نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Avril 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

mohamediamahata-envirron.jpg

نيوبريس24
 

تخوض ساكنة بني يخلف التابعة لإقليم المحمدية، هذه الأيام معركة لاختبار القوة في وجه مشروع للمحطة الحرارية، من شأنه إلحاق الضرر ببيئة الجماعة، حسب الفاعلين الجمعويين بالإقليم.

ويرمي هذا المشروع إلى طمر كميات هائلة من النفايات الثقيلة للمحطة والمكونة من مادة الغبار الأسود غير قابل الاحتراق، بمنطقة بني مغيت.

 
وقد عبرت العديد من الجمعيات المدنية بمدينة المحمدية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن تضامنها مع ساكنة المنطقة وعن استعدادها الانخراط في حملة للحفاظ على نظافة البيئة في بني يخلف وفي المحمدية ككل.


وأكدت هذه الفعاليات الجمعوية على عزم   أعضائهاالتوجه اليوم الاثنين 16 شتنبر 2019 إلى مقر جماعة بني يخلف، لمساندة الساكنة المحلية والتوقيع في دفتر أراء المواطنين ضد إنشاء مطرح نفايات المحطة الحرارية.

وعلى الرغم من التوضيحات التي أدلى بها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، قطاع الكهرباء، في تقريره الخاص بهذا المشروع، فإن الجمعيات المتدخلة على الخط ركزت على الأخطار البعدية المحتملة لمطرح هذه النفايات الصلبة وما يمكن أن تتسبب فيه من أضرار متعددة على التربة وعلى صحة الساكنة، التي تعاني أصلا من الهشاشة، داعين إلى أخذ ملف البيئة السليمة بإقليم المحمدية على محمل الجد.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

mohamediamahata-envirron.jpg

نيوبريس24
 

تخوض ساكنة بني يخلف التابعة لإقليم المحمدية، هذه الأيام معركة لاختبار القوة في وجه مشروع للمحطة الحرارية، من شأنه إلحاق الضرر ببيئة الجماعة، حسب الفاعلين الجمعويين بالإقليم.

ويرمي هذا المشروع إلى طمر كميات هائلة من النفايات الثقيلة للمحطة والمكونة من مادة الغبار الأسود غير قابل الاحتراق، بمنطقة بني مغيت.

 
وقد عبرت العديد من الجمعيات المدنية بمدينة المحمدية، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، عن تضامنها مع ساكنة المنطقة وعن استعدادها الانخراط في حملة للحفاظ على نظافة البيئة في بني يخلف وفي المحمدية ككل.


وأكدت هذه الفعاليات الجمعوية على عزم   أعضائهاالتوجه اليوم الاثنين 16 شتنبر 2019 إلى مقر جماعة بني يخلف، لمساندة الساكنة المحلية والتوقيع في دفتر أراء المواطنين ضد إنشاء مطرح نفايات المحطة الحرارية.

وعلى الرغم من التوضيحات التي أدلى بها المكتب الوطني للكهرباء والماء الصالح للشرب، قطاع الكهرباء، في تقريره الخاص بهذا المشروع، فإن الجمعيات المتدخلة على الخط ركزت على الأخطار البعدية المحتملة لمطرح هذه النفايات الصلبة وما يمكن أن تتسبب فيه من أضرار متعددة على التربة وعلى صحة الساكنة، التي تعاني أصلا من الهشاشة، داعين إلى أخذ ملف البيئة السليمة بإقليم المحمدية على محمل الجد.

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 66264 زائر

 1 زائر حاليا