وتطلعات سكان الجهة وتحسين ظروف عيشهم، وكذا تحسين مناخ الأعمال لاستقطاب المستثمرين بالجهة، لا مناص من تفعيل آليات الديمقراطية التشاركية، مسلطين الضوء، من جهة أخرى، على أهمية مقاربة النوع ودورها في تجويد آليات التخطيط الجهوي والحكامة الترابية.
  وعلاوة على ورشة "الديمقراطية التشاركية: رافعة أساسية للتنزيل التشاركي للجهوية المتقدمة"، يتضمن برنامج المناظرة ورشات أخرى تهم أساسا "الحكامة المالية للجهات.. الرهانات والفرص" و"التنمية الجهوية المندمجة: بين تقليص الفوارق المجالية ورهان التنافسية وجاذبية الاستثمار"، و"اللاتمركز الإداري والتعاقد: أسس الحكامة الجيدة لتدبير الشأن العام الترابي".
  كما تتطرق هذه الورشات إلى "اختصاصات الجهة: رهان في قلب مسلسل الجهوية المتقدمة"، و"الإدارة الجهوية والنموذج الجديد للتدبير".
   وتهدف المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة، التي تنظم على مدى يومين، إلى تقاسم عناصر التشخيص المتعلق بالحصيلة الإجمالية لتنزيل الجهوية المتقدمة، وتحديد المداخل الأساسية لتحقيق نقلة نوعية في مسلسل تنزيل الجهوية المتقدمة، والتنزيل الأمثل للميثاق الوطني للاتمركز الإداري من أجل تفعيل أنجع للجهوية المتقدمة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الإنجازات والتحديات، وتبادل الممارسات الجيدة والتجارب المبتكرة.

   وتعرف المناظرة، المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حضور حوالي 1400 مشارك، ضمنهم منتخبون وممثلو قطاعات وزارية وممثلو مؤسسات دستورية ومؤسسات عمومية وجامعيون وخبراء وطنيون ودوليون وفعاليات المجتمع المدني، لاسيما ممثلو الهيئات الاستشارية المحدثة لدى مجالس الجهات.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24/ و م ع


أكد مشاركون في ورشة نظمت في إطار فعاليات المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة، اليوم السبت بأكادير، على ضرورة ترسيخ التكامل والتفاعل الإيجابي بين الديمقراطية التمثيلية والديمقراطية التشاركية.
   وأبرز المشاركون في هذه الورشة المنعقدة في موضوع "الديمقراطية التشاركية: رافعة أساسية للتنزيل التشاركي للجهوية المتقدمة"، أن ترسيخ هذا التكامل والتفاعل الإيجابي يمر عبر الانخراط الفعلي للمجتمع المدني في تملك وتبني المخططات والمقررات الجهوية.
   واعتبر المتحدثون أنه لا "تنمية مندمجة بدون مشاركة المواطنات والمواطنين والمجتمع المدني في هندستها وفي صياغة وتتبع وتقييم السياسات العمومية الترابية".
  وسجلوا أنه للنهوض بالتنمية المندمجة والمستدامة التي ترتكز أساسا على تلبية حاجيات وتطلعات سكان الجهة وتحسين ظروف عيشهم، وكذا تحسين مناخ الأعمال لاستقطاب المستثمرين بالجهة، لا مناص من تفعيل آليات الديمقراطية التشاركية، مسلطين الضوء، من جهة أخرى، على أهمية مقاربة النوع ودورها في تجويد آليات التخطيط الجهوي والحكامة الترابية.
  وعلاوة على ورشة "الديمقراطية التشاركية: رافعة أساسية للتنزيل التشاركي للجهوية المتقدمة"، يتضمن برنامج المناظرة ورشات أخرى تهم أساسا "الحكامة المالية للجهات.. الرهانات والفرص" و"التنمية الجهوية المندمجة: بين تقليص الفوارق المجالية ورهان التنافسية وجاذبية الاستثمار"، و"اللاتمركز الإداري والتعاقد: أسس الحكامة الجيدة لتدبير الشأن العام الترابي".
  كما تتطرق هذه الورشات إلى "اختصاصات الجهة: رهان في قلب مسلسل الجهوية المتقدمة"، و"الإدارة الجهوية والنموذج الجديد للتدبير".
   وتهدف المناظرة الوطنية الأولى للجهوية المتقدمة، التي تنظم على مدى يومين، إلى تقاسم عناصر التشخيص المتعلق بالحصيلة الإجمالية لتنزيل الجهوية المتقدمة، وتحديد المداخل الأساسية لتحقيق نقلة نوعية في مسلسل تنزيل الجهوية المتقدمة، والتنزيل الأمثل للميثاق الوطني للاتمركز الإداري من أجل تفعيل أنجع للجهوية المتقدمة، بالإضافة إلى تسليط الضوء على الإنجازات والتحديات، وتبادل الممارسات الجيدة والتجارب المبتكرة.

   وتعرف المناظرة، المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حضور حوالي 1400 مشارك، ضمنهم منتخبون وممثلو قطاعات وزارية وممثلو مؤسسات دستورية ومؤسسات عمومية وجامعيون وخبراء وطنيون ودوليون وفعاليات المجتمع المدني، لاسيما ممثلو الهيئات الاستشارية المحدثة لدى مجالس الجهات.

