نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك. من خلال الاستمرار في استخدام موقعنا ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط سياسية الخصوصية.
 
 
 
google play

 
newpress24.ma
 
آخر الأخبار
مصالح
تابعونا على فيسبوك

أرشيف الأخبار
+ Année 2022
 -  Année 2022
 Juillet 2022
 Juin 2022
 Mai 2022
 Avril 2022
 Mars 2022
 Février 2022
 Janvier 2022
+ Année 2021
 -  Année 2021
 Décembre 2021
 Novembre 2021
 Octobre 2021
 Septembre 2021
 Août 2021
 Juillet 2021
 Juin 2021
 Mai 2021
 Avril 2021
 Mars 2021
 Février 2021
 Janvier 2021
+ Année 2020
 -  Année 2020
 Décembre 2020
 Novembre 2020
 Octobre 2020
 Septembre 2020
 Août 2020
 Juillet 2020
 Juin 2020
 Mai 2020
 Avril 2020
 Mars 2020
 Février 2020
 Janvier 2020
+ Année 2019
 -  Année 2019
 Décembre 2019
 Novembre 2019
 Octobre 2019
 Septembre 2019
 Août 2019
 Juillet 2019
 Mars 2019
 Février 2019
 Janvier 2019
+ Année 2018
 -  Année 2018
 Décembre 2018
 Novembre 2018
 Octobre 2018
 ↑  
للإتصال بنا
الأخبار

* عبد المغيت المحافظ

بإعطاء وزير الشباب والثقافة والاتصال إشارة الانطلاق الرسمي لبرنامج التخييم لصيف 2022، تكون " حرب" المخيمات  ليست بالطبع الفلسطينية، ولكن الصيفية قد اندلعت من جديد على الرغم من كون هذا النشاط التربوي ساهم في تنشئة أجيال متعاقبة.

 المهم أن العرض التخيميي لهذا الموسم، تضمن عدة الاجراءات قررت وزارة " حكومة الدولة الاجتماعية" اتخذها في مقدمتها تحديد عدد المخيمين في 250 ألف مستفيد في أفق الوصول الى مليون مستفيد خلال السنوات المقبلة كما تعهدت. كما تقرر رفع منحة التغذية  الى 50 درهم ، لكن مع تقليص مدة التخييم الى 10 أيام فقط.

وشددت الوزارة على ضرورة " مراعاة التنوع والجودة وتسهيل الولوج للخدمة التربوية في وجه الطفولة في المناطق القروية، وتقوية المقاربة التشاركية في تدبير البرنامج.

ومن أجل تحقيق ذلك  أعلنت عن برمجة مخيمات قارة وأنشطة القرب للأطفال ( من7-15سنة ) وملتقيات لليافعين ( من 15-اقل من18سنة)، وجامعات للشباب (من 18-25 سنة) والتداريب التكوينية واللقاءات الدراسية المرتبطة بنشاط التخييم من 18سنة فما فوق.

 أما على مستوى البنية التحتية فان الوزارة ستتكلف بخدمات التأمين لفائدة المستفيدين، وانشاء مخيمات صيفية من الجيل الجديد، وتوسيع شبكة المخيمات والرفع من جودة المطعمة. 

ف"رؤية" الوزارة لتنظيم هذه المخيمات يتمثل في استثمار الوقت داخل المخيم بعيدا عن جو الاسرة والمدرسة والاستفادة من الانشطة الجماعية ذات البعد التربوي التكويني والفني واكتشاف رحابة المحيط واحترام البيئة.

ومن المقرر أن يشارك في هذا البرنامج 65 %من الجمعيات الوطنية والجهوية و25% من الجمعيات المحلية ونسبة 10% جرى تخصيصها لفائدة المؤسسات الاجتماعية.

وإذا كانت هذه أهم محاور العرض الخاص بالمخيمات صيف 2022 المقدمة من طرف قطاع الشباب التابع للوزارة، فإنه في اطار النقاش العمومي لهذا النشاط التربوي الحيوي، يمكن تسجيل عدد من الملاحظات في مقدمتها بالخصوص، أن هذا العرض جاء بعض توقف المخيمات التربوية والدورات التكوينية الخاصة بأطر هذه المخيمات لسنتين  2020 و2021، مما أثر على العمل التربوي بصفة عامة رغم ما كان من مجهودات بذلتها بعض المنظمات و الجمعيات التربوية في مجال التكوين من خلال اللقاءات عن بعد، بسبب جائحة كوفيد 19 التي أقبرت اللقاءات والتجمعات الحضورية ، مما نتج عنه نقصا  واضحا في عدد المؤطرين الذين سيتولون الاشراف على  250 الف مستفيد الحكولة التي قررتها الوزارة،  مما يطرح كيفية التعامل معه في ظل توقف التداريب التكوينية التي كان يستفيد منها قبل الجائحة المئات من الشباب سنويا من مؤطري المخيمات.

بيد أن أبرز ملاحظة على قرار الوزارة هو تقليص مدة التخييم الى 10 أيام مع العلم أن المدة كانت في وقت سابق 21 يوما لتتراجع في ما بعد الى 15 يوما.

 هذه الايام العشرة يحسبها الممارسون في مجال التخييم بثمانية أيام اذا استثنينا يوم الوصول ويوم المغادرة . 

فهذا التقليص الكبير والمدة القصيرة من الصعب أن تستجيب لأهداف المخيم والبرنامج التكويني الذي يستفيد من الاطر في التداريب الخاصة بالمخيمات التربوية. غير أن الوزارة عللت تقليص المدة يرتبط بظروف السنة المدرسية الممتدة الى يوليوز و كذلك تزامنها مع لأعياد. إلا أن السؤال المطروح هو هل سيرسم عدد الأيام التخييمية للسنوات المقبلة، أم لا يعدو أن يكون مجرد قرار  ظرفي حسب الوزارة؟ 

وإذا كان رفع منحة التغذية  50درهما في اليوم لكل طفل يعد قرارا ايجابيا لصالح الأطفال ونتيجة ناضل الجمعيات التربوية الجادة من أجل الرفع منها لعدة عقود، فإنه سيساهم بالمقابل  في توفير تغدية ملائمة للأطفال خلال فترة التخييم خصوصا بعد الارتفاع الصاروخي الذي شهدته أسعار المواد الغذائية. 
وتظل رغم ذلك ملاحظات، سجلت في هذا الصدد، بعد اعتماد الممولين الذين تعرض بعضهم للانتقادات بسبب هزالة وجبات التغذية مما يفرض تفعيل لجن التفتيش للتأكد من مطابقة دفتر التحملات والصفقات لتوفير وجبات كافية ضمانا لتغذية صحية وسليمة، خصوصا وأن عدة منابر اعلامية تحدثت عن تهافت كبير بين لوبيات للفوز بصفقات تموين المخيمات. 

اما عن اعلان مخيمات هذه السنة  فكان في أبريل  وجاء متأخرا وكان عادة ما يتم الاعلان عنه مع بداية السنة لضمان القيام بالاستعدادات اللازمة والكفيلة بإنجاح مراحل التخييم والتهييء اللوجستيكي ماديا وبشريا، خصوصا وأن قطاع الشباب يعرف نقصا كبيرا في الأطر البشرية المنخرطة في تدبير المخيمات التربوية، مما يطرح تساؤلات حول قدرة الوزارة توفير الأطر القادرة على تدبير الخمس مراحل التخييمية، ام سيكون هناك انفتاح على الجمعيات والاطر الموازية في قطاعات حكومية اخرى؟ مع العلم ان خمسة مراحل بحمولة 250 الف مستفيد، تحتاج في واقع الامر لعدد مهم من الاطر المسيرة لإنجاح المخيمات المنتشرة في مختلف ربوع الوطن.

ويطرح المتتبعون لشأن المخيمات، تساؤلات  حول الإحاطة التي عممها المكتب الجامعي الجامعة الوطنية للتخييم الشريك الأساسي للوزارة في إعداد وتنفيذ برنامج العطلة للجميع، والتي وصف فيها العرض الوطني للتخييم بأنه " تحكم أحادي الجانب" ، وذلك بعد إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج التخييم والتي سبقها توقيع اتفاقية تعاون وشراكة ما بين الوزارة وهذه الجامعة في فاتح أبريل 2022 .

وانتقد المكتب الجامعي في هذه الإحاطة، قطاع الشباب بالوزارة الذي اتهمه آنذاك بأنه " أهدر الزمن منذ بداية السنة، ولم يوظفه في تأهيل  الفضاءات وفتحها واطلاق الصفقات"، مسجلا " عدم تجاوب الوزارة مع مطلب الجامعة برفع الدعم للجمعيات.
 
وبعدما طالبت الجامعة الوزارة ب"إعادة النظر في منهجية تنزيل العرض الوطني للتخييم والاستئناس بنمودج سنة 2019 على اعتباره متقدما ويوفر كل  الضمانات"، دعت إلى اطلاق الصفقات وفتح الفضاءات وتأهيلها للشروع في برمجة أنشطة التكوين واستصدار قانون انشطة التكوين ودليل إحداث الفضاءات بمواصفات السلامة والصحة والتغذية والبيئة.

فالمتتبع لنشاط المخيمات بالمغرب، يلاحظ وجود فتور واضح ما بين الوزارة والجامعة الوطنية للتخييم، خاصة أن بدأت الوزارة التحضير لهذا الموسم بخلق لجن ولقاءات تكوينية لأطرها التربوية والادارية استعدادا لموسم التخييم، في تغييب يكاد يكون تام لدور الجامعة واشاراكها في الإعداد وتنفيذ العرض الوطني للتخييم في هذه السنة.

ومما يزيد من طرح الاسئلة هو عدم خروج الجامعة بأي توضيحات بعد إحاطة خامس ابريل لتنوير الرأي العام الجمعوي المهتم بالمخيمات حول التحضيرات القبلية، ونحن على أبواب المرحلة الأولى التي ستبدأ مباشرة بعد عيد الأضحى في  15 يوليوز وينتهى موسم التخييم في بداية شتنبر.

