نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

م،قنبوعي. ع، خيار

لحظات  ودقائق تفصلنا عن المواجهة الحارقة بين قطبي كرة القم المغربية الرجاء والوداد برسم ذهاب كأس محمد السادس للأندية العربية الابطال. الرجاء انهى تحضيراته بمعسر كمغلق ببوزنيقة وبصفوف متكاملة على مستوى جاهزية لاعبيه بمطمح الفوز كخيار لا بديل له  برغبة مدربه كارتيرو الذي يرغف في الفوز  علاوة على التحفيزات المالية التي أقرها المكتب المسير كمنحة دسمة عكس الوداد الذي خاض حصصه الإعدادية في قلب البيضاء وكله أمل في تقديم هدية لأنصاره إلا أن الأمر قد يعدو برهان الحذر نتيجة غيابات وازنة في تركيبته البشرية كوليد الكرتي نجم خطه الأمامي المصاب  في إحدى حصصه الاعدادية لينضاف إلى الناهري وغياب المدافع الأيمن عبد اللطيف نوصبر والحسوني بسبب التوقيف، وبذلك يمكن الجزم كون اللقاء سيجرى بشعار "ولا يصح إلا الصحيح". يشار أن الاتحاد العربي للعبة قرر أن تجرى المباراة بنظام خاص بإجراءات مشددة حسب قوانين الاتحاد العربي ويفرض قانون المسابقة عدم إجراء أي مباراة بين الفريقين قبل الثانية ظهرا أو بعد العاشرة ليلا ويسمح برمجتها نهارا وتحث الأضواء الكاشفة مع ووجود مرافق صحية واتساع حملة الملعب لاتقل عن 10 الاف متفرج بالإضافة لقاعة تخص فحص المنشطات ومولدات كهربائية ولا تشهد المباراة الأشواط الإضافية. المباراة يسقودها الحكم الإمراتي محمد عبد الله بشبابيك مغلقة بعدما نفاذ التذاكير وسط احتجاجات جمهور الوداد متهما الرجاويين بالهيمنة على التذاكير عبر الأنترنت، في وقت شنت فيه الأجهزة الامنية حملة على بائعي التذاكر في السوق السوداء. المبارة حطمت رقما قياسبا بخصوص التغطية الإعلامية وطنيا ودوليا.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

م،قنبوعي. ع، خيار

لحظات  ودقائق تفصلنا عن المواجهة الحارقة بين قطبي كرة القم المغربية الرجاء والوداد برسم ذهاب كأس محمد السادس للأندية العربية الابطال. الرجاء انهى تحضيراته بمعسر كمغلق ببوزنيقة وبصفوف متكاملة على مستوى جاهزية لاعبيه بمطمح الفوز كخيار لا بديل له  برغبة مدربه كارتيرو الذي يرغف في الفوز  علاوة على التحفيزات المالية التي أقرها المكتب المسير كمنحة دسمة عكس الوداد الذي خاض حصصه الإعدادية في قلب البيضاء وكله أمل في تقديم هدية لأنصاره إلا أن الأمر قد يعدو برهان الحذر نتيجة غيابات وازنة في تركيبته البشرية كوليد الكرتي نجم خطه الأمامي المصاب  في إحدى حصصه الاعدادية لينضاف إلى الناهري وغياب المدافع الأيمن عبد اللطيف نوصبر والحسوني بسبب التوقيف، وبذلك يمكن الجزم كون اللقاء سيجرى بشعار "ولا يصح إلا الصحيح". يشار أن الاتحاد العربي للعبة قرر أن تجرى المباراة بنظام خاص بإجراءات مشددة حسب قوانين الاتحاد العربي ويفرض قانون المسابقة عدم إجراء أي مباراة بين الفريقين قبل الثانية ظهرا أو بعد العاشرة ليلا ويسمح برمجتها نهارا وتحث الأضواء الكاشفة مع ووجود مرافق صحية واتساع حملة الملعب لاتقل عن 10 الاف متفرج بالإضافة لقاعة تخص فحص المنشطات ومولدات كهربائية ولا تشهد المباراة الأشواط الإضافية. المباراة يسقودها الحكم الإمراتي محمد عبد الله بشبابيك مغلقة بعدما نفاذ التذاكير وسط احتجاجات جمهور الوداد متهما الرجاويين بالهيمنة على التذاكير عبر الأنترنت، في وقت شنت فيه الأجهزة الامنية حملة على بائعي التذاكر في السوق السوداء. المبارة حطمت رقما قياسبا بخصوص التغطية الإعلامية وطنيا ودوليا.

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 52140 زائر

 2 زائر حاليا