إغلاق إغلاق



الدار البيضاء: عبد الإله خيار


تعرف السلطات الأمنية بالدار البيضاء حالة استنفار قصوى قبل مباراة الديربي البيضاوي بين الرجاء والوداد غدا الأحد.
وقد كثفت السلطات الأمنية المراقبة قبل لقاء الديربي تلافيا لتكرار ما حدث من تزوير للتذاكر خلال
مقابلة الأربعاء الماضي بين الر جاء وحسنية أكادير.
وقد علمنا ان السلطات الأمنية اعتقلت 8 أشخاص بتهمة تزوير التذاكر..وتخشى من تداول تذاكر مزورة قبل مباراة الديربي.
وعقدت  سلطات الدار البيضاء اجتماعات ماراطونية خلال الأيام القليلة الماضية لتامين المباراة
وتفادي كل ما يمكن أن يفسد هذا العرس الكبير وخاصة مع الحضور الجماهيري الكبير المنتظر.


 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


الدار البيضاء: عبد الإله خيار


تعرف السلطات الأمنية بالدار البيضاء حالة استنفار قصوى قبل مباراة الديربي البيضاوي بين الرجاء والوداد غدا الأحد.
وقد كثفت السلطات الأمنية المراقبة قبل لقاء الديربي تلافيا لتكرار ما حدث من تزوير للتذاكر خلال
مقابلة الأربعاء الماضي بين الر جاء وحسنية أكادير.
وقد علمنا ان السلطات الأمنية اعتقلت 8 أشخاص بتهمة تزوير التذاكر..وتخشى من تداول تذاكر مزورة قبل مباراة الديربي.
وعقدت  سلطات الدار البيضاء اجتماعات ماراطونية خلال الأيام القليلة الماضية لتامين المباراة
وتفادي كل ما يمكن أن يفسد هذا العرس الكبير وخاصة مع الحضور الجماهيري الكبير المنتظر.


 

إغلاق إغلاق



بقلم: نضال الجهوري

يتساءل متتبعو الشأن الجهوي، على هامش انعقاد مناظرة وطنية حول الجهوية الموسعة، حاليا بأكادير، عن سبب غياب أو تغييب الجانب الإعلامي الملم بالترافع حول قضايا الجهوية الموسعة مثل التي تمت بلورتها في المؤلف " دفاتر الجهوية الموسعة "  لصاحبها محمد برادة المدير العام السابق ل"سابريس"،

إذا كان من الايجابي عقد هذه المناظرة الوطنية، تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، لتقييم مسارات مسلسل تنزيل الورش الجهوي خاصة بإحقاق مبادئ العدالتين المجالية والاجتماعية، فإن الملاحظ في هكذا لقاء وطني بأكادير غياب فعاليات وطنية يعرف العام قبل الخاص حضورها انتاجا فكريا ومساهمتها في فتح المجال لنقاش عمومي صريح بين مختلف الفعاليات من ادارة ترابية ومنتخبين وهيئات سياسية ونقابية وثقافية واعلامية من منظمات المجتمع المدني وخبراء وجامعين.

ذلك أن" دفاتر الجهوية الموسعة "، التي تم تقديمها إلى الملك، بمناسبة أحد أعياد الشباب، قد ساهم في إعداده فريق أكاديمي من تخصصات قانونية واقتصادية واجتماعية وبيئية مشهودا لها بالكفاءة والخبرة والتجربة في ميدان التأصيل العلمي لورش الجهوية.

كما يعد موقع " جهات نيوز" الالكتروني الذي أحدثه ويشرف عليه، مؤلف "دفاتر جهوية" قيمة مضافة لمساهماته في إعلاء الشأن الجهوي إعلاميا.

هذه ال"دفاتر جهوية" لا تنحصر أهميتها في النشر فحسب، بل أيضا في فتح نقاش عمومي واسع ومنفتح في الندوات التي نظمها برادة بتعاون مع الإدارة الترابية في عدد من الجهات منها وجدة ومراكش وأكادير وبنى ملال والدار البيضاء وفاس .

وشكلت الخلاصات التي أسفرت عنها هذه الندوات حول "الجهوية الموسعة" التي  ساهم فيها مسؤولون بالإدارات الترابية وبالجهات ومنتخبون شكلت في حقيقة الأمر بنكا للمعلومات والمعطيات التي يمكن في حالة الاسترشاد بها وترجمة مخرجاتها المساعدة على التنزيل الأمثل لورش الجهوية الموسعة بالجهات 12، موضوع الجدل والاجتهاد في حاضر ومستقبل المغرب التنموي.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


بقلم: نضال الجهوري

يتساءل متتبعو الشأن الجهوي، على هامش انعقاد مناظرة وطنية حول الجهوية الموسعة، حاليا بأكادير، عن سبب غياب أو تغييب الجانب الإعلامي الملم بالترافع حول قضايا الجهوية الموسعة مثل التي تمت بلورتها في المؤلف " دفاتر الجهوية الموسعة "  لصاحبها محمد برادة المدير العام السابق ل"سابريس"،

إذا كان من الايجابي عقد هذه المناظرة الوطنية، تحت الرعاية السامية لجلالة الملك محمد السادس، لتقييم مسارات مسلسل تنزيل الورش الجهوي خاصة بإحقاق مبادئ العدالتين المجالية والاجتماعية، فإن الملاحظ في هكذا لقاء وطني بأكادير غياب فعاليات وطنية يعرف العام قبل الخاص حضورها انتاجا فكريا ومساهمتها في فتح المجال لنقاش عمومي صريح بين مختلف الفعاليات من ادارة ترابية ومنتخبين وهيئات سياسية ونقابية وثقافية واعلامية من منظمات المجتمع المدني وخبراء وجامعين.