أكيد ان هناك لجنة مشتركة بين الوزارة والجامعة، لكن لم يصدر عنها لحد الأن أية توضيحات عن الترتيبات الاخيرة المتبعة لإنجاح مراحل التخييم سواء بالنسبة للفضاءات ومدى استعدادها لاستقبال الاطفال والفضاءات التي أغلقت هذه السنة اضافة الى مساهمة قطاعات النقل والصحة ...الخ.

إن المخيمات التربوية أصبحت تحظى باهتمام كبير لما لها من دور تربوي ايجابي مؤثر على الطفولة على المدى الطويل، رغم أن الأساليب والمناهج لم تعرف تغيرات كبيرة خاصة مجال التكوين والتأطير أو توسيع لفضاءات التخييم.

لقد ظلت الجمعيات، تطالب بإصلاح منظومة المخيمات من جوانبها المتعددة سواء مناهجها أو بنياتها والرفع من اعداد المستفيدين منذ المناظرة الوطنية الأولى للتخييم في دجنبر 1974 .
 
وكانت هذه المناظرة قد أسفرت في الجانب التنظيمي عن احداث اللجنة الوطنية للتخييم برئاسة المرحوم الأستاذ النقيب محمد السملالى الكاتب العام للجمعية المغربية لتربية الشبيبة (لاميج )، وضمت أبرز الجمعيات الوطنية التربوية، وجرى بعدها احداث اتحاد المنظمات المغربية التربوية، وبعدها احدثت الجامعة الوطنية للتخييم.

وتظل استفادة الطفولة والشباب من التخييم واللقاءات جد هزيلة مقارنة بالبنية السكانية الشابة إد أن أزيد من26% من سكان المغرب لم يتعد عمرهم  14سنة، و43%دون سن25 سنة.يظهر هنا الخصاص الكبير قياسا لعدد المستفيدين سنويا.
 
* فاعل تربوي

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

* عبد المغيت المحافظ

بإعطاء وزير الشباب والثقافة والاتصال إشارة الانطلاق الرسمي لبرنامج التخييم لصيف 2022، تكون " حرب" المخيمات  ليست بالطبع الفلسطينية، ولكن الصيفية قد اندلعت من جديد على الرغم من كون هذا النشاط التربوي ساهم في تنشئة أجيال متعاقبة.

 المهم أن العرض التخيميي لهذا الموسم، تضمن عدة الاجراءات قررت وزارة " حكومة الدولة الاجتماعية" اتخذها في مقدمتها تحديد عدد المخيمين في 250 ألف مستفيد في أفق الوصول الى مليون مستفيد خلال السنوات المقبلة كما تعهدت. كما تقرر رفع منحة التغذية  الى 50 درهم ، لكن مع تقليص مدة التخييم الى 10 أيام فقط.

وشددت الوزارة على ضرورة " مراعاة التنوع والجودة وتسهيل الولوج للخدمة التربوية في وجه الطفولة في المناطق القروية، وتقوية المقاربة التشاركية في تدبير البرنامج.

ومن أجل تحقيق ذلك  أعلنت عن برمجة مخيمات قارة وأنشطة القرب للأطفال ( من7-15سنة ) وملتقيات لليافعين ( من 15-اقل من18سنة)، وجامعات للشباب (من 18-25 سنة) والتداريب التكوينية واللقاءات الدراسية المرتبطة بنشاط التخييم من 18سنة فما فوق.

 أما على مستوى البنية التحتية فان الوزارة ستتكلف بخدمات التأمين لفائدة المستفيدين، وانشاء مخيمات صيفية من الجيل الجديد، وتوسيع شبكة المخيمات والرفع من جودة المطعمة. 

ف"رؤية" الوزارة لتنظيم هذه المخيمات يتمثل في استثمار الوقت داخل المخيم بعيدا عن جو الاسرة والمدرسة والاستفادة من الانشطة الجماعية ذات البعد التربوي التكويني والفني واكتشاف رحابة المحيط واحترام البيئة.

ومن المقرر أن يشارك في هذا البرنامج 65 %من الجمعيات الوطنية والجهوية و25% من الجمعيات المحلية ونسبة 10% جرى تخصيصها لفائدة المؤسسات الاجتماعية.

وإذا كانت هذه أهم محاور العرض الخاص بالمخيمات صيف 2022 المقدمة من طرف قطاع الشباب التابع للوزارة، فإنه في اطار النقاش العمومي لهذا النشاط التربوي الحيوي، يمكن تسجيل عدد من الملاحظات في مقدمتها بالخصوص، أن هذا العرض جاء بعض توقف المخيمات التربوية والدورات التكوينية الخاصة بأطر هذه المخيمات لسنتين  2020 و2021، مما أثر على العمل التربوي بصفة عامة رغم ما كان من مجهودات بذلتها بعض المنظمات و الجمعيات التربوية في مجال التكوين من خلال اللقاءات عن بعد، بسبب جائحة كوفيد 19 التي أقبرت اللقاءات والتجمعات الحضورية ، مما نتج عنه نقصا  واضحا في عدد المؤطرين الذين سيتولون الاشراف على  250 الف مستفيد الحكولة التي قررتها الوزارة،  مما يطرح كيفية التعامل معه في ظل توقف التداريب التكوينية التي كان يستفيد منها قبل الجائحة المئات من الشباب سنويا من مؤطري المخيمات.

بيد أن أبرز ملاحظة على قرار الوزارة هو تقليص مدة التخييم الى 10 أيام مع العلم أن المدة كانت في وقت سابق 21 يوما لتتراجع في ما بعد الى 15 يوما.

 هذه الايام العشرة يحسبها الممارسون في مجال التخييم بثمانية أيام اذا استثنينا يوم الوصول ويوم المغادرة . 

فهذا التقليص الكبير والمدة القصيرة من الصعب أن تستجيب لأهداف المخيم والبرنامج التكويني الذي يستفيد من الاطر في التداريب الخاصة بالمخيمات التربوية. غير أن الوزارة عللت تقليص المدة يرتبط بظروف السنة المدرسية الممتدة الى يوليوز و كذلك تزامنها مع لأعياد. إلا أن السؤال المطروح هو هل سيرسم عدد الأيام التخييمية للسنوات المقبلة، أم لا يعدو أن يكون مجرد قرار  ظرفي حسب الوزارة؟ 

وإذا كان رفع منحة التغذية  50درهما في اليوم لكل طفل يعد قرارا ايجابيا لصالح الأطفال ونتيجة ناضل الجمعيات التربوية الجادة من أجل الرفع منها لعدة عقود، فإنه سيساهم بالمقابل  في توفير تغدية ملائمة للأطفال خلال فترة التخييم خصوصا بعد الارتفاع الصاروخي الذي شهدته أسعار المواد الغذائية. 
وتظل رغم ذلك ملاحظات، سجلت في هذا الصدد، بعد اعتماد الممولين الذين تعرض بعضهم للانتقادات بسبب هزالة وجبات التغذية مما يفرض تفعيل لجن التفتيش للتأكد من مطابقة دفتر التحملات والصفقات لتوفير وجبات كافية ضمانا لتغذية صحية وسليمة، خصوصا وأن عدة منابر اعلامية تحدثت عن تهافت كبير بين لوبيات للفوز بصفقات تموين المخيمات. 

اما عن اعلان مخيمات هذه السنة  فكان في أبريل  وجاء متأخرا وكان عادة ما يتم الاعلان عنه مع بداية السنة لضمان القيام بالاستعدادات اللازمة والكفيلة بإنجاح مراحل التخييم والتهييء اللوجستيكي ماديا وبشريا، خصوصا وأن قطاع الشباب يعرف نقصا كبيرا في الأطر البشرية المنخرطة في تدبير المخيمات التربوية، مما يطرح تساؤلات حول قدرة الوزارة توفير الأطر القادرة على تدبير الخمس مراحل التخييمية، ام سيكون هناك انفتاح على الجمعيات والاطر الموازية في قطاعات حكومية اخرى؟ مع العلم ان خمسة مراحل بحمولة 250 الف مستفيد، تحتاج في واقع الامر لعدد مهم من الاطر المسيرة لإنجاح المخيمات المنتشرة في مختلف ربوع الوطن.

ويطرح المتتبعون لشأن المخيمات، تساؤلات  حول الإحاطة التي عممها المكتب الجامعي الجامعة الوطنية للتخييم الشريك الأساسي للوزارة في إعداد وتنفيذ برنامج العطلة للجميع، والتي وصف فيها العرض الوطني للتخييم بأنه " تحكم أحادي الجانب" ، وذلك بعد إعطاء الانطلاقة الرسمية لبرنامج التخييم والتي سبقها توقيع اتفاقية تعاون وشراكة ما بين الوزارة وهذه الجامعة في فاتح أبريل 2022 .

وانتقد المكتب الجامعي في هذه الإحاطة، قطاع الشباب بالوزارة الذي اتهمه آنذاك بأنه " أهدر الزمن منذ بداية السنة، ولم يوظفه في تأهيل  الفضاءات وفتحها واطلاق الصفقات"، مسجلا " عدم تجاوب الوزارة مع مطلب الجامعة برفع الدعم للجمعيات.
 
وبعدما طالبت الجامعة الوزارة ب"إعادة النظر في منهجية تنزيل العرض الوطني للتخييم والاستئناس بنمودج سنة 2019 على اعتباره متقدما ويوفر كل  الضمانات"، دعت إلى اطلاق الصفقات وفتح الفضاءات وتأهيلها للشروع في برمجة أنشطة التكوين واستصدار قانون انشطة التكوين ودليل إحداث الفضاءات بمواصفات السلامة والصحة والتغذية والبيئة.

