نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Juin 2020
 Mai 2020
 Avril 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

mokhariq.jpg


 

"نيوبريس24"

وجهت المحكمة الابتدائية المدنية بالدار البيضاء، أخيرا استدعاء إلى ميلودي مخارق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل من أجل المثول أمامها يوم الخميس 21 فبراير الجاري، وذلك على إثر رفضه توقيع مذكرة تفاهم تقضي بإعادة العارض سعيد الحيرش إلى عمله،  والذي سبق أن تعرض  للفصل من عمله من قبل شركة شركة فرنسية تعمل بميناء الدار البيضاء، باعتباره كمندوب للأجراء و ممثل نقابي متفرغ بالمؤسسة وكاتب وطني للموانئ المغربية بمقتضى.
 وجاء في مقال محمد فقير محامي العارض الحيرش، توصلت "نيوبريس"  بنسخة منه، أنه بعدما أثمرت كل جهود النقابات سواء الوطنية أو الدولية بالتوصل إلى قرار إرجاع العارض إلى عمله و استطاعت صياغة مذكرة تفاهم تضمن للعارض حقوقه بالرجوع الى العمل قرر الأمين العام للاتحاد و بصفة شخصية  التراجع  من جهة عن قرار المجلس الوطني الذي قرر بالإجماع التضامن الكامل واللامشروط مع العارض و تبني ملفه و اتخاذ كافة التدابير والإجراءات المشروعة و اللازمة حتى إرجاعه إلى عمله .
وأضاف المحامي أن مخارق تراجع أيضا عن تنفيذ مقتضيات مذكرة التفاهم المذكورة،  ورفض توقيعها والمصادقة عليها  بطريقة تعسفية ولأسباب مجهولة، متهما إياه بخرق "مقتضيات الفصل الثاني من القانون الأساسي المنظم للاتحاد المغربي للشغل والذي حدد لفائدة العارض حق الدفاع عنه و عن مصالحه بصفته مسؤولا نقابيا".
 وأضاف دفاع الحيرش أن الأمين العام  للاتحاد المغربي للشغل  وفي إطار المهام المخولة له قانونا و بصفته  منسق العمل الجماعي داخل الامانة الوطنية و يرأس أشغالها و يشرف على حسن تطبيق  الاهداف المنصوص عليها في الفصل الثاني  من القانون الأساسي المنظم للاتحاد، والتي تتمثل في حسن تمثيل الطبقة العاملة وسائر فئات الأجراء و الموقوفين عن العمل و لا سيما الدفاع عن الحريات النقابية و عن حقوقهم و مصالحهم المهنية و الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و المعنوية ، قام بمراسلة  كل من  الكاتب العام للاتحاد الدولي لعمال النقل قصد التدخل  والعمل على إرجاع العارض  إلى عمله، كما وجه رسالة الى  المدير العام لشركة صومابور من أجل إيجاد حل لقضيته.

بمقتضيات هاته المذكرة المستصاغة من طرف الاتحاد الدولي لعمال النقل و الاتحاد المغربي للشغل، كان يلزم توقيع الأمين العام على هاته المذكرة  بصفته منسق العمل الجماعي داخل الامانة الوطنية وهو ما لم يتم.
 
والتمس المحامي فقير من المحكمة على مستوى الشكل بمراقبة مدى استيفاء مقاله للشروط الشكلية، أما على مستوى الموضوع فالتمس من المحكمة معاينة الاضرار اللاحقة بالعارض جراء رفض مخارق التوقيع على مذكرة التفاهم، والحكم بتعويض مسبق قدره 10000 درهم، إضافة إلى اجراء خبرة لتحديد كافة التعويضات المستحقة مع حفظ حق العارض في التعقيب عليها و تحديد مطالبه على ضوئها.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

mokhariq.jpg


 

"نيوبريس24"

وجهت المحكمة الابتدائية المدنية بالدار البيضاء، أخيرا استدعاء إلى ميلودي مخارق، الأمين العام للاتحاد المغربي للشغل من أجل المثول أمامها يوم الخميس 21 فبراير الجاري، وذلك على إثر رفضه توقيع مذكرة تفاهم تقضي بإعادة العارض سعيد الحيرش إلى عمله،  والذي سبق أن تعرض  للفصل من عمله من قبل شركة شركة فرنسية تعمل بميناء الدار البيضاء، باعتباره كمندوب للأجراء و ممثل نقابي متفرغ بالمؤسسة وكاتب وطني للموانئ المغربية بمقتضى.
 وجاء في مقال محمد فقير محامي العارض الحيرش، توصلت "نيوبريس"  بنسخة منه، أنه بعدما أثمرت كل جهود النقابات سواء الوطنية أو الدولية بالتوصل إلى قرار إرجاع العارض إلى عمله و استطاعت صياغة مذكرة تفاهم تضمن للعارض حقوقه بالرجوع الى العمل قرر الأمين العام للاتحاد و بصفة شخصية  التراجع  من جهة عن قرار المجلس الوطني الذي قرر بالإجماع التضامن الكامل واللامشروط مع العارض و تبني ملفه و اتخاذ كافة التدابير والإجراءات المشروعة و اللازمة حتى إرجاعه إلى عمله .
وأضاف المحامي أن مخارق تراجع أيضا عن تنفيذ مقتضيات مذكرة التفاهم المذكورة،  ورفض توقيعها والمصادقة عليها  بطريقة تعسفية ولأسباب مجهولة، متهما إياه بخرق "مقتضيات الفصل الثاني من القانون الأساسي المنظم للاتحاد المغربي للشغل والذي حدد لفائدة العارض حق الدفاع عنه و عن مصالحه بصفته مسؤولا نقابيا".
 وأضاف دفاع الحيرش أن الأمين العام  للاتحاد المغربي للشغل  وفي إطار المهام المخولة له قانونا و بصفته  منسق العمل الجماعي داخل الامانة الوطنية و يرأس أشغالها و يشرف على حسن تطبيق  الاهداف المنصوص عليها في الفصل الثاني  من القانون الأساسي المنظم للاتحاد، والتي تتمثل في حسن تمثيل الطبقة العاملة وسائر فئات الأجراء و الموقوفين عن العمل و لا سيما الدفاع عن الحريات النقابية و عن حقوقهم و مصالحهم المهنية و الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية و المعنوية ، قام بمراسلة  كل من  الكاتب العام للاتحاد الدولي لعمال النقل قصد التدخل  والعمل على إرجاع العارض  إلى عمله، كما وجه رسالة الى  المدير العام لشركة صومابور من أجل إيجاد حل لقضيته.

بمقتضيات هاته المذكرة المستصاغة من طرف الاتحاد الدولي لعمال النقل و الاتحاد المغربي للشغل، كان يلزم توقيع الأمين العام على هاته المذكرة  بصفته منسق العمل الجماعي داخل الامانة الوطنية وهو ما لم يتم.
 
والتمس المحامي فقير من المحكمة على مستوى الشكل بمراقبة مدى استيفاء مقاله للشروط الشكلية، أما على مستوى الموضوع فالتمس من المحكمة معاينة الاضرار اللاحقة بالعارض جراء رفض مخارق التوقيع على مذكرة التفاهم، والحكم بتعويض مسبق قدره 10000 درهم، إضافة إلى اجراء خبرة لتحديد كافة التعويضات المستحقة مع حفظ حق العارض في التعقيب عليها و تحديد مطالبه على ضوئها.

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 93718 زائر

 5 زائر حاليا