ذلك أن" دفاتر الجهوية الموسعة "، التي تم تقديمها إلى الملك، بمناسبة أحد أعياد الشباب، قد ساهم في إعداده فريق أكاديمي من تخصصات قانونية واقتصادية واجتماعية وبيئية مشهودا لها بالكفاءة والخبرة والتجربة في ميدان التأصيل العلمي لورش الجهوية.

كما يعد موقع " جهات نيوز" الالكتروني الذي أحدثه ويشرف عليه، مؤلف "دفاتر جهوية" قيمة مضافة لمساهماته في إعلاء الشأن الجهوي إعلاميا.

هذه ال"دفاتر جهوية" لا تنحصر أهميتها في النشر فحسب، بل أيضا في فتح نقاش عمومي واسع ومنفتح في الندوات التي نظمها برادة بتعاون مع الإدارة الترابية في عدد من الجهات منها وجدة ومراكش وأكادير وبنى ملال والدار البيضاء وفاس .

وشكلت الخلاصات التي أسفرت عنها هذه الندوات حول "الجهوية الموسعة" التي  ساهم فيها مسؤولون بالإدارات الترابية وبالجهات ومنتخبون شكلت في حقيقة الأمر بنكا للمعلومات والمعطيات التي يمكن في حالة الاسترشاد بها وترجمة مخرجاتها المساعدة على التنزيل الأمثل لورش الجهوية الموسعة بالجهات 12، موضوع الجدل والاجتهاد في حاضر ومستقبل المغرب التنموي.

إغلاق إغلاق


لحظة إدخال التاغي عبر بوابة سجن فوخت أمس


نيوبريس24
من أمستردام: ع.ز

مباشرة بعد نقله من دبي إلى هولندا صبيحة أمس الخميس 19 دجنبر 2019، سلطت الصحافة الهولندية الضوء على سجن فوخت، حيث يخضع المغربي رضوان التاغي، المشتبه في تدبيره جريمة مقهى "لاكريم"، في الثاني من نونبر 2017، بمراكش،
 لحراسة مشددة.


وتقول المصادر الإعلامية؛ أن تاريخ المؤسسة السجنية فوخت يعود إلى عام 1942، عندما كان المحتل الألماني يستعملها معسكرا للاعتقال، خلال الحرب العالمية الثانية. وكان هذا  المعسكر جزء من إدارة مؤسسات الإصلاح التابعة لوزارة العدل والأمن.

واستعمل سجن فوخت، في عام 1953 مَرفقا لاعتقال السجناء السياسيين، تم استخدم جزء منه كمؤسسة للأحداث الذين تعرضوا لعقوبة سجن طويلة.

ويتكون هذا الموقع الرهيب، الذي تشددت حوله الإجراءات الأمنية منذ حل به الظنين المغربي التاغي من سجنين عاديين؛ سجن للمحتجزين بسبب مشكلة إدارية، وآخر الإرهابيين. ومن مركزين للطب النفسي للسجون.

وشهد هذا السجن في عام 1999  افتتاح جناح الطب النفسي الشرعي حيث يمكن وضع المحتجزين الذين يعانون من اضطراب عقلي خطير.

مشهد خارجي لسجن فوخت

النظام في هذا السجن صارم للغاية ويقدم للمعتقلين الحد الأدنى من الحرية للحد من خطر الهروب إلى الحد الأدنى المطلق. ويتم إحتراس المعتقلين بالهواء بشكل فردي في أقفاص مغطاة ، عندما يكونون خارج زنزانتهم أو في قفص الهواء ويكونون دائمًا وحدهم في زنزاناتهم.

وأشارت نفس المصادر إلى أنه بعد اعتقال التاغي في وقت سابق من هذا الأسبوع في دبي ، بدا أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت، لكن الهولنديين تفاجئوا بالسرعة التي تم بها ترحيل المشتبه به، من الإمارات إلى هولندا. كما أثارت المسألة نقاشا حقوقيا حول كيفية الترحيل (تسليم أم اختطاف؟).
ويوجد في هذا السجن أيضًا ويليم هوليدر، أخطر المجرمين القتلة في هولندا، حيث يقضي عقوبة سجنية مدى الحياة، ومحمد ب. قاتل ثيو فان جوخ."

 
 
 
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

لحظة إدخال التاغي عبر بوابة سجن فوخت أمس


نيوبريس24
من أمستردام: ع.ز

مباشرة بعد نقله من دبي إلى هولندا صبيحة أمس الخميس 19 دجنبر 2019، سلطت الصحافة الهولندية الضوء على سجن فوخت، حيث يخضع المغربي رضوان التاغي، المشتبه في تدبيره جريمة مقهى "لاكريم"، في الثاني من نونبر 2017، بمراكش،
 لحراسة مشددة.


وتقول المصادر الإعلامية؛ أن تاريخ المؤسسة السجنية فوخت يعود إلى عام 1942، عندما كان المحتل الألماني يستعملها معسكرا للاعتقال، خلال الحرب العالمية الثانية. وكان هذا  المعسكر جزء من إدارة مؤسسات الإصلاح التابعة لوزارة العدل والأمن.

واستعمل سجن فوخت، في عام 1953 مَرفقا لاعتقال السجناء السياسيين، تم استخدم جزء منه كمؤسسة للأحداث الذين تعرضوا لعقوبة سجن طويلة.

ويتكون هذا الموقع الرهيب، الذي تشددت حوله الإجراءات الأمنية منذ حل به الظنين المغربي التاغي من سجنين عاديين؛ سجن للمحتجزين بسبب مشكلة إدارية، وآخر الإرهابيين. ومن مركزين للطب النفسي للسجون.