فالمتتبع لنشاط المخيمات بالمغرب، يلاحظ وجود فتور واضح ما بين الوزارة والجامعة الوطنية للتخييم، خاصة أن بدأت الوزارة التحضير لهذا الموسم بخلق لجن ولقاءات تكوينية لأطرها التربوية والادارية استعدادا لموسم التخييم، في تغييب يكاد يكون تام لدور الجامعة واشاراكها في الإعداد وتنفيذ العرض الوطني للتخييم في هذه السنة.

ومما يزيد من طرح الاسئلة هو عدم خروج الجامعة بأي توضيحات بعد إحاطة خامس ابريل لتنوير الرأي العام الجمعوي المهتم بالمخيمات حول التحضيرات القبلية، ونحن على أبواب المرحلة الأولى التي ستبدأ مباشرة بعد عيد الأضحى في  15 يوليوز وينتهى موسم التخييم في بداية شتنبر.

أكيد ان هناك لجنة مشتركة بين الوزارة والجامعة، لكن لم يصدر عنها لحد الأن أية توضيحات عن الترتيبات الاخيرة المتبعة لإنجاح مراحل التخييم سواء بالنسبة للفضاءات ومدى استعدادها لاستقبال الاطفال والفضاءات التي أغلقت هذه السنة اضافة الى مساهمة قطاعات النقل والصحة ...الخ.

إن المخيمات التربوية أصبحت تحظى باهتمام كبير لما لها من دور تربوي ايجابي مؤثر على الطفولة على المدى الطويل، رغم أن الأساليب والمناهج لم تعرف تغيرات كبيرة خاصة مجال التكوين والتأطير أو توسيع لفضاءات التخييم.

لقد ظلت الجمعيات، تطالب بإصلاح منظومة المخيمات من جوانبها المتعددة سواء مناهجها أو بنياتها والرفع من اعداد المستفيدين منذ المناظرة الوطنية الأولى للتخييم في دجنبر 1974 .
 
وكانت هذه المناظرة قد أسفرت في الجانب التنظيمي عن احداث اللجنة الوطنية للتخييم برئاسة المرحوم الأستاذ النقيب محمد السملالى الكاتب العام للجمعية المغربية لتربية الشبيبة (لاميج )، وضمت أبرز الجمعيات الوطنية التربوية، وجرى بعدها احداث اتحاد المنظمات المغربية التربوية، وبعدها احدثت الجامعة الوطنية للتخييم.

وتظل استفادة الطفولة والشباب من التخييم واللقاءات جد هزيلة مقارنة بالبنية السكانية الشابة إد أن أزيد من26% من سكان المغرب لم يتعد عمرهم  14سنة، و43%دون سن25 سنة.يظهر هنا الخصاص الكبير قياسا لعدد المستفيدين سنويا.
 
* فاعل تربوي

إغلاق إغلاق


نيوبريس24 

قررت الجبهة المحلية لمتابعة أزمة معامل تكرير البترول "لاسامير" تنظيم وقفة احتجاجية مساء يوم غد السبت ثاني يوليوز 2022، أمام مقر عمالة إقليم المحمدية.

وأوضح مسؤولو الجبهة في الاجتماعات التي عقدوها مؤخرا أن هذه الوقفة تندرج في إطار سلسلة البرامج النضالية والوقفات الاحتجاجية والتواصلية الهادفة إلى مطالبة الجهات السلطات المختصة بالعمل على إعادة تشغيل معامل "لاسامير" المتوقفة من 7 سنوات. ومن أجل مواجهة الارتفاعات المهولة لأسعار المحروقات نتيجة مضاربات الاستيراد في ظل ظروف أزمة عالمية متصاعدة.

كما ترمي هذه الوقفات الاحتجاجية - حسب الجبهة المحلية - إلى حث الجهات المعنية على تدارك المشاكل الصعبة التي تواجهها البلاد بسبب مخاطر النقص في الأمن الطاقي والذي لن يزيد الوضع الاقتصادي إلا استفحالا.

وفي سياق الرد على التضليل الإعلامي بشأن الأدوار التي تقوم بها "لاسامير" قال الكاتب العام للنقابة الوطنية لصناعات البترول والغاز التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل و منسق جبهة إنقاذ ”سامير”؛ الحسين اليماني، "إن الصريحات التي أدلت بها وزيرة الإنتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي 
تصريحات تصنف بها نفسها في خانة معسكر اللوبي المتحكم في أسعار المحروقات بالمغرب".

وكانت الوزيرة بنعلي قد زعمت خلال استضافتها في برنامج تلفزيوني على القناة الثانية مؤخرا  أن المغرب ليس في حاجة إلى لاسامير لعدة اعتبارات منها ما هو قضائي واستثماري وما يتعلق بالبيئة أيضا.

وقالت أن هناك حلولا أخرى سيتم الإعلان عنها في الوقت المناسب، مضيفة أنه يمكن اقتناء البترول من سوق النفط بشكل مباشر.

وسجلت الوزيرة أن ملف سامير ملف معقد نتيجة المشاكل المتراكمة على مدى 20 سنة بين المستثمر و الدولة و الحكومة المغربية، وأن تكرير البترول في 2022 عرف تغييرات كثيرة لم يعد كما كان عليه في 1970.

وشددت على أن المصفاة اليوم و من أجل أن تكون تنافسية عليها أن تكون بحجم 4 مرات مما هي عليه، مسترسلة “كما أن ساكنة المحمدية طالما اشتكوا من التلوث الذي كانت تسببه مصفاة سامير”.

غير أن اليماني أوضح في تصريح صحفي أن الوزيرة لديها معلومات مغلوطة عن المصفاة و تجهل ما يقع فيها، مبديا استعداد نقابته لاستقبال بنعلي وتوضيح الأمور لها.

وأبرز اليماني منسق الجبهة المحلية أن مصفاة سامير من بين المصفيات الأكثر مردودية في العالم بحسب “مؤشر تعقيد نيلسون”، (وهو مؤشر لقياس مدى مردودية المصفاة )، حيث وصل 7.4.

وأقصى سلم في العالم، يردف اليماني، يصل 9.38 بأمريكا الشمالية تليه أوروبا الغربية بسلم 6.80، فيما مؤشر دول الشرق الأوسط لا يتعدى 4.8، بحسبه.
وبخصوص الطاقة التكريرية للمصفاة، يردف المتحدث، فإن سامير كانت تنتج 150 ألف برميل يومي و تعتبر من المصفاة المتوسطة إلى كبيرة الحجم على المستوى الدولي، مشيرا إلى أن كلام الوزيرة مجرد تصريحات تفتقر إلى الدقة و الموضوعية.

وشدد منسق جبهة سامير على أنه إذا كان البترول يباع بثمن غالي، فإن المغرب يشتريه أغلى مرتين من ثمنه، في ظل غياب مصفاة سامير التي توقفت عن العمل منذ 7 سنوات، كما أنها كانت تساهم بشكل كبير في تخفيض أسعار المحروقات بفضل شرائها المواد الخام وتكريرها بنفسها.

واعتبر اليماني أن أخطر ما في الأمر اليوم، هو أن الوزيرة سقطت في شرك عظيم، إذ تحدتث باسم الحكومة حول سامير المعروضة على القضاء، وهو ما يعد تدخلا سافرا في سلطة القضاء.
وتساءل المتحدث “ما معنى أن تسعى المحكة التجارية منذ سنوات لبيع المصفاة للخواص، وتلميع صورتها، في حين تخرج وزيرة لضرب هذه الجهود عرض الحائط، وكأنما تقول “هاذ العروسة فيها الجربة متصلاحش ليكم”.

وبخصوص شكاوي ساكنة لمحمدية بخصوص الثلوث التي قالت بنعلي إن المصفاة كانت تتسبب فيه، كذب اليماني الوزيرة بالقول “سامير توقفت عن العمل قبل 7 سنوات، و مؤخرا سكان المحمدية نظموا وقفة احتجاجية بسبب التلوث الناتج عن المحطة الحرارية التي تستخدم الشاربون تحت سلطة ذات الوزيرة بنعلي”.

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24 

قررت الجبهة المحلية لمتابعة أزمة معامل تكرير البترول "لاسامير" تنظيم وقفة احتجاجية مساء يوم غد السبت ثاني يوليوز 2022، أمام مقر عمالة إقليم المحمدية.

وأوضح مسؤولو الجبهة في الاجتماعات التي عقدوها مؤخرا أن هذه الوقفة تندرج في إطار سلسلة البرامج النضالية والوقفات الاحتجاجية والتواصلية الهادفة إلى مطالبة الجهات السلطات المختصة بالعمل على إعادة تشغيل معامل "لاسامير" المتوقفة من 7 سنوات. ومن أجل مواجهة الارتفاعات المهولة لأسعار المحروقات نتيجة مضاربات الاستيراد في ظل ظروف أزمة عالمية متصاعدة.

كما ترمي هذه الوقفات الاحتجاجية - حسب الجبهة المحلية - إلى حث الجهات المعنية على تدارك المشاكل الصعبة التي تواجهها البلاد بسبب مخاطر النقص في الأمن الطاقي والذي لن يزيد الوضع الاقتصادي إلا استفحالا.

وفي سياق الرد على التضليل الإعلامي بشأن الأدوار التي تقوم بها "لاسامير" قال الكاتب العام للنقابة الوطنية لصناعات البترول والغاز التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل و منسق جبهة إنقاذ ”سامير”؛ الحسين اليماني، "إن الصريحات التي أدلت بها وزيرة الإنتقال الطاقي والتنمية المستدامة، ليلى بنعلي 
تصريحات تصنف بها نفسها في خانة معسكر اللوبي المتحكم في أسعار المحروقات بالمغرب".

وكانت الوزيرة بنعلي قد زعمت خلال استضافتها في برنامج تلفزيوني على القناة الثانية مؤخرا  أن المغرب ليس في حاجة إلى لاسامير لعدة اعتبارات منها ما هو قضائي واستثماري وما يتعلق بالبيئة أيضا.

وقالت أن هناك حلولا أخرى سيتم الإعلان عنها في الوقت المناسب، مضيفة أنه يمكن اقتناء البترول من سوق النفط بشكل مباشر.

