نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

ندين بأشد عبارات الإدانة الدعوة الحاقدة والمكروهة الصادرة عن المسمى العقرة ضدكم، ونعتبرها جريمة صريحة باعتبارها دعوة للإرهاب يعاقب عليها القانون، ونحن ننتظر من النيابة العامة أن تقوم حيالها بما يلزم.

ولكن سي بلافريج، علي أن أبلغك كمواطن مغربي أننا نحن طرف كبير من المغاربة لا نريد تغيرا مجتمعيا من داخل الدين. لأن الدين هو الدين. نحن نتطلع إلى تغيير اجتماعي واقتصادي من داخل السياسية .. السياسة هي مجال الجذل والأخذ والرد. وبذلك فإن مناقشة قضايا الحريات الفردية وعلى رأسها ما نسمعه اليوم حول العلاقات الرضائية، هي بالنسبة لنا مسائل مرتبطة بالتربية أكثر من علاقتها بالقانون أو بشيء آخر.

نحن نريد منك أن ترافع في ذلك البرلمان الذي تنوب فيه على عدد من أصدقائنا في مدن مختلفة على القضايا التي تهم الجانب الإقتصادي أساسا، خاصة فيما يتعلق بالثروات الوطنية البرية والجوفية والبحرية.. لكي يتاح من خلالها إيجاد المدخل لمحاربة الفقر والتوزيع المجالي العادل للثروة .. ومن خلاله يجد الشباب المغربي من حملة الشواهد وحملة السواعد، مناصب الشغل لإنقاذهم من البطالة ومن اليأس ومن الموت في قوارب الهجرة السرية، وانتشالهم من أنياب القرش..

هذا ما يترقبه منك الجوعى والمرضى والمشريدين والأطفال والنساء في القرى والمداشر وليس التفاهمات في علاقات تنظمها المشاعر الإنسانية الشخصية بناء على منظومة تربوية لها مجالها مع أهل البيداغوجيا والتربية والتعليم والعلوم الإنسانية وليس مع جهات أخرى من حراس المعابد البعيدة حتى عن الدين نفسه.

واسمح لي كذلك أن أحملك المسؤولية في الجذل العقيم الذي جعل ذلك المكنى بالعقم، أيضا، أن يتجهم عليك وعلى سمعتك وأخلاقك، لأنك ناقشت

موضوعا خارج إطاره الصحيح. والخزي والعار لكل إرهابي مقنع بالدين.

* بقلم: سعيد رحيم

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

ندين بأشد عبارات الإدانة الدعوة الحاقدة والمكروهة الصادرة عن المسمى العقرة ضدكم، ونعتبرها جريمة صريحة باعتبارها دعوة للإرهاب يعاقب عليها القانون، ونحن ننتظر من النيابة العامة أن تقوم حيالها بما يلزم.

ولكن سي بلافريج، علي أن أبلغك كمواطن مغربي أننا نحن طرف كبير من المغاربة لا نريد تغيرا مجتمعيا من داخل الدين. لأن الدين هو الدين. نحن نتطلع إلى تغيير اجتماعي واقتصادي من داخل السياسية .. السياسة هي مجال الجذل والأخذ والرد. وبذلك فإن مناقشة قضايا الحريات الفردية وعلى رأسها ما نسمعه اليوم حول العلاقات الرضائية، هي بالنسبة لنا مسائل مرتبطة بالتربية أكثر من علاقتها بالقانون أو بشيء آخر.

نحن نريد منك أن ترافع في ذلك البرلمان الذي تنوب فيه على عدد من أصدقائنا في مدن مختلفة على القضايا التي تهم الجانب الإقتصادي أساسا، خاصة فيما يتعلق بالثروات الوطنية البرية والجوفية والبحرية.. لكي يتاح من خلالها إيجاد المدخل لمحاربة الفقر والتوزيع المجالي العادل للثروة .. ومن خلاله يجد الشباب المغربي من حملة الشواهد وحملة السواعد، مناصب الشغل لإنقاذهم من البطالة ومن اليأس ومن الموت في قوارب الهجرة السرية، وانتشالهم من أنياب القرش..

هذا ما يترقبه منك الجوعى والمرضى والمشريدين والأطفال والنساء في القرى والمداشر وليس التفاهمات في علاقات تنظمها المشاعر الإنسانية الشخصية بناء على منظومة تربوية لها مجالها مع أهل البيداغوجيا والتربية والتعليم والعلوم الإنسانية وليس مع جهات أخرى من حراس المعابد البعيدة حتى عن الدين نفسه.

واسمح لي كذلك أن أحملك المسؤولية في الجذل العقيم الذي جعل ذلك المكنى بالعقم، أيضا، أن يتجهم عليك وعلى سمعتك وأخلاقك، لأنك ناقشت

موضوعا خارج إطاره الصحيح. والخزي والعار لكل إرهابي مقنع بالدين.

* بقلم: سعيد رحيم

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 51872 زائر

 1 زائر حاليا