وشهد هذا السجن في عام 1999  افتتاح جناح الطب النفسي الشرعي حيث يمكن وضع المحتجزين الذين يعانون من اضطراب عقلي خطير.

مشهد خارجي لسجن فوخت

النظام في هذا السجن صارم للغاية ويقدم للمعتقلين الحد الأدنى من الحرية للحد من خطر الهروب إلى الحد الأدنى المطلق. ويتم إحتراس المعتقلين بالهواء بشكل فردي في أقفاص مغطاة ، عندما يكونون خارج زنزانتهم أو في قفص الهواء ويكونون دائمًا وحدهم في زنزاناتهم.

وأشارت نفس المصادر إلى أنه بعد اعتقال التاغي في وقت سابق من هذا الأسبوع في دبي ، بدا أن الأمر قد يستغرق بعض الوقت، لكن الهولنديين تفاجئوا بالسرعة التي تم بها ترحيل المشتبه به، من الإمارات إلى هولندا. كما أثارت المسألة نقاشا حقوقيا حول كيفية الترحيل (تسليم أم اختطاف؟).
ويوجد في هذا السجن أيضًا ويليم هوليدر، أخطر المجرمين القتلة في هولندا، حيث يقضي عقوبة سجنية مدى الحياة، ومحمد ب. قاتل ثيو فان جوخ."

 
 
 
 

إغلاق إغلاق



نيوبريس24

منذ صبيحة يومه الخميس 19 دجنبر 2019، يقبع المسمى رضوان التاغي المدبر المشتبه به في جريمة مقهى "لاكريم"، في سجن بهولندا.

وأكدت مصادر إعلامية هولندية أن التاغي يوجد بالفعل في هولندا ونقل إلى سجن فوجت الذي يبعد بنحو 83 كلم عن روتردام.

وأشارت إلى أن ترحيل رضوان التاغي، صاحب الجنسية الهولندية، قد تم من دبي أمس ونقل إلى هولندا الليلة الماضية. لأسباب تتعلق بالسلامة ، وذلك على متن طائرة خاصة مستأجرة تحت إشراف الشرطة الهولندية.

وقال المصادر نقلا عن المدعية العام "إنه في جميع القيود وقد يكون له اتصال فقط بمحاميه إينيز ويسكي.

ورحلت سلطات دبي المغربي “رضوان التاغي” الذي يحمل الجنسية الهولندي بشكل سريع للغاية، بحسب “بارول”، وذلك بعد أن ألقي عليه القبض داخل فيلا في دبي ليلة الأحد الاثنين.

يشار إلى أن المتهم المذكور مطلوب بسبب عمليات قتل متعددة ومحاولات اغتيال، كان آخرها بمراكش، حيث كان وراء قضية ما بات يعرف إعلاميا بـ”مقهى لاكريم”.

  وكانت غرفة الجنايات الابتدائية  بمحكمة الاستئناف بمراكش قد قضت
ليلة 26 يوليوز 2019، بالإعدام في حق المتهمين الرئيسيين الهولنديين المتابعين ضمن  خلية جريمة مقهى لا كريم بمراكش.

ويذكر أن المعنيين المحكوم عليهم حضوريا تم إيقافها  لضلوعهم في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل على إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة.

وتعود تفاصيل الجريمة والتي يتابع فيها 19 متهما 13 منهم في حالة اعتقال، إلى 2 نونبر 2017،  من ضمنهم منفذي الجريمة اللذين يحملان الجنسية الهولندية وصاحب المقهى وقريبه ومتهمين بتدبير العملية و تسهيل تنفيذها إلى 2 نونبر 2017، بعدما تم اطلاق النار على أحد نزلاء مقهى «لاكريم» بالحي الشتوي بمراكش المقابلة  لمحكة الإستئناف على بعد 20 امتار فقط ،من قبل شخصين كانا على متن دراجة نارية كبيرة، وتسببا في قتل شخص وجرح آخرين.


 وهكذا قضت المحكمة في حق( م ف) صاحب مقهى لاكريم ب 15 سنة سجنا نافذا، و8 سنوات في حق قريبه (م ف)، فيما قضت في حق منفذي الجريمة اللذين يحملان الجنسية الهولندية بالإعدام فيما وزعت احكاما ثقيلة في حق باقي المتهمين.

وذكر مصدر  من هولندا أن التاغي المزداد سنة 1977 ينحدر من مدينة ابن سليمان.

ولم يتطرق أي مصدر مسؤول عن إمكانية طلب ترحيل التاغي لمثوله أمام العدالة بالمغرب.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


نيوبريس24

منذ صبيحة يومه الخميس 19 دجنبر 2019، يقبع المسمى رضوان التاغي المدبر المشتبه به في جريمة مقهى "لاكريم"، في سجن بهولندا.

وأكدت مصادر إعلامية هولندية أن التاغي يوجد بالفعل في هولندا ونقل إلى سجن فوجت الذي يبعد بنحو 83 كلم عن روتردام.

وأشارت إلى أن ترحيل رضوان التاغي، صاحب الجنسية الهولندية، قد تم من دبي أمس ونقل إلى هولندا الليلة الماضية. لأسباب تتعلق بالسلامة ، وذلك على متن طائرة خاصة مستأجرة تحت إشراف الشرطة الهولندية.

وقال المصادر نقلا عن المدعية العام "إنه في جميع القيود وقد يكون له اتصال فقط بمحاميه إينيز ويسكي.

