نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

enfantortutre.jpg

"نيوبريس24"

استنكر المرصد الوطني لتخليق الحياة العامة ومحاربة الفساد وحماية المال العام، تعذيب طفل يبلغ من العمر عشر سنوات من طرف عمته، معبرا عن قلقه بشان حالة الطفل الذي تظهر على جسده إصابات بليغة يعتقد أنها آثار تعذيب.

وأضاف المرصد في بلاغ أصدره نهاية الأسبوع الماضي توصلت جريدة "نيوبريس24" بنسخة منه، أنه تبين لأعضاء الأمانة العامة للمرصد من خلال زيارة الطفل ومعاينته رفقة عناصر الأمن الوطني بعد شكاية وجهت للمصالح الأمنية التابعة لولاية أمن سطات، أنه يعاني من آلام شديدة في مناطق متعددة من جسده و من المحتمل أن يكون مصابا بكسر بساعده.

وتابع المرصد أن الطفل يعيش حاليا مع عمته بحي الكنانط بمدينة سطات، بسبب طلاق والديه، مشيرا إلى أن والده يتواجد حاليا بديار المهجر.

وبحسب المصدر ذاته، تروج حاليا شبهات تشير أن الطفل قد يكون تعرض للتعذيب من قبل العمة و خاصة عن طريق العض والكي بواسطة السجائر، في انتظار ما ستسفر عنه تحقيقات المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن سطات التي دخلت على الخط.

ويطالب المرصد الوطني لتخليق الحياة العامة ومحاربة الفساد و حماية المال العام، الوزارة الوصية بالتدخل العاجل والمباشر في هذه القضية، كما يطالب المصالح الأمنية و القضائية المختصة بتحمل مسؤولياتها، ويدعو الجمعيات والمنظمات الحقوقية المعنية بحقوق الطفل للوقوف جنبا إلى جنب من أجل كشف حيتيات هذه القضية التي تضرب في الصميم حقوق الإنسان.

وكانت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة سطات، فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة، مع سيدة يشتبه في تورطها في الموضوع.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

enfantortutre.jpg

"نيوبريس24"

استنكر المرصد الوطني لتخليق الحياة العامة ومحاربة الفساد وحماية المال العام، تعذيب طفل يبلغ من العمر عشر سنوات من طرف عمته، معبرا عن قلقه بشان حالة الطفل الذي تظهر على جسده إصابات بليغة يعتقد أنها آثار تعذيب.

وأضاف المرصد في بلاغ أصدره نهاية الأسبوع الماضي توصلت جريدة "نيوبريس24" بنسخة منه، أنه تبين لأعضاء الأمانة العامة للمرصد من خلال زيارة الطفل ومعاينته رفقة عناصر الأمن الوطني بعد شكاية وجهت للمصالح الأمنية التابعة لولاية أمن سطات، أنه يعاني من آلام شديدة في مناطق متعددة من جسده و من المحتمل أن يكون مصابا بكسر بساعده.

وتابع المرصد أن الطفل يعيش حاليا مع عمته بحي الكنانط بمدينة سطات، بسبب طلاق والديه، مشيرا إلى أن والده يتواجد حاليا بديار المهجر.

وبحسب المصدر ذاته، تروج حاليا شبهات تشير أن الطفل قد يكون تعرض للتعذيب من قبل العمة و خاصة عن طريق العض والكي بواسطة السجائر، في انتظار ما ستسفر عنه تحقيقات المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن سطات التي دخلت على الخط.

ويطالب المرصد الوطني لتخليق الحياة العامة ومحاربة الفساد و حماية المال العام، الوزارة الوصية بالتدخل العاجل والمباشر في هذه القضية، كما يطالب المصالح الأمنية و القضائية المختصة بتحمل مسؤولياتها، ويدعو الجمعيات والمنظمات الحقوقية المعنية بحقوق الطفل للوقوف جنبا إلى جنب من أجل كشف حيتيات هذه القضية التي تضرب في الصميم حقوق الإنسان.

وكانت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة سطات، فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة، مع سيدة يشتبه في تورطها في الموضوع.

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 60822 زائر

 11 زائر حاليا