وسجلت الوزيرة أن ملف سامير ملف معقد نتيجة المشاكل المتراكمة على مدى 20 سنة بين المستثمر و الدولة و الحكومة المغربية، وأن تكرير البترول في 2022 عرف تغييرات كثيرة لم يعد كما كان عليه في 1970.

وشددت على أن المصفاة اليوم و من أجل أن تكون تنافسية عليها أن تكون بحجم 4 مرات مما هي عليه، مسترسلة “كما أن ساكنة المحمدية طالما اشتكوا من التلوث الذي كانت تسببه مصفاة سامير”.

غير أن اليماني أوضح في تصريح صحفي أن الوزيرة لديها معلومات مغلوطة عن المصفاة و تجهل ما يقع فيها، مبديا استعداد نقابته لاستقبال بنعلي وتوضيح الأمور لها.

وأبرز اليماني منسق الجبهة المحلية أن مصفاة سامير من بين المصفيات الأكثر مردودية في العالم بحسب “مؤشر تعقيد نيلسون”، (وهو مؤشر لقياس مدى مردودية المصفاة )، حيث وصل 7.4.

وأقصى سلم في العالم، يردف اليماني، يصل 9.38 بأمريكا الشمالية تليه أوروبا الغربية بسلم 6.80، فيما مؤشر دول الشرق الأوسط لا يتعدى 4.8، بحسبه.
وبخصوص الطاقة التكريرية للمصفاة، يردف المتحدث، فإن سامير كانت تنتج 150 ألف برميل يومي و تعتبر من المصفاة المتوسطة إلى كبيرة الحجم على المستوى الدولي، مشيرا إلى أن كلام الوزيرة مجرد تصريحات تفتقر إلى الدقة و الموضوعية.

وشدد منسق جبهة سامير على أنه إذا كان البترول يباع بثمن غالي، فإن المغرب يشتريه أغلى مرتين من ثمنه، في ظل غياب مصفاة سامير التي توقفت عن العمل منذ 7 سنوات، كما أنها كانت تساهم بشكل كبير في تخفيض أسعار المحروقات بفضل شرائها المواد الخام وتكريرها بنفسها.

واعتبر اليماني أن أخطر ما في الأمر اليوم، هو أن الوزيرة سقطت في شرك عظيم، إذ تحدتث باسم الحكومة حول سامير المعروضة على القضاء، وهو ما يعد تدخلا سافرا في سلطة القضاء.
وتساءل المتحدث “ما معنى أن تسعى المحكة التجارية منذ سنوات لبيع المصفاة للخواص، وتلميع صورتها، في حين تخرج وزيرة لضرب هذه الجهود عرض الحائط، وكأنما تقول “هاذ العروسة فيها الجربة متصلاحش ليكم”.

وبخصوص شكاوي ساكنة لمحمدية بخصوص الثلوث التي قالت بنعلي إن المصفاة كانت تتسبب فيه، كذب اليماني الوزيرة بالقول “سامير توقفت عن العمل قبل 7 سنوات، و مؤخرا سكان المحمدية نظموا وقفة احتجاجية بسبب التلوث الناتج عن المحطة الحرارية التي تستخدم الشاربون تحت سلطة ذات الوزيرة بنعلي”.

إغلاق إغلاق


نيوبريس24 

نظمت التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي وقفة احتجاجية، مساء أمس الأربعاء 29 يونيو 2022، للتعبير عن تضامنها مع حق حزب النهج الديمقراطي في عقد مؤتمره الوطني الخامس.

ورفع المتظاهرون في هذه الوقفة شعارات سياسية تؤكد على حق الحزب في عقد مؤتمراته الوطنية والجهوية والمحلية وممارسة أنشطته داخل القاعات العمومية.

وتطرقت كلمة التنسيقية الوطنية إلى التضييق على الحريات العامة التي تعاني منها العديد من التنظيمات الجمعوية والسياسية نتيجة السياسة المنتهجة من قبل السلطات العمومية واصفة إياها بسلطة الرأي الواحد والاستبداد عبر أساليب القمع والسجن ومنع التعبيرات المعارضة لها للرأي والفكر الواحد.

واعتبرت أن السياسة التي تنتهجها الطبقات الحاكمة بهذا الخصوص تعد انتهاكا للقانون وللمساواة بين الأحزاب وأن الحد الفاصل في هذا الشأن هو القضاء وليس السلطة الإدارية. 

وشددت على المضي قدما في التضامن مع كل التنظيمات الشرعية التي تتعرض للتضييق والمنع من ممارسة حريتها التي يضمنها الدستور، بمن فيها حزب النهج الديمقراطي واستمرار الوقوف إلى جانبه في حال إصرار الجهات المعنية على تجاهل مطلبه عقد مؤتمره الخامس بقاعات من القاعات العمومية بالرباط أو الدار البيضاء.

واستعرض مصطفى البراهمة الكاتب الوطني لحزب النهج الديمقراطي مختلف المراحل التي قطعها الإعداد للمحطة التنظيمية الوطنية.القادمة، والتي كان من المزمع عقدها السنة الماضية مبرزا مختلف العراقيل والمبررات الواهية، التي وضعتها ومازالت تضعها الإدارة الترابية أمام ممارسة هذا الحق.

وجدد بالمناسبة التأكيد على مواقف الحزب في الدفاع عن مطالبه وعلى رأسها الدفاع عن الطبقة العاملة في إطار من الديمقراطية والحرية والكرامة مشددا على نهج المعارضة التاريخية في والتي تجسدت في كوكبة الشهداء المغاربة من أجل القيم الإنسانية من شهداء الحركة الوطنية المهدي بنبركة وعبد اللطيف زوال وسعيدة لمنبهي وغيرهم..

للتذكير فقد عقدت التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي صباح نفس اليوم ندوة صحفية بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط تم خلالها تسليط الضوء على مختلف أوجه التضييق التي تتعرض لها  التنظيمات السياسية والجمعوية المعارضة للسياسات الرسمية.

وتتكون التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي، التي تأسست مؤخرا بالرباط، أزيد من أربعين فعالية تنظيمية وفعاليات ديمقراطية مستقلة.

    

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24 

نظمت التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي وقفة احتجاجية، مساء أمس الأربعاء 29 يونيو 2022، للتعبير عن تضامنها مع حق حزب النهج الديمقراطي في عقد مؤتمره الوطني الخامس.

ورفع المتظاهرون في هذه الوقفة شعارات سياسية تؤكد على حق الحزب في عقد مؤتمراته الوطنية والجهوية والمحلية وممارسة أنشطته داخل القاعات العمومية.

وتطرقت كلمة التنسيقية الوطنية إلى التضييق على الحريات العامة التي تعاني منها العديد من التنظيمات الجمعوية والسياسية نتيجة السياسة المنتهجة من قبل السلطات العمومية واصفة إياها بسلطة الرأي الواحد والاستبداد عبر أساليب القمع والسجن ومنع التعبيرات المعارضة لها للرأي والفكر الواحد.

واعتبرت أن السياسة التي تنتهجها الطبقات الحاكمة بهذا الخصوص تعد انتهاكا للقانون وللمساواة بين الأحزاب وأن الحد الفاصل في هذا الشأن هو القضاء وليس السلطة الإدارية. 

وشددت على المضي قدما في التضامن مع كل التنظيمات الشرعية التي تتعرض للتضييق والمنع من ممارسة حريتها التي يضمنها الدستور، بمن فيها حزب النهج الديمقراطي واستمرار الوقوف إلى جانبه في حال إصرار الجهات المعنية على تجاهل مطلبه عقد مؤتمره الخامس بقاعات من القاعات العمومية بالرباط أو الدار البيضاء.

واستعرض مصطفى البراهمة الكاتب الوطني لحزب النهج الديمقراطي مختلف المراحل التي قطعها الإعداد للمحطة التنظيمية الوطنية.القادمة، والتي كان من المزمع عقدها السنة الماضية مبرزا مختلف العراقيل والمبررات الواهية، التي وضعتها ومازالت تضعها الإدارة الترابية أمام ممارسة هذا الحق.

وجدد بالمناسبة التأكيد على مواقف الحزب في الدفاع عن مطالبه وعلى رأسها الدفاع عن الطبقة العاملة في إطار من الديمقراطية والحرية والكرامة مشددا على نهج المعارضة التاريخية في والتي تجسدت في كوكبة الشهداء المغاربة من أجل القيم الإنسانية من شهداء الحركة الوطنية المهدي بنبركة وعبد اللطيف زوال وسعيدة لمنبهي وغيرهم..

للتذكير فقد عقدت التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي صباح نفس اليوم ندوة صحفية بالمقر المركزي للجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط تم خلالها تسليط الضوء على مختلف أوجه التضييق التي تتعرض لها  التنظيمات السياسية والجمعوية المعارضة للسياسات الرسمية.

وتتكون التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي، التي تأسست مؤخرا بالرباط، أزيد من أربعين فعالية تنظيمية وفعاليات ديمقراطية مستقلة.

    

إغلاق إغلاق


نيوبريس24 

تمكنت الوقفة الاحتجاجية الناجحة التي نظمتها اليوم الإثنين لجنة المتابعة لإيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب من الكشف عن المحاولة اليائسة الاخيرة لإفراغ هذا المقر.

وذكرت لجنة المتابعة في الكلمة التي ألقتها بعين المكان بسياق تنظيم الوقفة وأسبابها القائمة على خلفية التدخل
الإداري غير المبرر لأشخاص يزعمون صلتهم بوزارة الشباب والثقافة والتواصل يوم الأحد 26 يونيو الجاري، وإخبارهم حارس المقر بأن عملية الإفراغ ستتم يوم الإثنين 27 يونيو 2022.

وأوضحت اللجنة، وفقا لمصادرها الخاصة، أنه لم يصدر أي قرار قضائي في هذا الشأن، منذ صدور قرار محكمة الاستئناف بالرباط بتاريخ 20 يوليوز 2020، الذي أسقط الدعوى التي رفعتها الحكومة المغربية من أجل الاستيلاء على المقر الوطني لأوطم وتفويته لوزارة الشباب والثقافة والتواصل.