ورحلت سلطات دبي المغربي “رضوان التاغي” الذي يحمل الجنسية الهولندي بشكل سريع للغاية، بحسب “بارول”، وذلك بعد أن ألقي عليه القبض داخل فيلا في دبي ليلة الأحد الاثنين.

يشار إلى أن المتهم المذكور مطلوب بسبب عمليات قتل متعددة ومحاولات اغتيال، كان آخرها بمراكش، حيث كان وراء قضية ما بات يعرف إعلاميا بـ”مقهى لاكريم”.

  وكانت غرفة الجنايات الابتدائية  بمحكمة الاستئناف بمراكش قد قضت
ليلة 26 يوليوز 2019، بالإعدام في حق المتهمين الرئيسيين الهولنديين المتابعين ضمن  خلية جريمة مقهى لا كريم بمراكش.

ويذكر أن المعنيين المحكوم عليهم حضوريا تم إيقافها  لضلوعهم في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل على إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة.

وتعود تفاصيل الجريمة والتي يتابع فيها 19 متهما 13 منهم في حالة اعتقال، إلى 2 نونبر 2017،  من ضمنهم منفذي الجريمة اللذين يحملان الجنسية الهولندية وصاحب المقهى وقريبه ومتهمين بتدبير العملية و تسهيل تنفيذها إلى 2 نونبر 2017، بعدما تم اطلاق النار على أحد نزلاء مقهى «لاكريم» بالحي الشتوي بمراكش المقابلة  لمحكة الإستئناف على بعد 20 امتار فقط ،من قبل شخصين كانا على متن دراجة نارية كبيرة، وتسببا في قتل شخص وجرح آخرين.


 وهكذا قضت المحكمة في حق( م ف) صاحب مقهى لاكريم ب 15 سنة سجنا نافذا، و8 سنوات في حق قريبه (م ف)، فيما قضت في حق منفذي الجريمة اللذين يحملان الجنسية الهولندية بالإعدام فيما وزعت احكاما ثقيلة في حق باقي المتهمين.

وذكر مصدر  من هولندا أن التاغي المزداد سنة 1977 ينحدر من مدينة ابن سليمان.

ولم يتطرق أي مصدر مسؤول عن إمكانية طلب ترحيل التاغي لمثوله أمام العدالة بالمغرب.

إغلاق إغلاق


من الحصصة التدريبية للأيكي جيتسو في الدار البيضاء

نيوبريس24
م. قنبوعي

من بين اللجن الوطنية لفنون الحرب التابعة للجامعة الملكية المغربية للجيدو وفنون الحرب، اللجنة الوطنية للأيكي جيتسو، باعتبارها رائدة فن فنون الطاكيدا التي دخلت المغرب غداة سنة 1997 وهي من الرياضات المنتمية في أصلها لمدرسة الأيكي جيتسو كرياضة أساسية منها اليايدو و الرياضات المتكاملات كالجودو جي كرسيو، كين جوتسو و الشيروكيتجوتسو، هذه الرياضات كلها تتواجد في اسم سويوجوتسو.
مع مجئ رولاند مارولوطو إلى المغرب عام 1997 من شهر ماي تم افتتاح مدرسة فنون الطاكيدا بالمغرب حيث ثم في بداية الأمر التعريف بقواعد اللعبة قبل التفكير في توسيع رقعة الأيكي لتتوسع فيما بعد وتصبح رياضة أساسية تابعة تحت وصاية الجامعة بعد أن كانت فقط اللجنة كجمعية رياضية تابعة لجامعة الجيدو من عام 1999 بقرار من وزارة الشباب والرياضة.


انطلاق ممارسة الأيكي جيتسو


مع مطلع 1997 وإلى 1999 وما بعدها، كانت أولى مراحل التدريب تحت اشراف الأساتذة الحاليين على هذا النوع من الرياضي تحت توجهات الأستاذ عبد الرحيم مزوزي بدء بمرحلة التأهيل الإداري بعدها استنفدت كل قنوات الخطوات النهائية لترتيب بيت اللعبة مابين الاساتذة حيث خضعوا لتكوين أساسي تحت إشراف الأستاذ ماروطو على اثر خوض امتحان الأحزمة التي جرت امام لجنة يرأسها الاستاذ ماروطو عضو اللجنة الدولية فبرز اسم الأستاذ عبد الرحيم مزوزي حيث واصل مجموعة من مراحل اجتياز امتحانات بالديار الأوروبية من اجل كسب كل فصول المعطيات التقنية و الاساسية لنشر هذه الرياضة علما انه من الناحية الادارية مع ولادة التاسيس و النشاة قامت اللجنة بتهييء جميع الوتائق الرسمية المخولة للانخراط بجامعة الجيدو وتحت وصاية الوزارة الوصية على قطاع الرياضة.


اللجنة الوطنية تنفتح على العالم الخارجي


 مع وضع برنامج سنوي خلال مرورالمواسم ببرامج وطنية عبر جهات المغرب، لم تبقى اللجنة الوطنية للأيكي جيتسو مكتوفة الأيدي فقط على توسيع وتطوير وتوزيع ونشر اللعبة في المغرب بل امتد الأمر الى خارج المغرب بدء بتنظيم مجموعة من المنافسات القارية افريقية عربية و أخرى دولية.
إذ انطلاقا من الألفية الثانية من القرن الحالي سبق للجنة  الدولية كما كان لحضور المغرب في عام 2003 ببلجيكا و رومانيا 2005 و بحكم مبدأ التناوب المعمول به فقد تم اختيار المغرب أيضا لتنظيم تظاهرة دولية لعام 2007 .

