تسجيل الدخول

” شغف وإرادة.. ” كتاب لمحمد عبدالرحمان برادة

said rahim2 يناير 2024آخر تحديث : منذ شهرين
” شغف وإرادة.. ” كتاب لمحمد عبدالرحمان برادة

جمال المحافظ

” شغف وإرادة.. رهان في الإعلام والثقافة والسياسة” إصدار جديد للإعلامي محمد عبد الرحمان برادة الرئيس المدير العام السابق لمجموعة ” سبريس ” للتوزيع ، يتناول فيه محطات من مساره الشخصي والمهني بكل تفرعاته وتجلياته، ارتباطا بمراحل الكفاح الوطني من أجل تحرير البلاد، وصولا الى عهد بناء المغرب المستقل واستكمال وحدته الترابية.

الكتاب الذى وقع تقديمه القيادي بحزب الاستقلال الأستاذ عبد الحفيظ القادري ( 1927- 2023 )، يتضمن عدة فصول، اختار لها محمد برادة عناوين دالة على كل مرحلة من حياته، استهلها بعد التمهيد ب” أول الحكي” و” وجدة في خاطري” و”سبريس مغامرة العمر” و” ذاكرة ملك” و” الجائزة الوطنية للصحافة”، و” وسام الاستحقاق: رعاية ملكية”، و” في حضرة الملك: موسوعة الجهوية بين يدي محمد السادس”.

كما يتضمن هذا المؤلف المعزز بملحقين يتضمنان ” شهادات ووثائق ” و”صور وحكايات ” فصولا أخرى هي ” كتب لها تاريخ” و” اتحاد الموزعين.. من باريس إلى بيروت” و” نادى طنجة أو الحوار المؤجل” و ” غوتنبرغ يبعث في المغرب” و” دفاعا عن الأخلاقيات.. تجربة قناة 2M ” و”حياة أخرى الرياضة – الكشفية” .

تاريخ الاعلام

وفي تقديمه للمؤلف يقول عبد الحفيظ القادري الوزير والسفير  الأسبق، ” .. وبكل أخلاق عالية يستشف القارئ من هذا الكتاب، الجامع المانع، الكثير من تفاصيل تاريخ الاعلام في وطننا، كما أنه ينصف الأحزاب الوطنية الديمقراطية من خلال إبراز دورها ومساهمتها في انشاء سبريس، حتى آلت الي ما آلت إليه، بفضل تظافر جهود الجميع”.

وبعدما أشاد ب” سي محمد برادة الذي جمع بين حماسة الوطنية وعقلانية التدبير وروح التطوع في خدمة الإعلام والوطن، بجدية ومثابرة ،أكد عبد الحفيظ القادري مدير صحيفة ” لوبينيون” الأسبق  أن الكاتب ” ..أثبت بما لا يدع مجالا للشك، بأن القوى الحية المغربية، إذا اجتمعت حول فطرة نبيلة صادقة وعملية، تفلح دائما في مسعاها وتوفر للبلاد عناوين النجاح .

شغف جامح

لقد قرر محمد برادة الكتابة بشغف جامح، رافقه لأزيد من ستة عقود، شغف قاده من الولادة الى هذه اللحظة التي يكتشف فيها القارئ تفاصيل ما عاشه في حياة متعددة الأبعاد، كما يشرح في تمهيد الكتاب الذي أوضح فيه كذلك بأنه عمد إلى  توظيف رمزية الصورة، كشاهد على ما دونه، لتساهم معه في كتابة سيرة اتسمت بغير قليل من عناصر الأصالة والخصوصية المغربية.

وأضاف : ” أستطيع أن أقول إنني عشت في ملتقى الأمكنة والأزمنة، وبين ضفاف ثقافية وحضارية، وتنقلت بين لغتين، ورسوت على ضفاف جغرافية فكرية وسياسية متشابكة، وكانت أيضا اهتمامات اشتركت فيها مع العديدين، بينهم من رحلوا وقد تركوا بصماتهم في التاريخ الحديث الوطني، تاريخ واكبته بكل آمالي وأحلامي، ونجاحاتي واخفاقاتي”.

أمكنة وأزمنة

وفي معرض توقفه عند تجربته منذ سنة 1977 على رأس شركة سبريس للتوزيع والنشر أكد محمد برادة، بأنها لم تكن فقط مجرد شركة توزيع تجارية، بل كانت بحق البيت الحاضن لرموز الصحافة، وملتقى تجاربها، والورش الذي بلورت فيه كثير من الإنجازات والمشاريع الصحفية الناجحة، مثلما كانت غرفة لتقديم المشورة، والتوجيه والنصح بمغربنا، وهو ما سيلمسه القارئ في هذا الكتاب..”.

وإذا كان القارئ سيلتقى في هذا الكتاب بشخصيات ووقائع مختلفة ، وبثقافات متعددة ، ويطل على آفاق جغرافية وحضارية متنوعة، فإن برادة يعبر عن الأمل في ” أن يجد أبناء جيلي، وهم يتصفحون هذا الكتاب، بعضا مما يكون، قد عايشوه و واكبوه مثلي، وأن يعثر فيه أبناء الجيل الذي جاء بعدنا، ما يسعفهم في الإحاطة بجوانب من تاريخ الصحافة والثقافة والسياسة في المغرب الحديث”.

الإعلامي محمد عبدالرحمان برادة من مواليد وجدة سنة 1941 ، تقلد عدة مهام ومسؤوليات في مجال الصحافة والتوزيع والنشر منها رئيسا لكل من مؤسسة بروموس التي تعنى بالدراسات والنشر والتواصل، واتحاد الموزعين العارب ما بين 2006- 2009 ولجنة أخلاقيات البرامج التلفزية  بالقناة الثانية المغربية.

كتاب ” شغف وإرادة.. رهان في الإعلام والثقافة والسياسة”، يقع في أزيد من 300 صفحة من القطع المتوسط، وهو من منشورات ” برومو بريس ” وطبع ديريكت بريس Direct Print  وتصفيف وإخراج دار النشر المغربية بالدار البيضاء.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.