وأوضحت في بلاغ أصدرته في هذا الشأن، أنه بعد اتصال هيئة الدفاع عن مقر أوطم صبيحة هذا اليوم بالسلطات المختصة على مستوى المحكمة الابتدائية بالرباط أكدت هذه الأخيرة بأنه "ليس هناك، في الوقت الحالي، أي قرار أو مسطرة لتنفيذ عملية إفراغ المقر الوطني للاتحاد الوطني لطلبة المغرب من أرشيف ومن الحارسين".

وجددت اللجنة تأكيدها، بالمناسبة، على عدالة هذه القضية التي تدافع عنها منذ عام 2016 وعلى أحقية الاتحاد الوطني لطلبة المغرب في مقره الوطني، باعتبار النقابة الطلابية شرعية وتحظى بوجود قانوني كامل، لم يصدر في حقها أي قرار قضائي يرمي إلى حلها.

 وذكرت كذلك بالمسار القضائي الذي عرفته هذه القضية، الذي توج بصدور قرار عن محكمة الاستئناف بالرباط بتاريخ يوليوز 2020 يقضي بإسقاط الدعوى المرفوعة من لدن الحكومة المغربية منذ 2016، فقد التزم الجميع بمواصلة النضال لأجل تحصين المقر الوطني لنقابة الطلاب المغاربة، ومضاعفة الجهود والمبادرات لأجل التعريف بعدالة هذه القضية، ومواصلة العمل من أجل تطوير عمل ومبادرات اللقاء الوطني التشاوري لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، الذي سيعقد لقاؤه الثالث، لتعميق التشاور بين مكوناته وأعضائه حول السبل الكفيلة بتحصين مقر أوطم قانونيا وعمليا.

ودعت اللجنة أيضا كافة القوى المناضلة من أحزاب ونقابات وجمعيات حقوقية وفصائل طلابية مناضلة، وكافة قدماء أوطم، وعلى رأسهم المسؤولين في أجهزته الوطنية والقاعدية السابقة، وكافة مناضلات ومناضلي الحركة الطلابية إلى الاستعداد للمشاركة في كافة المبادرات التي ستعلن عنها لجنة المتابعة، وعلى رأسها تنظيم اللقاء الوطني التشاوري الثالث لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب بعد توفير شروط انعقاده في ظروف جيدة.

رسالة تضامن
 
وتوصلت لجنة المتابعة رسالة من مركز حقوق الإنسان بأمريكا الشمالية، يعلن فيها أعضاؤها تضامنهم مع اللجنة ضد من يريد طمس ذلك التاريخ المشرق والذي "يندرج ضمن التراجعات المتعددة في مجال حقوق الانسان وحقوق المنظمات الجماهيرية والتقدمية مثل منظمتنا العتيدة ا و ط م التي نتمنى أن تسترجع مكانتها داخل الحركة النقابية بالمغرب. مع الإدانة بشدة ما تتعرض له من محاولة الاستيلاء على مقرها وكل ما يمثله هذا المقر لأجيال من الطلبة والمجتمع المغربي". 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24 

تمكنت الوقفة الاحتجاجية الناجحة التي نظمتها اليوم الإثنين لجنة المتابعة لإيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب من الكشف عن المحاولة اليائسة الاخيرة لإفراغ هذا المقر.

وذكرت لجنة المتابعة في الكلمة التي ألقتها بعين المكان بسياق تنظيم الوقفة وأسبابها القائمة على خلفية التدخل
الإداري غير المبرر لأشخاص يزعمون صلتهم بوزارة الشباب والثقافة والتواصل يوم الأحد 26 يونيو الجاري، وإخبارهم حارس المقر بأن عملية الإفراغ ستتم يوم الإثنين 27 يونيو 2022.

وأوضحت اللجنة، وفقا لمصادرها الخاصة، أنه لم يصدر أي قرار قضائي في هذا الشأن، منذ صدور قرار محكمة الاستئناف بالرباط بتاريخ 20 يوليوز 2020، الذي أسقط الدعوى التي رفعتها الحكومة المغربية من أجل الاستيلاء على المقر الوطني لأوطم وتفويته لوزارة الشباب والثقافة والتواصل.

وأوضحت في بلاغ أصدرته في هذا الشأن، أنه بعد اتصال هيئة الدفاع عن مقر أوطم صبيحة هذا اليوم بالسلطات المختصة على مستوى المحكمة الابتدائية بالرباط أكدت هذه الأخيرة بأنه "ليس هناك، في الوقت الحالي، أي قرار أو مسطرة لتنفيذ عملية إفراغ المقر الوطني للاتحاد الوطني لطلبة المغرب من أرشيف ومن الحارسين".

وجددت اللجنة تأكيدها، بالمناسبة، على عدالة هذه القضية التي تدافع عنها منذ عام 2016 وعلى أحقية الاتحاد الوطني لطلبة المغرب في مقره الوطني، باعتبار النقابة الطلابية شرعية وتحظى بوجود قانوني كامل، لم يصدر في حقها أي قرار قضائي يرمي إلى حلها.

 وذكرت كذلك بالمسار القضائي الذي عرفته هذه القضية، الذي توج بصدور قرار عن محكمة الاستئناف بالرباط بتاريخ يوليوز 2020 يقضي بإسقاط الدعوى المرفوعة من لدن الحكومة المغربية منذ 2016، فقد التزم الجميع بمواصلة النضال لأجل تحصين المقر الوطني لنقابة الطلاب المغاربة، ومضاعفة الجهود والمبادرات لأجل التعريف بعدالة هذه القضية، ومواصلة العمل من أجل تطوير عمل ومبادرات اللقاء الوطني التشاوري لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب، الذي سيعقد لقاؤه الثالث، لتعميق التشاور بين مكوناته وأعضائه حول السبل الكفيلة بتحصين مقر أوطم قانونيا وعمليا.

ودعت اللجنة أيضا كافة القوى المناضلة من أحزاب ونقابات وجمعيات حقوقية وفصائل طلابية مناضلة، وكافة قدماء أوطم، وعلى رأسهم المسؤولين في أجهزته الوطنية والقاعدية السابقة، وكافة مناضلات ومناضلي الحركة الطلابية إلى الاستعداد للمشاركة في كافة المبادرات التي ستعلن عنها لجنة المتابعة، وعلى رأسها تنظيم اللقاء الوطني التشاوري الثالث لأجل إيقاف مصادرة المقر المركزي للاتحاد الوطني لطلبة المغرب بعد توفير شروط انعقاده في ظروف جيدة.

رسالة تضامن
 
وتوصلت لجنة المتابعة رسالة من مركز حقوق الإنسان بأمريكا الشمالية، يعلن فيها أعضاؤها تضامنهم مع اللجنة ضد من يريد طمس ذلك التاريخ المشرق والذي "يندرج ضمن التراجعات المتعددة في مجال حقوق الانسان وحقوق المنظمات الجماهيرية والتقدمية مثل منظمتنا العتيدة ا و ط م التي نتمنى أن تسترجع مكانتها داخل الحركة النقابية بالمغرب. مع الإدانة بشدة ما تتعرض له من محاولة الاستيلاء على مقرها وكل ما يمثله هذا المقر لأجيال من الطلبة والمجتمع المغربي". 

إغلاق إغلاق


يحتضن فضاء الرضى الواقع بشارع الزرقطوني بالدار البيضاء، في الفترة ما بين 2 و 30 يوليوز 2022 معرضا جماعيا تحت عنوان "جَسَدٌ لِسانٌ".

 ويستضيف  المعرض  الفنانين تشكيليين؛ سميرة آيت لمعلم وزهرة عواج وبنيونس عميروش وسعاد بياض وشفيق الزكاري.

وكتب الناقد الفني أحمد لطف الله: في تقديمه لهذا المعرض خاطرة جاء فيها: "الجسد كتلةٌ من اللغة؛ كلُّ جوارح الجسد حروفٌ وكلمات وإيماءات. حتى في صمته يتحدثُ جمالا. ولذلك يتم اتخاذه "ناطقا رسميا" باسم الإبداع والفن. فلسانُ الجسد، هو لسانُ مختلَفِ الخطاباتِ الإبداعية الأدبية والفنية والبصرية. كُنْهُ اللسان واحد، هو الكيان الوجودي للجسد وكل ما ينتجه من: أحاسيس، أفكار، رؤى، أحلام، وتمثلاتٍ تعبيرية.. وجمالية.

 
 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

يحتضن فضاء الرضى الواقع بشارع الزرقطوني بالدار البيضاء، في الفترة ما بين 2 و 30 يوليوز 2022 معرضا جماعيا تحت عنوان "جَسَدٌ لِسانٌ".

 ويستضيف  المعرض  الفنانين تشكيليين؛ سميرة آيت لمعلم وزهرة عواج وبنيونس عميروش وسعاد بياض وشفيق الزكاري.

وكتب الناقد الفني أحمد لطف الله: في تقديمه لهذا المعرض خاطرة جاء فيها: "الجسد كتلةٌ من اللغة؛ كلُّ جوارح الجسد حروفٌ وكلمات وإيماءات. حتى في صمته يتحدثُ جمالا. ولذلك يتم اتخاذه "ناطقا رسميا" باسم الإبداع والفن. فلسانُ الجسد، هو لسانُ مختلَفِ الخطاباتِ الإبداعية الأدبية والفنية والبصرية. كُنْهُ اللسان واحد، هو الكيان الوجودي للجسد وكل ما ينتجه من: أحاسيس، أفكار، رؤى، أحلام، وتمثلاتٍ تعبيرية.. وجمالية.

 
 

إغلاق إغلاق


تم الإعلان هذا الأسبوع بالرباط عن تأسيس التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي. 