عملت اللجنة الوطنية على توسيع رقعة الممارسين إذ بلغت ما يناهز 1000 ممارس و ممارسة من مجموع الأندية التي تشمل مدن جديدة من بينها جهتي الشرق و الجنوب.
 

قائد سفينة الأيكي جيتسو وطنيا  


يقود اللجنة الوطنية الأيكي جيتسو إدريس كرهون خريج المعهد العالي للتجارة و المقاولات و مدير شركة بالقطاع الخاص.
سبق ان تقلد منصب إطار بإحدى الإدارات العمومية في المجال الرياضي، حاصل على الحزام الأسود الدرجة 5 في الأيكي جيتسو و الحزام الأسود درجة 4 في إيكيدو و الحزام اسود درجة 1 في اليايدو.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

من الحصصة التدريبية للأيكي جيتسو في الدار البيضاء

نيوبريس24
م. قنبوعي

من بين اللجن الوطنية لفنون الحرب التابعة للجامعة الملكية المغربية للجيدو وفنون الحرب، اللجنة الوطنية للأيكي جيتسو، باعتبارها رائدة فن فنون الطاكيدا التي دخلت المغرب غداة سنة 1997 وهي من الرياضات المنتمية في أصلها لمدرسة الأيكي جيتسو كرياضة أساسية منها اليايدو و الرياضات المتكاملات كالجودو جي كرسيو، كين جوتسو و الشيروكيتجوتسو، هذه الرياضات كلها تتواجد في اسم سويوجوتسو.
مع مجئ رولاند مارولوطو إلى المغرب عام 1997 من شهر ماي تم افتتاح مدرسة فنون الطاكيدا بالمغرب حيث ثم في بداية الأمر التعريف بقواعد اللعبة قبل التفكير في توسيع رقعة الأيكي لتتوسع فيما بعد وتصبح رياضة أساسية تابعة تحت وصاية الجامعة بعد أن كانت فقط اللجنة كجمعية رياضية تابعة لجامعة الجيدو من عام 1999 بقرار من وزارة الشباب والرياضة.


انطلاق ممارسة الأيكي جيتسو


مع مطلع 1997 وإلى 1999 وما بعدها، كانت أولى مراحل التدريب تحت اشراف الأساتذة الحاليين على هذا النوع من الرياضي تحت توجهات الأستاذ عبد الرحيم مزوزي بدء بمرحلة التأهيل الإداري بعدها استنفدت كل قنوات الخطوات النهائية لترتيب بيت اللعبة مابين الاساتذة حيث خضعوا لتكوين أساسي تحت إشراف الأستاذ ماروطو على اثر خوض امتحان الأحزمة التي جرت امام لجنة يرأسها الاستاذ ماروطو عضو اللجنة الدولية فبرز اسم الأستاذ عبد الرحيم مزوزي حيث واصل مجموعة من مراحل اجتياز امتحانات بالديار الأوروبية من اجل كسب كل فصول المعطيات التقنية و الاساسية لنشر هذه الرياضة علما انه من الناحية الادارية مع ولادة التاسيس و النشاة قامت اللجنة بتهييء جميع الوتائق الرسمية المخولة للانخراط بجامعة الجيدو وتحت وصاية الوزارة الوصية على قطاع الرياضة.


اللجنة الوطنية تنفتح على العالم الخارجي


 مع وضع برنامج سنوي خلال مرورالمواسم ببرامج وطنية عبر جهات المغرب، لم تبقى اللجنة الوطنية للأيكي جيتسو مكتوفة الأيدي فقط على توسيع وتطوير وتوزيع ونشر اللعبة في المغرب بل امتد الأمر الى خارج المغرب بدء بتنظيم مجموعة من المنافسات القارية افريقية عربية و أخرى دولية.
إذ انطلاقا من الألفية الثانية من القرن الحالي سبق للجنة  الدولية كما كان لحضور المغرب في عام 2003 ببلجيكا و رومانيا 2005 و بحكم مبدأ التناوب المعمول به فقد تم اختيار المغرب أيضا لتنظيم تظاهرة دولية لعام 2007 .

عملت اللجنة الوطنية على توسيع رقعة الممارسين إذ بلغت ما يناهز 1000 ممارس و ممارسة من مجموع الأندية التي تشمل مدن جديدة من بينها جهتي الشرق و الجنوب.
 

قائد سفينة الأيكي جيتسو وطنيا  


يقود اللجنة الوطنية الأيكي جيتسو إدريس كرهون خريج المعهد العالي للتجارة و المقاولات و مدير شركة بالقطاع الخاص.
سبق ان تقلد منصب إطار بإحدى الإدارات العمومية في المجال الرياضي، حاصل على الحزام الأسود الدرجة 5 في الأيكي جيتسو و الحزام الأسود درجة 4 في إيكيدو و الحزام اسود درجة 1 في اليايدو.

إغلاق إغلاق


العلاج بالصدمة - 2019/12/11 - 08:41


بقلم: سعيد رحيم

الذين دعوا زعيم حزب الأحرار إلى الاهتمام بشؤونه في المال والأعمال بدل حشر أنفه في السياسة، التي لا يفهم فيها شيئا، وذلك تعقيبا على كلامه اللاذع في إيطاليا بشأن "إعادة التربية للمغاربة الذين ينتقدون مؤسسات الدولة"، قد إخطأوا تقدير كفاءات الرجل العلمية قبل السياسية.

إن من يتأمل التصريح المستفز، الصادر عن الزعيم الحزبي المنقطع النظير، في تاريخ المغرب، براً وبحراً، سيعلم أن صاحبنا لا ينطق على الهوى، بل ينهل من أحدث ما طفح به علم النفس الاجتماعي المستعمل في مجال السياسة والإقتصاد منذ النصف الثاني من القرن الماضي؛ العلاج بالصدمة.

  فالمجتمع المغربي يبدو في نظر زعيم الحزب المذكور، مجتمع مريض، سياسيا واقتصاديا وثقافيا .. مجتمع لم يعد ينفع معه علاج بالأدوية الممكنة وهي غير متوفرة أصلا .. وأن الأمراض العويصة التي أصابت هذا المجتمع قد بلغت ذروتها على المستوى السلوكي وعلى مستوى الإدراك العقلي، أي أنها أمراض مسَّته في وعيه السياسي، مما قد يجعله غير قابل للذهاب إلى صناديق الإقتراع في الانتخابات المقبلة لسنة 2021. أي "مرض" مقاطعة الانتخابات.

وهنا الكارثة، فالزعيم الاستثنائي في المغرب، وخلافا لما يدعيه البعض بأنه لا يفهم في السياسة، قد أبان على  العكس من ذلك؛ عن حنكة وقدرة خارقة على اختراق المجتمع " المريض" من داخله لدفعه إلى أقصى درجات الحرج لكي يتفاعل مع الصدمة "الكهرومغناطيسية"،  صدمة تحوّل دماغه إلى صفحة بيضاء، تنسيه "أمراضه". وعوض أن يلقي بحوائجه ويهرع إلى الشارع للمطالبة بالعلاج من هذه الأمراض فإنه يتحول إلى أداة طيعة تتفاعل بالاستجابة الشَرطية مع المنبهات الصادرة عن الدمى السياسية المالية أو الدينية المتحركة والراقصة، على إيقاع واحد.

في 2009 تحدثت كاتبة كندية تدعى ناعومي كلاين عن مذهب "رأسمالية الكوارث"، وهو مذهب يقوم على استغلال كارثة ما: انقلاباً، هجوماً إرهابيا، انهياراً للسوق، أم حرباً، أم تسونامي، أم إعصارا ... من أجل تمرير سياسات اقتصادية واجتماعية يرفضها السكان في الحالات الطبيعية.

وفي حالتنا الطبيعية نحن هنا في المغرب، يقيس دهاقنة السياسة، عندنا، خصوصا منهم زعماء الأحزاب، الكارثة، بالعزوف عن المشاركة في انتخابات تتقدم إليها أحزاب نخرت حياته العامة وسرقت ثرواته وأحلامه وطموحاته.. أحزاب أغتنى أصحابها من الريع السياسي لنحو نصف قرن من الزمن، دون أن يجف لأصحابها جفن ولا أن يرقّ لهم قلب.. بعد أن تسببوا في الأمراض المختلفة للمغاربة الذين استهدفهم الزعيم  الاستثاني في عالم السياسة والمال .. برا وبحرا  كما تردد ذلك، العامة "المريضة"، التي يريد الزعيم إعادة تربيتها بعد أن أفسدها نفس المربي.

ليس الهدف من التهديد باستعمال أساليب خارج إطار القضاء لإعادة تربية المغاربة "المرضى" منتقدي مؤسسات الدولة هو الترهيب والتخويف ولا حتى الانتقاص من معارف ومدارك زعيم حزب الأحرار، كبقية الأحزاب بما فيها الجماعة و الحزب الديني ومن لف لفّهم، بل استدراج العامة نحو صراع حزبي مفتعل عقيم لخلق شروط "العلاج بالصدمة" بالقول أو الفعل ليستفيق وينتبه "المريض" لسلوكياته وتصرفاته ومن ثم يعيد حساباته، مخافة الترهيب، ويستعيد توازنه ويستيقظ من غفلته ويعود الى رشده وصوابه. أي أن يعود "المريض": ضحية سياسات الدولة الإقصائية إلى اللوائح الانتخابية للتصويت على نفس الأحزاب والدمى، التي تسببت في أمراضه وعاهاته السياسية.. التي لم يعد ينفع معها سوى طرد المربي أو استبدال الفلاح، الذي لا يعرف كيف يستقيم غرس الشجرة.. وربما يحتاج بدوره إلى علاج بالصدمة.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


بقلم: سعيد رحيم

الذين دعوا زعيم حزب الأحرار إلى الاهتمام بشؤونه في المال والأعمال بدل حشر أنفه في السياسة، التي لا يفهم فيها شيئا، وذلك تعقيبا على كلامه اللاذع في إيطاليا بشأن "إعادة التربية للمغاربة الذين ينتقدون مؤسسات الدولة"، قد إخطأوا تقدير كفاءات الرجل العلمية قبل السياسية.

إن من يتأمل التصريح المستفز، الصادر عن الزعيم الحزبي المنقطع النظير، في تاريخ المغرب، براً وبحراً، سيعلم أن صاحبنا لا ينطق على الهوى، بل ينهل من أحدث ما طفح به علم النفس الاجتماعي المستعمل في مجال السياسة والإقتصاد منذ النصف الثاني من القرن الماضي؛ العلاج بالصدمة.

  فالمجتمع المغربي يبدو في نظر زعيم الحزب المذكور، مجتمع مريض، سياسيا واقتصاديا وثقافيا .. مجتمع لم يعد ينفع معه علاج بالأدوية الممكنة وهي غير متوفرة أصلا .. وأن الأمراض العويصة التي أصابت هذا المجتمع قد بلغت ذروتها على المستوى السلوكي وعلى مستوى الإدراك العقلي، أي أنها أمراض مسَّته في وعيه السياسي، مما قد يجعله غير قابل للذهاب إلى صناديق الإقتراع في الانتخابات المقبلة لسنة 2021. أي "مرض" مقاطعة الانتخابات.