وجاء هذا الإعلان على إثر الاجتماع الثاني للعديد من ممثلي الجمعيات الحقوقية والفاعلين المدنيين من أجل التضامن مع حزب النهج الديموقراطي والدفاع عن حقه في استعمال الفضاءات العمومية لعقد مؤتمره الوطني الخامس .

 وقد عبر الحاضرون بالإجماع في هذا اللقاء الذي احتضنه مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عن تضامنهم ومساندتهم للحزب في نضاله من أجل حقه في التنظيم والتجمع السلمي المنصوص عليه في المادة 21 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وباعتباره حق دستوري أصيل نص عليه الفصل 29 من الدستور المغربي والذي حصن هذا الحق من أي مساس أو انتهاك.

وكان الكاتب الوطني لحزب النهج الديموقراطي مصطفى لبراهمة قد استعرض في هذا اللقاء مسلسل المنع والتضييق الذي يطال الحزب بخصوص عقد مؤتمره الوطني المتمثلة في حرمانه من الحق في استعمال الفضاءات والقاعات العمومية.

وقرر المجتمعون بالمناسبة تسطير برنامج نضالي يتضمن مجموعة من الأشكال من بينها :
▪️عقد ندوة صحفية بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط  يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 على الساعة الحادية عشرة صباحا.
▪️تنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 على الساعة السابعة مساء.

ويحمل البلاغ الصادر عن الاجتماع أزيد من 40 توقيعا لجمعيات حقوقية وأحزاب سياسية وشخصيات وطنية. 

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

تم الإعلان هذا الأسبوع بالرباط عن تأسيس التنسيقية الوطنية للدفاع عن الحق في التنظيم والتجمع السلمي. 

وجاء هذا الإعلان على إثر الاجتماع الثاني للعديد من ممثلي الجمعيات الحقوقية والفاعلين المدنيين من أجل التضامن مع حزب النهج الديموقراطي والدفاع عن حقه في استعمال الفضاءات العمومية لعقد مؤتمره الوطني الخامس .

 وقد عبر الحاضرون بالإجماع في هذا اللقاء الذي احتضنه مقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان عن تضامنهم ومساندتهم للحزب في نضاله من أجل حقه في التنظيم والتجمع السلمي المنصوص عليه في المادة 21 من العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، وباعتباره حق دستوري أصيل نص عليه الفصل 29 من الدستور المغربي والذي حصن هذا الحق من أي مساس أو انتهاك.

وكان الكاتب الوطني لحزب النهج الديموقراطي مصطفى لبراهمة قد استعرض في هذا اللقاء مسلسل المنع والتضييق الذي يطال الحزب بخصوص عقد مؤتمره الوطني المتمثلة في حرمانه من الحق في استعمال الفضاءات والقاعات العمومية.

وقرر المجتمعون بالمناسبة تسطير برنامج نضالي يتضمن مجموعة من الأشكال من بينها :
▪️عقد ندوة صحفية بمقر الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بالرباط  يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 على الساعة الحادية عشرة صباحا.
▪️تنظيم وقفة احتجاجية أمام البرلمان يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 على الساعة السابعة مساء.

ويحمل البلاغ الصادر عن الاجتماع أزيد من 40 توقيعا لجمعيات حقوقية وأحزاب سياسية وشخصيات وطنية. 

إغلاق إغلاق


اعتقلت الشرطة القضائية ، الخميس 23 يونيو 2022 ، قاضيا بمحكمة استئناف بني ملال ونائب رئيس مجلس مدينة فقيه بن صالح ، للاشتباه في حصولهما على مبلغ مالي عن طريق الإرتشاء، حسب مصادر متطابقة.

وتم الاعتقال على مستوى الطريق الوطني رقم 11 ، الذي يربط بين مدينتي الدار البيضاء وبني ملال، على مستوى  الفقيه بن صلاح ، بلدية ليكريفات.  ويتابع القاضي في حالة السراح المؤقت بينما يُحاكم المستشار البلدي في حالة الاعتقال.

ووفق المصادر ذاتها ، فقد تم توقيف المشتبه بهما عقب شكوى سيدة من منطقة بني موسى طُلب منها دفع 150 ألف درهم مقابل تخفيف عقوبة سجن بما نجلها المتابع بارتكابه جريمة قتل، والذى يوجد رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي ببني ملال.

وكان من المقرر أن يصدر القاضي، المشتبه به، حكمه في محاكمة المتهم الاثنين الماضي ، لكنه أرجأ الجلسة للتفاوض مع والدة القاتل.  إلا أن الاشتباه في الشكوى التي قدمتها هذه الأخير كانت سبب توقيف القاضي ونائب رئيس مجلس فقيه بن صالح بالجرم المشهود.

 وكالات

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

اعتقلت الشرطة القضائية ، الخميس 23 يونيو 2022 ، قاضيا بمحكمة استئناف بني ملال ونائب رئيس مجلس مدينة فقيه بن صالح ، للاشتباه في حصولهما على مبلغ مالي عن طريق الإرتشاء، حسب مصادر متطابقة.

وتم الاعتقال على مستوى الطريق الوطني رقم 11 ، الذي يربط بين مدينتي الدار البيضاء وبني ملال، على مستوى  الفقيه بن صلاح ، بلدية ليكريفات.  ويتابع القاضي في حالة السراح المؤقت بينما يُحاكم المستشار البلدي في حالة الاعتقال.

ووفق المصادر ذاتها ، فقد تم توقيف المشتبه بهما عقب شكوى سيدة من منطقة بني موسى طُلب منها دفع 150 ألف درهم مقابل تخفيف عقوبة سجن بما نجلها المتابع بارتكابه جريمة قتل، والذى يوجد رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي ببني ملال.

وكان من المقرر أن يصدر القاضي، المشتبه به، حكمه في محاكمة المتهم الاثنين الماضي ، لكنه أرجأ الجلسة للتفاوض مع والدة القاتل.  إلا أن الاشتباه في الشكوى التي قدمتها هذه الأخير كانت سبب توقيف القاضي ونائب رئيس مجلس فقيه بن صالح بالجرم المشهود.

 وكالات

إغلاق إغلاق


مباركة زيراق

     وضع السياق تحت المجهر:

منذ الوهلة الأولى للقائنا بالمبحوثات أكدن جميعهن على أن الاختلاف البيولوجـي والجنسـي ينعكـس في تمايزات أخرى، فمثلا على المستوى الجسدي  يتم افتراض أن الرجـال أقـوى بنيـة، وعلى مستوى الشخصية باعتبـار النسـاء أكثـر عاطفية وأقل عقلانية، وهو ما وصفته كونيـل وبيـرس  ب ”  “ Pearse and Connell في وقت سابق.

من أين تبدأ المقاومة؟

كان ذلك هو السؤال المركزي الذي توجهنا به لنساء عينتنا، وكان العنصر المشترك بينهن هو الحديث عن " الغضب"  كأن يقلن نود الحديث  عن غضبنا وعمـا اسـتقيناه مـن تجاربنا الحياتية من هيمنة سواء في المنزل مع أفراد الأسرة  كمجال خاص، أو في المجتمع كمجال عام، وعن اللحظات التي نـدرك فيهـا أننا فـي خضـم مواقف لا يمكن استحمالها  وأنه لابد من التصدي لها وتغييرها". بمعنى أنه يدركن بداية هذه المحطات كاعتـراف للذات بالدرجة الأولى بأنهن يعترضن على وضع معين يسلمن به كخطأ. 

         * 1المقاومة المتخفية

يوصف فعل المقاومة الذي قامت به مبحوثات العينة بكونه مـن أشكال ”المقاومة اليومية“، وهذه الأشكال حاضرة بقوة فـي العلاقات القائمة على القوة، فتكون في الغالب " متخفية" على حد تعبير أصف بيات، وغالبا ما تنبثق منها تدخلات مجدية ، وإن كان لابد من سبب لقياس جدواها فهو من أجل إحداث تحولات اجتماعية كمواجهة صريحة للقيم السائدة، لاسيما تلك القيم المتحكمة في العلاقات بين الجنسين فأهميتها تكمن في خلخلة أدوار الجندر التقليدية، وتقديم طرق بديلة للعيش المشترك،  لهذا لم يكن غريبا أن تتعالى الدعوات في جميع  مراحل الدراسة لمقاومة الصمت، لاسيما بالنسبة لفئة النساء اللواتي لا يعتبرهن المنطق الأبيسي جديرة بالحقوق. وتكمن أهمية هذا النوع من المقاومة الذي سلكته نساء العينة فـي سـياق مثـل السـياق المغربي، في كونها تمنح التغييـر الاجتماعي المساحة الكافية ليتبلور وينضج، ويعد أرضيته الاجتماعية الخاصة المســتقرّة التي يعتمــد عليها.

    * هل هناك مجال للحديث عن الخاص والعام للجسد الأنثوي المغربي ؟

معلوم أن مجتمعنا المغربي كغيره من المجتمعات يعيش ضمن مرحلة تاريخية تتسم بتحولات غزيرة والتي يشهدها الشرط المادي للوجود البشري وبطبيعة الحال فضمن هذا التحول التاريخي الذي يشهده الشرط المادي لوجودنا الاجتماعي، ومنه التحولات الجارية في النسق القيمي تحضر " المسألة الحدودية بين المجالين العام والخاص" كواحدة من كلية الحريات، وهو ما يحيل على تحولات عميقة وعنيفة وسريعة تعتمل داخل المجتمع المغربي. وإذا ما جاز لنا استعمال مفهوم فرديناند تونيز فعلى تغير العلاقة بين الفرد والجماعة المحلية بكل ما لذلك من تداعيات في مجتمعات تشهد تدفقا كبيرا للدلالات المحددة للمعنى الاجتماعي، أي الدلالات التي تنتجها الثورة المعلوماتية في تضافرها مع رهانات العولمة، لتبين هذه العناصر مجتمعة على تحول عميق على مستوى البنيات العائلية والقرابية، وعلى صعيد العلاقة بالدين ومنظوره الذي يسيج الجنسانية الفردية بكثير من الأغلال، فبات هناك نوع من النزوع يسحب الحنسانية بشكل متفاوت نحو ما هو خاص وحميمي، ثم على إدراك معين للفصل بين المجالين العام والخاص، ومنه تعزيز سيادة الفرد على جسده وجنسانيته على نحو يجعله "الحكم" في ما يتعلق بالخيارات الأخلاقية والقيمية والمعيارية. وبفكرة مقتضبة وبليغة، يعبر إلياس نوربرت عن هذا الاختلاف الذي طال أشكال المراقبة والضبط الاجتماعي الذي اتخذ منحى مغاير عن سابقه: أي من خارج الذات إلى داخلها، وحرية التصرف فيها، وهذا يعني إفساح مجال أرحب لإثبات الذات الفردية وشعوره بالاختلاف وترسيخ فكرة تملكها، وعدم سلبها من إرادتها الحرة. الأمر يتعلق، إذن، بانتصار مهم لما يسميه إيريك هوبزباوم و تيرنس رنجر ب "اختلاف التقاليد" التي تعيد النظر في منظومة القيم والمعايير داخل المجتمعات، بمعنى استقلال منطق الانتماءات الجماعوية المذكورة (قبلية– دينية...إلخ) وطرق توظيفها عن باقي ضروب المنطق التي يروج لها المجتمع، فيبرز في ساحة السجال فاعلون جدد: حركات اجتماعية تتشكل حول مهام الدفاع عن الحقوق النسائية وضرورة الاعتراف بها كحق من حقوق الإنسان. بيد أن ما قيل هاهنا، لا يعني أن الحدود بين العام والخاص عندما يتعلق الأمر بالنساء لا تنمحي .لذا، فالمقاومة التي اقترحتها نساء العينة نمت عن رفضهن للنظم الهرمية مثل الأبوية والسلطوية، كاستراتيجيات نسوية وأساليب لتكسير عدد من المسلمات المجتمعية التي توحد الماضي بالحاضر، والذاكرة mémoire ، والاضطهاد والمقاومة.  هي روايات عرضية،  ترفع الوعي والإدراك عن العنف ضد النساء، وعدم التمكين الجنسي لهن. 
رابعا: خلاصات وفتح أفق للتساؤل والحوار:
وكوننا، وقد اخترنا لهذه الورقة منحى يبدي تعلقا بالحرية والحدود بين العام والعام  وحقوق النساء وتمكينهن، فإننا نلح على ضرورة إماطة اللثام  عن جميع أشكال العنف والإقصاء والتمييز الممارس ضد النساء بعيدا عن قيم التماهي والتطابق التام. فالمجتمع السليم ليس هو المجتمع الذي تغيب فيه النساء عن الفضاء العام – كما تروج لذلك الحركة الإسلاموية الراديكالية، وإنما هو المجتمع الذي يتم فيه الاعتراف للفرد بحرياته، وحقوقه كاملة وقبلها يتم فيه الاعتراف بوجوده، والاعتراف له بأحقية سيادته على جسده وحماية حقه في ممارسة نشاطاته الجنسية سواء داخل المؤسسة الزوجية أو خارجها، وإقرار حقه في الإنجاب سواء داخل المؤسسة المذكورة أو خارجها، وضمان حقه في تغيير جنسه البيولوجي تماشيا مع هويته الجندرية، باعتبارها جزءا لا يتجزأ من المنظومة الكونية لحقوق الإنسان، والتي انخرطت فيها بلادنا من خلال توقيع العديد من الاتفاقيات. 
 
انتهى

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

مباركة زيراق

     وضع السياق تحت المجهر:

منذ الوهلة الأولى للقائنا بالمبحوثات أكدن جميعهن على أن الاختلاف البيولوجـي والجنسـي ينعكـس في تمايزات أخرى، فمثلا على المستوى الجسدي  يتم افتراض أن الرجـال أقـوى بنيـة، وعلى مستوى الشخصية باعتبـار النسـاء أكثـر عاطفية وأقل عقلانية، وهو ما وصفته كونيـل وبيـرس  ب ”  “ Pearse and Connell في وقت سابق.

من أين تبدأ المقاومة؟

كان ذلك هو السؤال المركزي الذي توجهنا به لنساء عينتنا، وكان العنصر المشترك بينهن هو الحديث عن " الغضب"  كأن يقلن نود الحديث  عن غضبنا وعمـا اسـتقيناه مـن تجاربنا الحياتية من هيمنة سواء في المنزل مع أفراد الأسرة  كمجال خاص، أو في المجتمع كمجال عام، وعن اللحظات التي نـدرك فيهـا أننا فـي خضـم مواقف لا يمكن استحمالها  وأنه لابد من التصدي لها وتغييرها". بمعنى أنه يدركن بداية هذه المحطات كاعتـراف للذات بالدرجة الأولى بأنهن يعترضن على وضع معين يسلمن به كخطأ. 

         * 1المقاومة المتخفية

يوصف فعل المقاومة الذي قامت به مبحوثات العينة بكونه مـن أشكال ”المقاومة اليومية“، وهذه الأشكال حاضرة بقوة فـي العلاقات القائمة على القوة، فتكون في الغالب " متخفية" على حد تعبير أصف بيات، وغالبا ما تنبثق منها تدخلات مجدية ، وإن كان لابد من سبب لقياس جدواها فهو من أجل إحداث تحولات اجتماعية كمواجهة صريحة للقيم السائدة، لاسيما تلك القيم المتحكمة في العلاقات بين الجنسين فأهميتها تكمن في خلخلة أدوار الجندر التقليدية، وتقديم طرق بديلة للعيش المشترك،  لهذا لم يكن غريبا أن تتعالى الدعوات في جميع  مراحل الدراسة لمقاومة الصمت، لاسيما بالنسبة لفئة النساء اللواتي لا يعتبرهن المنطق الأبيسي جديرة بالحقوق. وتكمن أهمية هذا النوع من المقاومة الذي سلكته نساء العينة فـي سـياق مثـل السـياق المغربي، في كونها تمنح التغييـر الاجتماعي المساحة الكافية ليتبلور وينضج، ويعد أرضيته الاجتماعية الخاصة المســتقرّة التي يعتمــد عليها.

    * هل هناك مجال للحديث عن الخاص والعام للجسد الأنثوي المغربي ؟

معلوم أن مجتمعنا المغربي كغيره من المجتمعات يعيش ضمن مرحلة تاريخية تتسم بتحولات غزيرة والتي يشهدها الشرط المادي للوجود البشري وبطبيعة الحال فضمن هذا التحول التاريخي الذي يشهده الشرط المادي لوجودنا الاجتماعي، ومنه التحولات الجارية في النسق القيمي تحضر " المسألة الحدودية بين المجالين العام والخاص" كواحدة من كلية الحريات، وهو ما يحيل على تحولات عميقة وعنيفة وسريعة تعتمل داخل المجتمع المغربي. وإذا ما جاز لنا استعمال مفهوم فرديناند تونيز فعلى تغير العلاقة بين الفرد والجماعة المحلية بكل ما لذلك من تداعيات في مجتمعات تشهد تدفقا كبيرا للدلالات المحددة للمعنى الاجتماعي، أي الدلالات التي تنتجها الثورة المعلوماتية في تضافرها مع رهانات العولمة، لتبين هذه العناصر مجتمعة على تحول عميق على مستوى البنيات العائلية والقرابية، وعلى صعيد العلاقة بالدين ومنظوره الذي يسيج الجنسانية الفردية بكثير من الأغلال، فبات هناك نوع من النزوع يسحب الحنسانية بشكل متفاوت نحو ما هو خاص وحميمي، ثم على إدراك معين للفصل بين المجالين العام والخاص، ومنه تعزيز سيادة الفرد على جسده وجنسانيته على نحو يجعله "الحكم" في ما يتعلق بالخيارات الأخلاقية والقيمية والمعيارية. وبفكرة مقتضبة وبليغة، يعبر إلياس نوربرت عن هذا الاختلاف الذي طال أشكال المراقبة والضبط الاجتماعي الذي اتخذ منحى مغاير عن سابقه: أي من خارج الذات إلى داخلها، وحرية التصرف فيها، وهذا يعني إفساح مجال أرحب لإثبات الذات الفردية وشعوره بالاختلاف وترسيخ فكرة تملكها، وعدم سلبها من إرادتها الحرة. الأمر يتعلق، إذن، بانتصار مهم لما يسميه إيريك هوبزباوم و تيرنس رنجر ب "اختلاف التقاليد" التي تعيد النظر في منظومة القيم والمعايير داخل المجتمعات، بمعنى استقلال منطق الانتماءات الجماعوية المذكورة (قبلية– دينية...إلخ) وطرق توظيفها عن باقي ضروب المنطق التي يروج لها المجتمع، فيبرز في ساحة السجال فاعلون جدد: حركات اجتماعية تتشكل حول مهام الدفاع عن الحقوق النسائية وضرورة الاعتراف بها كحق من حقوق الإنسان. بيد أن ما قيل هاهنا، لا يعني أن الحدود بين العام والخاص عندما يتعلق الأمر بالنساء لا تنمحي .لذا، فالمقاومة التي اقترحتها نساء العينة نمت عن رفضهن للنظم الهرمية مثل الأبوية والسلطوية، كاستراتيجيات نسوية وأساليب لتكسير عدد من المسلمات المجتمعية التي توحد الماضي بالحاضر، والذاكرة mémoire ، والاضطهاد والمقاومة.  هي روايات عرضية،  ترفع الوعي والإدراك عن العنف ضد النساء، وعدم التمكين الجنسي لهن. 
رابعا: خلاصات وفتح أفق للتساؤل والحوار:
وكوننا، وقد اخترنا لهذه الورقة منحى يبدي تعلقا بالحرية والحدود بين العام والعام  وحقوق النساء وتمكينهن، فإننا نلح على ضرورة إماطة اللثام  عن جميع أشكال العنف والإقصاء والتمييز الممارس ضد النساء بعيدا عن قيم التماهي والتطابق التام. فالمجتمع السليم ليس هو المجتمع الذي تغيب فيه النساء عن الفضاء العام – كما تروج لذلك الحركة الإسلاموية الراديكالية، وإنما هو المجتمع الذي يتم فيه الاعتراف للفرد بحرياته، وحقوقه كاملة وقبلها يتم فيه الاعتراف بوجوده، والاعتراف له بأحقية سيادته على جسده وحماية حقه في ممارسة نشاطاته الجنسية سواء داخل المؤسسة الزوجية أو خارجها، وإقرار حقه في الإنجاب سواء داخل المؤسسة المذكورة أو خارجها، وضمان حقه في تغيير جنسه البيولوجي تماشيا مع هويته الجندرية، باعتبارها جزءا لا يتجزأ من المنظومة الكونية لحقوق الإنسان، والتي انخرطت فيها بلادنا من خلال توقيع العديد من الاتفاقيات. 
 