وهنا الكارثة، فالزعيم الاستثنائي في المغرب، وخلافا لما يدعيه البعض بأنه لا يفهم في السياسة، قد أبان على  العكس من ذلك؛ عن حنكة وقدرة خارقة على اختراق المجتمع " المريض" من داخله لدفعه إلى أقصى درجات الحرج لكي يتفاعل مع الصدمة "الكهرومغناطيسية"،  صدمة تحوّل دماغه إلى صفحة بيضاء، تنسيه "أمراضه". وعوض أن يلقي بحوائجه ويهرع إلى الشارع للمطالبة بالعلاج من هذه الأمراض فإنه يتحول إلى أداة طيعة تتفاعل بالاستجابة الشَرطية مع المنبهات الصادرة عن الدمى السياسية المالية أو الدينية المتحركة والراقصة، على إيقاع واحد.

في 2009 تحدثت كاتبة كندية تدعى ناعومي كلاين عن مذهب "رأسمالية الكوارث"، وهو مذهب يقوم على استغلال كارثة ما: انقلاباً، هجوماً إرهابيا، انهياراً للسوق، أم حرباً، أم تسونامي، أم إعصارا ... من أجل تمرير سياسات اقتصادية واجتماعية يرفضها السكان في الحالات الطبيعية.

وفي حالتنا الطبيعية نحن هنا في المغرب، يقيس دهاقنة السياسة، عندنا، خصوصا منهم زعماء الأحزاب، الكارثة، بالعزوف عن المشاركة في انتخابات تتقدم إليها أحزاب نخرت حياته العامة وسرقت ثرواته وأحلامه وطموحاته.. أحزاب أغتنى أصحابها من الريع السياسي لنحو نصف قرن من الزمن، دون أن يجف لأصحابها جفن ولا أن يرقّ لهم قلب.. بعد أن تسببوا في الأمراض المختلفة للمغاربة الذين استهدفهم الزعيم  الاستثاني في عالم السياسة والمال .. برا وبحرا  كما تردد ذلك، العامة "المريضة"، التي يريد الزعيم إعادة تربيتها بعد أن أفسدها نفس المربي.

ليس الهدف من التهديد باستعمال أساليب خارج إطار القضاء لإعادة تربية المغاربة "المرضى" منتقدي مؤسسات الدولة هو الترهيب والتخويف ولا حتى الانتقاص من معارف ومدارك زعيم حزب الأحرار، كبقية الأحزاب بما فيها الجماعة و الحزب الديني ومن لف لفّهم، بل استدراج العامة نحو صراع حزبي مفتعل عقيم لخلق شروط "العلاج بالصدمة" بالقول أو الفعل ليستفيق وينتبه "المريض" لسلوكياته وتصرفاته ومن ثم يعيد حساباته، مخافة الترهيب، ويستعيد توازنه ويستيقظ من غفلته ويعود الى رشده وصوابه. أي أن يعود "المريض": ضحية سياسات الدولة الإقصائية إلى اللوائح الانتخابية للتصويت على نفس الأحزاب والدمى، التي تسببت في أمراضه وعاهاته السياسية.. التي لم يعد ينفع معها سوى طرد المربي أو استبدال الفلاح، الذي لا يعرف كيف يستقيم غرس الشجرة.. وربما يحتاج بدوره إلى علاج بالصدمة.

إغلاق إغلاق



عبد الإله خيار


مرة أخرى أكد فريق الر جاء البيضاوي عودته الموفقة الى الواجهة الإفريقية وتخطى
عثرة الترجي التونسي.
الفريق البيضاوي تمكن من تصحيح وضعيته في دوري أبطال إفريقيا  بعدما نجح في العودة بانتصار تاريخي على حساب مضيفه فيتا كلوب الكونغولي ( 1- 0 ) لحساب الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا. ..وكسر بهذا الفوز عقدة  ملعب الشهداء بكينشاسا والتي ظلت عصية على كل الأندية المغربية التي زارته في السابق بفضل هدف
لاعبه سفيان رحيمي  مطلع الشوط الثاني.
وبهذا الانتصار تمكن الرجاء البيضاوي من تصحيح وضعيته وأصبح يحتل المرتبة الثالثة في المجموعة الرابعة بثلاث نقاط مؤكدا أن الأندية القوية تمرض ولا تموت.
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد


عبد الإله خيار


مرة أخرى أكد فريق الر جاء البيضاوي عودته الموفقة الى الواجهة الإفريقية وتخطى
عثرة الترجي التونسي.
الفريق البيضاوي تمكن من تصحيح وضعيته في دوري أبطال إفريقيا  بعدما نجح في العودة بانتصار تاريخي على حساب مضيفه فيتا كلوب الكونغولي ( 1- 0 ) لحساب الجولة الثانية من دور المجموعات لدوري أبطال إفريقيا. ..وكسر بهذا الفوز عقدة  ملعب الشهداء بكينشاسا والتي ظلت عصية على كل الأندية المغربية التي زارته في السابق بفضل هدف
لاعبه سفيان رحيمي  مطلع الشوط الثاني.
وبهذا الانتصار تمكن الرجاء البيضاوي من تصحيح وضعيته وأصبح يحتل المرتبة الثالثة في المجموعة الرابعة بثلاث نقاط مؤكدا أن الأندية القوية تمرض ولا تموت.
 

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 53900 زائر

 1 زائر حاليا