انتهى

إغلاق إغلاق


نيوبريس24 

تعهد غوستافو بيترو الذي انتخب أمس الأحد ليكون أول رئيس يساري في تاريخ كولومبيا، بإجراء "تغيير حقيقي" في بلاده وبتشكيل "حكومة أمل" بعد فوزه في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية. 


وقال بيترو (62 عاما) أمام مئات من أنصاره الذين تجمعوا في بوغوتا: "لن نخون هؤلاء الناخبين الذين طالبوا بأن تتغير البلاد"، مؤكدا "نحن ملتزمون بتغيير فعلي وبتغيير حقيقي".

وأضاف "التغيير يعني ترك الكراهية والتعصب وراءنا. وصلت حكومة الأمل".

وتابع قائلا وإلى جانبه عائلته ومرشحته لنيابة الرئاسة فرانسيا ماركيز المتحدرة من أصول إفريقية: "الحكومة التي ستتولى السلطة في غشت ستكون حكومة الحياة والسلام والعدالة الاجتماعية والعدالة البيئية".

وتعهد بيترو بأن كولومبيا "ستقود مكافحة تغير المناخ في العالم" من الآن فصاعدا، وتنقذ غابات الأمازون إلى جانب البلدان الأخرى في القارة.

وحصد بيترو 50,45% من الأصوات في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية وفقا لنتائج رسمية تشمل 99,95% من الأصوات. وحصل خصمه المليونير رودولفو هيرنانديز الذي أقر بهزيمته، على 47,30% من الأصوات.

وقال الرئيس المنتخب: "يمكن لمؤيدي رودولفو هيرنانديز المجيء والتحاور معنا متى أرادوا. المعارضة، أيا تكن، ستكون دائما موضع ترحيب في مقر الرئاسة من أجل التحاور حول مستقبل كولومبيا".

وأضاف "لن يكون هناك سوى الاحترام والحوار، بهذه الطريقة يمكننا أن نبني الوفاق الوطني الكبير والسلام الشامل"، مشيدا بـ"قوة التغيير والمحبة والأمل".
وأشاد رؤساء الكثير من دول أميركا الجنوبية سواء كانوا ينتمون إلى اليسار الإصلاحي أو الثوري، بانتخاب غوستافو بيترو أول رئيس يساريا لكولومبيا.

وأعرب كل من رؤساء تشيلي والأرجنتين، وفنزويلا، والمكسيك، وكوبا، وبوليفيا، وبيرو عن فرحتهم بفوز بيترو "التاريخي"، متمنين له النجاح ومؤكدين تطلعهم في رؤية مزيد من التكامل في القارة.

المصدر: أ ف ب

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24 

تعهد غوستافو بيترو الذي انتخب أمس الأحد ليكون أول رئيس يساري في تاريخ كولومبيا، بإجراء "تغيير حقيقي" في بلاده وبتشكيل "حكومة أمل" بعد فوزه في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية. 


وقال بيترو (62 عاما) أمام مئات من أنصاره الذين تجمعوا في بوغوتا: "لن نخون هؤلاء الناخبين الذين طالبوا بأن تتغير البلاد"، مؤكدا "نحن ملتزمون بتغيير فعلي وبتغيير حقيقي".

وأضاف "التغيير يعني ترك الكراهية والتعصب وراءنا. وصلت حكومة الأمل".

وتابع قائلا وإلى جانبه عائلته ومرشحته لنيابة الرئاسة فرانسيا ماركيز المتحدرة من أصول إفريقية: "الحكومة التي ستتولى السلطة في غشت ستكون حكومة الحياة والسلام والعدالة الاجتماعية والعدالة البيئية".

وتعهد بيترو بأن كولومبيا "ستقود مكافحة تغير المناخ في العالم" من الآن فصاعدا، وتنقذ غابات الأمازون إلى جانب البلدان الأخرى في القارة.

وحصد بيترو 50,45% من الأصوات في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية وفقا لنتائج رسمية تشمل 99,95% من الأصوات. وحصل خصمه المليونير رودولفو هيرنانديز الذي أقر بهزيمته، على 47,30% من الأصوات.

وقال الرئيس المنتخب: "يمكن لمؤيدي رودولفو هيرنانديز المجيء والتحاور معنا متى أرادوا. المعارضة، أيا تكن، ستكون دائما موضع ترحيب في مقر الرئاسة من أجل التحاور حول مستقبل كولومبيا".

وأضاف "لن يكون هناك سوى الاحترام والحوار، بهذه الطريقة يمكننا أن نبني الوفاق الوطني الكبير والسلام الشامل"، مشيدا بـ"قوة التغيير والمحبة والأمل".
وأشاد رؤساء الكثير من دول أميركا الجنوبية سواء كانوا ينتمون إلى اليسار الإصلاحي أو الثوري، بانتخاب غوستافو بيترو أول رئيس يساريا لكولومبيا.

وأعرب كل من رؤساء تشيلي والأرجنتين، وفنزويلا، والمكسيك، وكوبا، وبوليفيا، وبيرو عن فرحتهم بفوز بيترو "التاريخي"، متمنين له النجاح ومؤكدين تطلعهم في رؤية مزيد من التكامل في القارة.

المصدر: أ ف ب

إغلاق إغلاق


نيوبريس24

ويشير المكتب الإعلامي للجامعة، إلى أن هذه المادة يجب أن تصبح بديلا لجميع السكريات الكربوهيدراتية في العالم، وتساهم في مكافحة السمنة.


ووفقا للخبراء، بروتين البرازين Brazzein، أحلى من السكر بـ 2000 مرة، وإن انتاجها على المستوى التجاري سيقلل مما يسمى السكر المخفي في المنتجات الغذائية ومن السعرات الحرارية فيها وبالتالي في مكافحة السمنة.

ويشير سيرغي ليتفينيتس، نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية، إلى أن إنتاج مجموعة واسعة من المنتجات منخفضة السعرات الحرارية يتطلب تقنيات فعالة لإنتاج بروتين البرازين.

ويقول، "لذلك هدفنا في المقام الأول، ليس الحصول على بروتين البرازين نفسه، بل هو إيجاد حلول تكنولوجية، تقلل من تكلفة الإنتاج. وباستخدام طرق هندسة البروتينات تمكنا في المرحلة الأولى، من بناء تركيبات وراثية حيوية لأشكال متغيرة من البرازين، والذي هو أكثر 2000 مرة أحلى من السكروز. وجميع المواد الخام والبروتين المستخدمة في الإنتاج محلية، والأهم من ذلك، سيكون المنتج وطنيا. وهذه الدراسة فريدة من نوعها في روسيا".

ووفقا له، يخطط العلماء إلى ابتكار منتج معدل وراثيا وتكنولوجيا فعالة للتنقية. وهذا العمل حاليا في مرحلة تجميع التركيبات الجينية وانتقاء العناصر الجينية المثالية، التي تضمن الحصول على إنتاج وفير من المادة المطلوبة.

المصدر: صحيفة "إزفيستيا"/ آر تي

إقرأ المزيد إقرأ المزيد

نيوبريس24

ويشير المكتب الإعلامي للجامعة، إلى أن هذه المادة يجب أن تصبح بديلا لجميع السكريات الكربوهيدراتية في العالم، وتساهم في مكافحة السمنة.


ووفقا للخبراء، بروتين البرازين Brazzein، أحلى من السكر بـ 2000 مرة، وإن انتاجها على المستوى التجاري سيقلل مما يسمى السكر المخفي في المنتجات الغذائية ومن السعرات الحرارية فيها وبالتالي في مكافحة السمنة.

ويشير سيرغي ليتفينيتس، نائب رئيس الجامعة للشؤون العلمية، إلى أن إنتاج مجموعة واسعة من المنتجات منخفضة السعرات الحرارية يتطلب تقنيات فعالة لإنتاج بروتين البرازين.

ويقول، "لذلك هدفنا في المقام الأول، ليس الحصول على بروتين البرازين نفسه، بل هو إيجاد حلول تكنولوجية، تقلل من تكلفة الإنتاج. وباستخدام طرق هندسة البروتينات تمكنا في المرحلة الأولى، من بناء تركيبات وراثية حيوية لأشكال متغيرة من البرازين، والذي هو أكثر 2000 مرة أحلى من السكروز. وجميع المواد الخام والبروتين المستخدمة في الإنتاج محلية، والأهم من ذلك، سيكون المنتج وطنيا. وهذه الدراسة فريدة من نوعها في روسيا".

ووفقا له، يخطط العلماء إلى ابتكار منتج معدل وراثيا وتكنولوجيا فعالة للتنقية. وهذا العمل حاليا في مرحلة تجميع التركيبات الجينية وانتقاء العناصر الجينية المثالية، التي تضمن الحصول على إنتاج وفير من المادة المطلوبة.

المصدر: صحيفة "إزفيستيا"/ آر تي

إغلاق إغلاق


أحوال الطقس
عدد الزوار

 4960 زائر

 7 زائر حاليا